ثورة فالفيردي تسببت بالفوضى وخسارة برشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
إرنيستو فالفيردي

موقع سبورت 360 ـ تلقى إرنيستو فالفيردي عديد الانتقادات بعد الهزيمة في سان ماميس ضد أتلتيك بيلباو بهدف لصفر في افتتاح منافسات الدوري الإسباني.

وتم الطعن في اختيارات فالفيردي لتشكيلة الفريق بعدما قام بالتضحية باثنين من لاعبيه الرئيسين سيرجيو بوسكيتس وإيفان راكيتيتش، لصالح سيرجي روبرتو وكارليس ألينيا إلى جانب دي يونغ. الشيء الذي لم يسير على ما يرام وذهب من الثورة إلى الفوضى.

بعد هزيمة سان ماميس في أول مباراة في الدوري ، يبقى أن نرى ما إذا كان فالفيردي الذي سيواجه الاختبار الثاني يوم الأحد في كامب نو ضد ريال بيتيس سيصر على ثورته أو عكسها. في وضع مماثل ، وجد بيب جوارديولا نفسه في سنته الأولى كمدرب للفريق، حيث قام بثورة أسقطت الفريق ضد نومانسيا في أول مباراة بالدوري قبل الفوز بكل شيء في نهاية الموسم.

قد يكون تغيير فالفيردي لألينيا وإدخال راكيتيتش دليلًا على اعترافه بخطأه ولكن سيكون هناك الكثير ليحسنه خصوصاً في ظل إصابة ليونيل ميسي.

بدون ميسي ، يخسر برشلونة أكثر مما يكسب ، وستكون المباراة القادمة مشروطة جدًا بما إذا كان الأرجنتيني مستعدًا للعب أم لا، وأيضاً لويس سواريز الذي تعرض لإصابة في بيلباو، ومع انتقال كوتينيو بالفعل إلى بايرن ميونيخ فإن ثقل مسؤولية الهجوم سيكون على جريزمان وديمبيلي.

اعتمد فالفيردي في ثورته بخط الوسط على لاعبين بمتوسط أعمار 23.3 عامًا. كان آخر مرة لعب فيها برشلونة سان ماميس كانت نسبة أعمار لاعبي خط وسطه بوسكيتس، وراكيتيتش، وأرتورو فيدال، (31 عامًا). يبقى أن نرى ما إذا كان يصر على هذه المغامرة أو يعود إلى خطته المعهودة بالمواسم الماضية.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

داني غارسيا نجم موقعة سان ماميس ورافيينا الأفضل في برشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
رافيينا

موقع سبورت 360 ـ حقق أتلتيك بلباو مفاجأة كبيرة في انطلاقة بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم بفوزه في الوقت القاتل على حامل اللقب برشلونة في ملعب سان ماميس بهدف نظيف.

أحرز هدف الفوز المهاجم أريتز أدوريز في الدقيقة 89 من زمن المباراة من مقصية رائعة بعد كرة عرضية من الجهة اليمنى.

ووفقاً لتقييم موقع “هوسكورد” المختص حصل لاعب وسط بيلباو داني غارسيا على أعلى تقييم في المباراة بـ 7.5، فيما كان أحسن لاعب من جانب برشلونة هو رافيينا بتنقيط 6.9 وهو الذي دخل بديلاً للويس سواريز المصاب.

وجاء تقييم لاعبي برشلونة في المباراة من 10 كالأتي :

تير شتيجن (7)، سيميدو (6.5)، بيكيه (6.2)، لينجليت (6.4)، ألبا (6.7)، سيرجي روبيرتو (6.4)، ألينيا (6.1)، دي يونج (6.7)، جريزمان (6.4)، ديمبلي (6.2)، سواريز (6.3).

دكة الاحتياط: رافينيا (6.9)، راكتيتش (6.3)، بيريز (5.9).

تقييم لاعبي بيلباو:

سيمون (7)، كابا (7.3)، يراي (7.1)، نونيز (6.9)، يوري (7.1)، جارسيا (7.5)، لوبيز (6.7)، دي ماركوس (6)، راؤول جارسيا (7.2)، مونياين (6.8)، ويليامز (6.5).

دكة الاحتياط: سانسيت (6.2)، أدوريز (7.2).

الأكثر مشاهدة

3 أسباب تعزز فرص برشلونة في الحفاظ على لقب الدوري الإسباني

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ليونيل ميسي

يقص برشلونة اليوم الجمعة شريط الجولة الأولى من الدوري الإسباني حين يحل ضيفاً على أتلتيك بيلباو في سان ماميس، حيث يطمح النادي الكتالوني إلى الدفاع عن لقبه ومحاولة العودة للفوز بالليجا للمرة الخامسة توالياً.

في هذا المقال نعطيكم 5 أسباب تعزز فرص برشلونة في الحفاظ على لقب الدوري الإسباني:

ليونيل ميسي:

تعتبر أكبر ميزة ترجح كفة برشلونة في الدوري الإسباني هو النجم الأرجنتني ليونيل ميسي الذي قاد الفريق في حقبته إلى تحقيق 8 ألقاب في الليغا في آخر 11 عاماً. وجود المهاجم الأرجنتيني في صفوف النادي الكتالوني يضمن حصول الفريق على أزيد من 40 هدفاً في المسابقة.

في الموسم الماضي وخلال 34 مباراة له في الدوري الإسباني سجل 36 هدفاً وقدم 15 تمريرة حاسمة، أمر جعله يتوج بجائزة الهداف للمرة الثالثة توالياً، وللمرة السادسة في مشوراه.

عمق تشكيلة الفريق:

يملك برشلونة عمقاً أكبر في الفريق عن الموسم الماضي بعد تعزيز هجومه بأنطوان غريزمان، الذي من المنتظر أن يغطي على فترات الفراغ الذي مر بها لويس سواريز الموسم الماضي، عثمان ديمبيلي، وفيليب كوتينيو، كما يمكنه أيضاً إراحة ميسي بالنظر إلى قدرته على شغل أكثر من مركز.

كما أضاف الفريق تعزيزاً لجهته اليسرى بالتوقيع مع فيربو جونيور لتعويض جوردي ألبا، إلى جانب تصعيد موسى واجي، والتوقيع الكبير دي يونغ الإضافة المنتظر أن يكون لها التأثير الكبير في خط الوسط.

أنطوان جريزمان:

يعتبر أنطوان جريزمان واحداً من أبرز اللاعبين في السنوات الأخيرة وكان هداف أتلتيكو الموسم الماضي في الليجا بـ 15 هدفاً، و8 تمريرات حاسمة في 37 مباراة. أرقام ستعطي إضافة قوية لخط هجوم النادي الكتالوني بالنظر إلى خبرة الفرنسي الدولي في الليجا، وتأقلمه المسبق مع أجوائها.

حين نتحدث عن جواو فيليكس في أتلتيكو مدريد، أو إيدين هازارد، ويوفيتش، في ريال مدريد، فإن أنطوان جريزمان يملك ميزة المعرفة المسبقة بالليجا ما سيفيد الفريق كثيراً في سباقه مع العملاقيين الإسبانين هذا الموسم.

الأكثر مشاهدة