قصة كفاح.. نيمار من أسرة فقيرة إلى أغلى لاعب في العالم

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان

سبورت360-  لا تخلو حياة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، هداف باريس سان جيرمان الفرنسي، من قصص الدراما سواء داخل الملعب أو خارجه، هو دائماً يعيش في جدل وكأنه يعشق تلك الأجواء التي اعتاد عليها منذ أن كان مراهقاً يلعب في صفوف سانتوس قبل أن يضع أولى خطواته الاحترافية في أوروبا.

ولد نيمار دا سيلفا يوم 5 فبراير عام 1992 في أحد أحياء ساو باولو البرازيلية، والده كان لاعب كرة قدم سابق لم يحقق شهرة كبيرة، واضطر إلى الاعتزال بسبب حادث سيارة بعد 4 أشهر فقط من والدة نيمار.

View this post on Instagram

My loves ❤️

A post shared by 3n310ta 🇧🇷 👻 neymarjr (@neymarjr) on

كانت الأسرة تعيش في مستوى اقتصادي متواضع، حتى أن الأب قال عن تلك الفترة:  قبل ولادة نيمار لم نكن نجد المال لكي نجري الأشعة التلفزيونية من أجل الاطمئنان عليه عند الطبيب، وكثيرا مرت علينا أيام دون تيار كهربائي في المنزل.

وصل الأمر إلى اضطرار الأب إلى العمل في 3 مهن مختلفة من أجل رفع الدخل الشهري للأسرة، فكان عاملاً وميكانيكياً وبائعاً، بينما ظلت الأم نادين مسؤولة عن الاهتمام بالمنزل ورعاية الابن نيمار وشقيقته رافاييلا الأصغر منه.

ورث نيمار موهبة كرة القدم من والده وقام بتطويرها من خلال اللعب مع أصدقائه في الشارع ومباريات كرة الصالات، قبل أن يلتحق لنادي بورتيجسا سانتيستا للشباب عام 1999، واستمر مع الفريق إلى 2003 لينضم بعدها إلى سانتوس وعمره 11 عاماً.

بدأت شهرة نيمار في الوصول إلى أوروبا بعد أن لفت انتباه الكشافة التابعين للفرق الكبيرة في القارة الأوروبية، فكان ريال مدريد الإسباني أول المهتمين بالتعاقد معه، وكان بالفعل قريباً من الانضمام للنادي الملكي وعمره 14 عاماً، لكن إدارة سانتوس أقنعت عائلته بالبقاء مقابل راتب كبير، حتى تم تصعيده للفريق الأول عام 2009، وفاز بجائزة أفضل لاعب في الدوري البرازيلي.

استمر نيمار مع سانتوس إلى عام 2013، ولعب في تلك الفترة 223 مباراة وسجل 136 هدفاً، وبعدما بدأ احترافه في أوروبا بالانضمام إلى برشلونة الإسباني في صفقة مازالت أوراقها أمام المحاكم بسبب التشكيك في قيمتها المالية الحقيقية، حيث تؤكد الشركة الراعية له وقتها أنها تعرضت لعملية نصب بعد أن أعلن النادي الكتالوني بالتعاون مع سانتوس عن قيمة أقل للصفقة (57 مليون يورو)، لكن الحقيقة هي (83 مليون يورو).

لم تتوقف الإثارة عند ذلك، لأن نيمار بعد 4 مواسم مع برشلونة قرر الرحيل بفسخ التعاقد للذهاب إلى باريس سان جيرمان حيث دفع 222 مليون يورو ليكون الاغلى في العالم.

نيمار تخلى عن ذكريات 186 مباراة و105 هدفاً، و8 ألقاب بقميص “البارسا”، من أجل اللعب في باريس سان جيرمان، ليتحول إلى اللاعب الخائن بين الجماهير.

قبل أن يلعب نيمار موسمه الثالث مع باريس سان جيرمان حاول بقوة العودة لبرشلونة مجدداً، وبعد سلسلة من الأخبار المتضاربة والمفاوضات والعروض المالية، ظل البرازيلي كما هو في العاصمة الفرنسية.

على الصعيد الدولي، حظ نيمار ليس جيداً مع منتخب بلاده، هو لعب 99 مباراة وسجل 61 هدفاً لكن الإصابات حرمته من بطولات هامة، مثلما حدث عندما أصيب في ربع نهائي كأس العالم 2014 على أرض بلاده، لتخسر البرازيل بعد ذلك أمام ألمانيا بنتيجة (7-1).

وأصيب نيمار أيضاً في مباراة ودية قبل كوبا أمريكا 2019، ليغيب عن البطولة التي أقيمت في البرازيل وتوج بها منتخب “السامبا” بدونه.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة