صور.. كلوب مع زوجته في المكسيك للاستجمام بعد التتويج بدوري الأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
gettyimages

سبورت360- رصدت الكاميرا المدرب الألماني يورجن كلوب برفقة زوجته أولا ساندروك على أحد الشواطئ في المكسيك، حيث يقضي أجازته الصيفية بعد نهاية موسم (2018-2019) الذي انتهى بتتويج فريقه ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا على حساب توتنهام هوتسبير بالفوز (2-صفر) في نهائي أقيم بالعاصمة الإسبانية مدريد.

في وقت يسافر فيه العديد من النجوم إلى إسبانيا واليونان والولايات المتحدة الأمريكية، اختار كلوب أن تكون المكسيك ضمن المحطات الأولى لأجازته الصيفية، التي يريد استغلالها جيداً قبل العودة من جديد إلى العمل لوضع خطة الإعداد للموسم الجديد، خاصة أنه يطمح لنيل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز بعد أن حل وصيفاً في النسخة الأخيرة بفارق نقطة عن مانشستر سيتي.

عودة كوتينيو

على صعيد آخر، رفض كلوب، عودة النجم البرازيلي فيليب كوتينيو لاعب نادي برشلونة الإسباني مرة أخرى إلى الفريق، خلال سوق الانتقالات الصيفية الجارية.

وأكدت صحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية، أن الدولي البرازيلي فيليب كوتينيو البالغ من العمر 27 عاماً والذي انتقل في يناير 2018 من نادي ليفربول الإنجليزي إلى برشلونة، ليس ضمن خطط المدرب الألماني يورجن كلوب.

وأشارت الصحيفة الشهيرة عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، إلى أن يورجن كلوب يستبعد لم شمل النجم البرازيلي فيليب كوتينيو بنادي ليفربول الإنجليزي مجدداً، حيث يضع المدرب الألماني أنظاره على أهداف أخرى.

وقالت أن على الرغم من أن يورجن كلوب يفتقد إلى صانع ألعاب في خط وسط ليفربول، إلا أنه يضع كل تركيزه في التعاقد مع مدافع قوي هذا الصيف لمجاورة الهولندي فيرجيل فان دايك في الموسم الجديد.

الأكثر مشاهدة

حقيقة إصابة مارادونا بمرض الزهايمر !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
gettyimages

سبورت360- أبدى أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا غضبه من الشائعات التي دارت حول حالته الصحية، ووجود إدعاءات بأنه يواجه صعوبات تجعله يودع الحياة، منتقداً كل من روح لأخبار غير حقيقة منها إنه يعاني من مرض “الزهايمر”.

قال مارادونا في مقطع صوتي بثه على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “انستجرام” إنه لا يودع الحياة.

وأضاف في بيانه للجماهير المتابعة له على الموقع الإلكتروني: تحياتي لكل متابعي مارادونا، وهناك منهم الكثيرين في البلد الأرجنتين، وهم في ازدياد، يكذبون وتحدثون عن مرض الزهايمر، أنهم لا يعرفون معنى كلمة الزهايمر، إنها سيئة للغاية، الناس المصابة بالزهايمر تموت، لكني لا أموت الآن.

View this post on Instagram

Muchachos, con las enfermedades no se jode…

A post shared by Diego Maradona (@maradona) on

وأبدى مارادونا في الفيديو انزعاجه بشكل خاص من الصحافة التي تكهنت في الأيام الأخيرة بشأن حالته الصحية، بعدما استقال في 13 يونيو الماضي من تدريب نادي دورادوس دي سينالوا المكسيكي، ليفضل الاستقرار في الأرجنتين لأسباب صحية، وللخضوع لجراحة في الركبة والكتف.

وأوضح دييجو أن هؤلاء يطلقون مثل هذه الأكاذيب لخلق فوضى، قائلاً: بالنسبة لي فهذا لا يؤثر علي، فأنا بحاجة للحفاظ على صحتي والاعتناء بنفسي، الأطباء يطلبون مني التوقف عن العمل، وبفضل الرب ليست هناك خطورة على حالتي، لكن حان الوقت للراحة.

الأكثر مشاهدة

خطوة من الشرطة لإثبات إدانة أو براءة نيمار من الاغتصاب

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

سبورت360- ذكرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية أن الشرطة في العاصمة باريس صادرت تسجيلات كاميرات المراقبة الفندق، حيث تؤكد فتاة برازيلية شابة تعرضها للاغتصاب من قبل مواطنها الهداف نيمار دا سيلفا بعد أن التقت به داخل الغرفة في شهر مايو الماضي.

وكشف مصدر قضائي أن الشرطة صادرت الصور بعد قليل من ورود الشكوى، إذ أنها صالحة لمدة 15 يوماً، حسبما أفادت الصحيفة الشهيرة في تقريرها المنشور يوم الخميس.

ومن شأن مقاطع الفيديو أن تحدد ما إذا كان نيمار قد أقدم على اغتصاب الفتاة، ناجيلا تريندادي، كما تدعي، داخل الفندق من عدمه.

ووفقاً لتريندادي، فإن نيمار كان في حالة سكر حين دخل إلى الفندق الذي تدعي اغتصابها فيه من قبل اللاعب، بالقرب من قوس النصر.

GettyImages-1148071904

مغادرة باريس

وقد كشف مصدر مقرب من اللاعب البرازيلي نيمار دا سيلفا رغبته في الرحيل عن باريس سان جيرمان في أسرع وقت ممكن خلال سوق الانتقالات الصيفية الحالية.

وانضم نيمار إلى باريس سان جيرمان في صيف عام 2017 قادماً من برشلونة من خلال دفع قيمة الشرط الجزائي بقيمة 222 مليون يورو ، ليصبح أغلى صفقة في تاريخ كرة القدم.

ويبدو أن نيمار أدرك خطأه في مغادرة نادي برشلونة بعد العقبات التي عاشها في الدوري الفرنسي وفشله في الوصول إلى المجد الذي كان يسعى إليه وخصوصاً التتويج بالكرة الذهبية.

ونقلت صحيفة “سبورت” الإسبانية عن مصدر مقرب من عائلة نيمار بشأن وضعه في باريس سان جيرمان ، وسط تزايد الحديث عن عودته مجدداً إلى صفوف برشلونة خلال هذا الصيف.

الأكثر مشاهدة