وقفة 360.. 6 عوامل قادت المنتخب السعودي لإسقاط سنغافورة

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
المنتخب السعودي

سعودي 360 – اكتسح المنتخب السعودي، ضيفه سنغافورة، بثلاثية دون رد، في المباراة التي جمعت بينهما مساء الخميس، ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولتي كأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023.

واستضاف المنتخب السعودي بقيادة الفرنسي هيرفي رينارد، نظيره السنغافوري، على ملعب “مدينة الملك عبدالله الرياضية” في بريدة، بالجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة بالتصفيات الآسيوية.

وافتتح عبدالفتاح عسيري أهداف “الأخضر” في شباك سنغافورة، بالدقيقة 27، وأضاف عبدالله الحمدان الهدف الثاني في الدقيقة 61، وعاد عسيري ليحرز الهدف الثالث للمنتخب السعودي في الدقيقة 80.

واعتلى المنتخب السعودي صدارة جدول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 4 نقاط، وتجمد رصيد سنغافورة عند 4 نقاط أيضاً ليتراجع إلى المركز الثاني.. ويمكنك قراءة تقرير المباراة.. من هنا

ويستعرض موقع “سبورت 360” في التقرير التالي.. 6 عوامل قادت المنتخب السعودي لإسقاط سنغافورة: 

1- الاستحواذ والتسديد

شهدت المباراة سيطرة كبيرة من لاعبي المنتخب السعودي واستحواذ على الكرة، حيث جاءت نسبة استحواذ “الأخضر” 68%، مقابل 32% لصالح منتخب سنغافورة، كما تفوق أصحاب الأرض في التسديد على المرمى بواقع 20 تسديدة مقابل 5 تسديدات للمنتخب الضيف.

2- الضغط الهجومي وصناعة الفرص

شكل لاعبو المنتخب السعودي ضغطاً هجومياً كبيراً على دفاعات نظيره السنغافوري، بقيادة الثلاثي عبدالفتاح عسيري وعبدالله الحمدان وهتان باهبري، من خلال صناعة العديد من الفرص والتي أسفرت عن 3 أهداف وكان من الممكن أن يخرج “الأخضر” بنتيجة أكبر لولا إهدار اللاعبين للكثير من تلك الفرص.

3- استغلال الأخطاء الدفاعية

يتفوق المنتخب السعودي على ضيفه السنغافوري من حيث الإمكانيات الفنية للاعبين والتي اتضحت بشكل كبير داخل أرض الملعب، ونجح لاعبو “الأخضر” في استغلال الأخطاء الدفاعية ونقاط ضعف الفريق الضيف لهز الشباك.

4- تألق عسيري وإصرار الحمدان

تألق عبدالفتاح عسيري في مباراة المنتخب السعودي، وأظهر إمكانياته الفنية الكبيرة، ومنح “الأخضر” هدفين في ثلاثيته بمرمى سنغافورة، في الوقت ذاته لعب عبدالله الحمدان دوراً مؤثراً في اللقاء، وكان إداره لركلة جزاء في الدقيقة 44 حافزاً للاعب الذي نجح في إحراز الهدف الثاني.

5- الجماهير.. اللاعب رقم 12

حرصت الجماهير على ملء مدرجات ملعب “مدينة الملك عبدالله الرياضية”، من أجل مؤازرة ودعم المنتخب السعودي في مواجهته ضد سغافورة، وكان حضورهم بمثابة اللاعب رقم 12 في أرض الملعب رفقة “الأخضر”.

6- خبرة العويس

تسببت خبرة محمد العويس، حارس مرمى المنتخب السعودي، في الخروج من المباراة بشباكه نظيفة، وظهر تألقه حين تصدى لتسديدة قوية من أحد لاعبي سنغافورة وحرمانهم من التعادل بهدف في الشوط الأول، والتي كان من شأنها أن تحول المباراة لمسار آخر.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة