دي يونج : الإقصاء من الأبطال أشد قسوة من الهزيمة أمام البرتغال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – أكد فرينكي دي يونج نجم فريق برشلونة الإسباني الجديد، ومنتخب هولندا بأن الإقصاء من دوري أبطال أوروبا هذا العام أشد قسوة من خسارة هولندا أمام البرتغال بنهائي دوري الأمم الأوروبية.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وتوّج منتخب البرتغال مساء أمس الأحد بلقب دوري الأمم الأوروبية في نسخته الأولى، إثر فوزه في المباراة النهائية على منتخب هولندا بهدفٍ نظيف.

ويبدو بأن الشاب الهولندي فرينكي دي يونج لم يتأثر كثيرًا من الخسارة أمام البرتغال مساء أمس، وهذا ما أكده في حواره الصحفي عقب انتهاء اللقاء.

وكان أياكس قد تعرض للإقصاء من دوري أبطال أوروبا بنصف النهائي، بعد “ريمونتادا” توتنهام المميزة، والفوز بثلاثة أهداف لهدفين بلقاء العودة، بالرغم من تقدم أياكس بهدفين نظيفين.

وتحدث فرينكي دي يونج حسب صحيفة “سبورت” الكتالونية قائلاً “أكثر اللحظات المخيبة للآمال بالنسبة لي هي الإقصاء من دوري أبطال أوروبا في دور نصف النهائي أمام توتنهام، أكثر حتى من الخسارة أمام البرتغال”.

وأضاف “لقد كان موسمًا صعبًا، ولكن أنهيته بشكلٍ جيد، الآن أفكر فقط في الإجازة، وبعدها تقديمي بشكل رسمي كلاعب في صفوف برشلونة، ولكن لا أعرف متى تحديدًا”.

وتابع “كانت مباراة النهائي صعبة للغاية، والبرتغال واصل الضغط علينا، ولم يكن هناك أي مساحة بين المدافعين ولاعبي خط الوسط، ولم تكن أفضل مبارياتي بكل تأكيد”.

الأكثر مشاهدة

تستمر عقدة النهائيات مع هولندا ٨٨ – ٢٠١٩

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – فشل منتخب هولندا في تحقيق ما هو مأمول منه بعد خسارة نهائي دوري أمم أوروبا أمام منتخب البرتغال بهدف نظيف ليتوج سيليساو أوروبا بأول ألقاب البطولة الجديدة.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

منتخب هولندا معروف بفشله في تحقيق البطولات، ربط البعض ذلك بسبب سوء الحظ، والآخر لافتقاره لشخصية البطولات ولكن هذا لا علاقة له بمباراة اليوم التي كانت بلا شك من نصيب البرتغال أداء ونتيجة.

وتعد آخر بطولات المنتخب الهولندي في عام 1988 والتي تعود إلى جيل ذهبي قائده ماركو فان باستين في بطولة اليورو بثنائية على حساب الاتحاد السوفييتي.

ومنذ ذلك الحين فشلت هولندا في الإقناع في العديد من البطولات، النهائي الأبرز كان في 2010 عندما خسر أمام الإسباني في نهائيات كأس العالم بهدف نظيف بالرغم من تقديم نسخة طيبة جداً.

ولم تكن هذه هي البطولة الوحيدة، إذ فشل الطواحين في النسخة التي تلتها في عام 2014 في الوصول إلى النهائي بعد الخسارة في قبل النهائي أمام الأرجنتين والحصول على المركز الثالث بعد ذلك.

أما في بطولة اليورو فمنذ عام 1988 فلم يصل أبناء كرويف إلى المباراة النهائية وهو ما يتمنوا تغييره في النسخة القادمة بعد تقديم أداء لا بأس به في بطولة دوري أمم أوروبا.

الأكثر مشاهدة

كومان: الدفاع أمام كريستيانو رونالدو مستحيل

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – أعرب المدرب الهولندي رونالد كومان عن قلقه من مواجهة النجم البرتغالي كريتساينو رونالدو وذلك في مواجة الطواحين لنظيرهم منتخب البرتغال في نهائي دوري أمم أوروبا يوم الغد.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

هولندا عبرت منتخب إنجلترا في مرحلة نصف النهائي بينما اكتسحت البرتغال نظيرها السويسري وسجل كريتسيانو رونالدو ثلاثية في هذا الفوز ليُبرهن على رغبة قوية من سيليساو أوروبا في تحقيق هذه البطولة.

وقال كومان: ” معركة الغد ليست بين اللاعبين بكل تأكيد، إنها بين منتخبين كبيرين، البرتغال وهولندا”.

“نعلم أنه من المستحيل أن تدافع بشكل جيد في وجود كريستيانو رونالدو، ولكن أعتقد أن أفضل ما يمكننا القيام به هو أن نحتفظ بالكرة وهنا لن يكون بإمكانه فعل الكثير في الهجوم”.

رونالد كومان تولى تدريب منتخب هولندا في فبراير 2018 واستطاع أن يطور من مستوى الطواحين خلفاً للمقال ديك أدفوكات الذي جعل وضعهم سيئاً في تصفيات كأس العالم 2018.

الأكثر مشاهدة