قصة كفاح.. كازورلا حطم توقعات الأطباء بعد 11 جراحة خطيرة وعاد لهز الشباك

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
سانتي كازورلا

موقع سبورت 360- لا أبالغ عندما أرشح قصة سانتي كازورلا لتكون فيلماً سينمائياً، لأنه لاعب مر بالكثير من التجارب الصعبة على الصعيد الإنساني ومر بلحظات إحباط ويأس انتقل إلى أطفاله وأفراد عائلته، بسبب إصابة تعرض لها في منطقة الكاحل ودخل في متاهات العلاج وتحديات قاسية مع عدد كبير من الجراحات الخطيرة المعقدة، أملاً فقط في إنقاد قدمه من البتر، مع استبعاد الأطباء فكرة أن يعود إلى الملاعب من جديد.

4 سنوات من الضياع عاشها كازولار، فهو بعد أن كان لاعباً متألقاُ في صفوف ناديه آرسنال الإنجليزي وعنصر مهم في صفوف منتخب إسبانيا حتى عام 2015، أصبح خارج الأضواء ولا أحد يسأل عن أخباره وأين اختفى منذ أن أجبرته آلام الكاحل على الابتعاد عن التدريب والمباريات.

كازورلا يحتفل بعيد ميلاده الـ35 متألقاً بعد انتهاء معاناة الإصابة

كازولار المولود في تاريخ 13 ديسمبر عام 1984، سيكون قادراً أخيراً على الاحتفال بعيدم يلاده الـ35 سعيداً، لأنه فترة المعاناة انتهت وأغلق صفحتها، هو الآن يقدم مستويات رائعة مع فياريال في الدوري الإسباني، وعاد من جديد لقائمة منتخب بلاده في مايو الماضي، وسجل هدفاً للفريق في شباك مالطة ليكون هدفه الدولي الأول منذ أن أحرز هدفه الأخير في 13 نوفمبر 2015.

قال سانتي كازورلا الذي لعب هذا الموسم 13 مباراة مع فياريال مسجلاً 5 أهداف وصنع 4 بتمريرات حاسمة: طوال فترة العلاج، دائماً كان ابني إنزو وابنتي هند مصدرا لإلهامي وتشجيعي على الاستمرار وعدم اليأس.

وأضاف: ابني إنزو يحب كرة القدم بجنون، كان يسألني باستمرار أبي هل ستلعب من جديد؟، كنت أقول له سأعود إلى اللعب مرة أخرى بالطبع، فكان يرد قائلاً: لكن قدمك تبدو غريبة بعض الشيء، هو الآن يراني ألعب من جديد، رؤيته سعيداً تؤكد أن معانتي طوال العامين كانت تستحق.

جسد كازورلا تحول إلى “بازل” بسبب عمليات الترقيع

وتابع كازورلا حديثه عن الآثار التي صارت موجودة في جلده بسبب كثرة العمليات: اسم ابنتي هند كان مرسوماً كوشم على جلد ذراعي، لكن نصف هذا الوشم تم إزلته من مكان الطبيعي ليكون مكانه الحالي فوق الكاحل الذي أصيب لتغطيته بالجلد.

وقال: أخذوا جلدي من فخذي ووضعوها على ذراعي لتغطية الشرايين واللحم، وأخذوا جلد من ذراعي لتغطية كاحلي، وأخذورا أجزاء أخرى من جسدي لصناعة وتر جديد بدل الذي تآكل في قدمي بسبب البكتيريا.

وتابع: صرت مثل لعبة الأحجية “البازل” لكن هناك قطع مني موجود في غير مكانها الحقيقي، كلما أتذكر هذا الأمر والتشبيه أضحك.

لعب كازورلا حتى وقت كتابة التقرير 550 مباراة على مستوى الأندية (فياريال وملقا وآرسنال)، وسجل 85 هدفاً، ومع منتخب بلاده شارك في 80 مباراة وسجل 15 هدفاً دولياً، وفاز ببطولة أمم أوروبا 2008 و2012.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة