ماركو فان باستن

موقع سبورت 360 – وضع ماركو فان باستن أسطورة ميلان والكرة الهولندية نفسه في وضعٍ حرج بعد أن أفصح عن عبارة نازية على الهواء مباشرةً.

يهمك أيضاً:

أتلتيكو المسكين .. لم يستفزوا رونالدو هذه المرة لكن ساري فعل!

ويعمل المهاجم الهولندي السابق ضمن طاقم قناة فوكس سبورتس كمُحلل، وصدرت تلك العبارة منه أثناء تغطية مباراة فريقه السابق أياكس أمستردام ضد هيراكليس في الدوري الهولندي يوم السبت الماضي.

وقال فان باستن تحية ألمانية كانت تستخدم في عهد أدولف هتلر والنازية إشارة إلى الانتصار في الحروب، وقيلت تلك العبارة من جانبه في يوم كانت الكرة الهولندية تروج لحملة لمناهضة التمييز العنصري.

فان باستن يتعرض للإيقاف بسبب النازية

ماركو فان باستن قاد منتخب هولندا للفوز بكأس الأمم الأوروبية 1988

ماركو فان باستن قاد منتخب هولندا للفوز بكأس الأمم الأوروبية 1988

وأعلن النجم الهولندي عن اعتذاره على تلك المزحة السيئة قائلاً : “لقد ارتكبت خطأً فادحاً وكان تلك العبارة غبية من جانبي”.

وأضاف الرجل صاحب الـ 55 عاماً أنه يعتزم التبرع للمعهد الهولندي لتوثيق ضحايا الحروب ولكن ذلك لم يمنعه من التعرض للإيقاف من قبل القناة التي يعمل بها لمدة أسبوع ولن يعود للتحليل حتى يوم 7 ديسمبر القادم.

يملك فان باستن تاريخاً مذهلاً مع كرة القدم كلاعب حيث حقق الدوري الإيطالي 3 مرات مع ميلان إضافة إلى لقبين لدوري الأبطال كما حقق 7 ألقاب مع أياكس كان أبرزها الفوز بكأس الكؤوس الأوروبية كما فاز مع منتخب هولندا بكأس الأمم الأوروبية عام 1988.

وأعلن فان باستن اعتزاله في سن مبكرة في عام 1995 وكان عمره حينها 31 عاماً ولكنه اضطر للتقاعد بسبب الإصابات المتكررة والتي كان سببها التدخل العنيف ضده من قبل مدافعي الدوري الإيطالي وهو ما تسبب في تعديل قانون الاتحاد الدولي الذي قرر إشهار البطاقة الحمراء مبكراً في وجه أي لاعب يعيق منافسه من الخلف.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة