النني: فخور بارتداء شارة قيادة منتخب مصر

فريق سبورت 360 22:43 27/03/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – عبر محمد النني لاعب خط وسط أرسنال الإنجليزي، ومنتخب مصر عن شعوره بالفخر لارتداء شارة قيادة الفراعنة، وذلك خلال ودية نيجيريا التي انتهت بفوز النسور بهدف.

كان النني قد حمل شارة قيادة منتخب مصر في بمباراة شهدت الدفع بعناصر بديلة لتجربتها استعدادا لكأس أمم أفريقيا 2019 التي تقام في مصر.

وقال النني معلقا على حمل شارة قيادة المنتخب: ” لحظة إرتداء شارة كابتن منتخب بلدي للمرة الأولى في مسيرتي الكروية هي لحظة لن أنساها أبدا.. منتخب مصر غير.. الحمد لله دائما وأبدا”.

بدوره علق أحمد حسن قائد منتخب مصر السابق ومدير الكرة في نادي بيراميدز على ارتداء النني لشارة القيادة قائلا: “كابتن مصر وكمان 17.. لا دا كلام غير فعلا يا كابتن مصر”.

ولطالما حمل حسن شارة قيادة المنتخب في أجيال متعاقبة، فضلا عن تتويجه مع الفراعنة بكأس أمم أفريقيا أعوام 2006 و2008 و2010.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أجيري يعادل رقم كوبر مع منتخب مصر

فريق سبورت 360 02:01 27/03/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – عادل المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني لمنتخب مصر، رغم سابقه الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني السابق للفراعنة.

وتعرض منتخب مصر للهزيمة لأول مرة تحت قيادة أجيري، وذلك خلال ودية نيجيريا مساء الثلاثاء، بعد 5 مباريات لعبها تحت قيادة المكسيكي، وهي نفس المدة التي احتاجها المنتخب المصري لكي يتعرض لأول خسارة تحت قيادة كوبر أيضا.

ولم يتثن لأجيري الذي تولى تدريب الفراعنة في أغسطس من العام الماضي، خوض أي مباريات ودية، حيث بدأ مهمته بمواجهات رسمية في تصفيات كأس أمم أفريقيا، لكنه خاض نفس عدد المباريات التي لعبها كوبر في بداية مشواره قبل أن يتعرض للخسارة الأولى، مع الفارق بأن المدرب الأرجنتيني نال خسارة رسمية وليست ودية.

aguirre

أجيري بدأ مشواره بـ4 انتصارات رسمية جاءت على حساب النيجر 6-0، ثم إي سواتيني 4-1 و2-0، وتونس 3-2 ثم التعادل مع النيجر 1-1، وأخيرا الخسارة من نيجيريا بهدف.

أما كوبر فكانت بدايته مع الفراعنة فوز ودي على غينيا الاستوائية 2-0 ثم 2-1 على مالاوي وديا أيضا، قبل أن يحقق انتصارين رسميين على تنزانيا وتشاد “3-0″ و”5-1” على الترتيب في تصفيات أمم أفريقيا وأعقبها بفوز ودي على زامبيا بثلاثية قبل أن تأتي الخسارة الأولى بهدف دون رد أمام تشاد في تصفيات كأس العالم.

الأكثر مشاهدة

3 مكاسب و4 سلبيات في خسارة الفراعنة أمام نيجيريا وديا

فريق سبورت 360 23:03 26/03/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – بهدف وحيد في الثواني الأولى فاز منتخب نيجيريا على ضيفه المنتخب المصري ضمن استعداداتهما لنهائيات كأس أمم أفريقيا 2019.

الفوز بهدف وحيد كان كافيا لكي يعوض النسور الخضراء “وديا” ما فشلوا فيه وديا خلال آخر مواجهة جمعتهم بالفراعنة في تصفيات أمم أفريقيا 2017، حينما حرمهم محمد صلاح بهدف متأخر من الفوز.

وخلال المواجهة الودية تظهر عدة مكاسب لكن ربما تكون السلبيات أكثر في مرحلة يستعد فيها منتخب المدرب المكسيكي خافيير أجيري، للاستقرار على القوام الأساسي للمنتخب.

ولعل أبرز الإيجابيات تتمثل في..

1- إسلام جابر

أبرز أهم مكاسب منتخب مصر، جناح هجومي سريع وجريء ويتحرك دوما نحو المرمى سواء بالكرة أو بدون، وهو أمر كان يفتقده المنتخب في غياب محمد صلاح.

جابر رغم نقص خبراته الدولية، إلا أنه مثل خطورة مستمرة على المرمى النيجيري، وكاد يسجل في إحدى الكرات، فضلا عن أنه احتفظ بلياقته ونشاطه حتى الدقائق الأخيرة.

2- جنش يظهر

ربما لا يُسأل عن الهدف المبكر الذي هز شباكه، حيث سدد بول إينواتشو بقوة في الشباك وبدون ضغط، لكنه إجمال أظهر شخصية في التعامل مع الكثير من الكرات سواء الثابتة أو المتحركة، وربما يكون له دور مستقبلا مع منتخب مصر.

3- تدرج نحو الافضل

لعب منتخب مصر شوط أول سيء للغاية، لم يستحوذ فيه على الكرة ولم يقم بهجمات منظمة عندما يمتلكها، لكن الشوط الثاني كان أفضل وأكثر تنظيما، وشهد محاولات عديدة على مرمى نيجيريا.. بالإضافة إلى ذلك فإن العناصر التي أصبحت أساسية الآن مع المنتخب مثل طارق حامد وتريزيجيه تثبت أقدامها وتعطي الثقة لباقي اللاعبين.

أما أهم السلبيات فتتمثل في..

1- مزيج عشوائي

لم يكن مفضلا أن يدفع أجيري بـ 5 لاعبين ليس لديهم خبرات دولية أو على الأقل لم يشاركوا كثيرا معه دفعة واحدة.. حيث أن التدرج في مثل هذه الأحوال يكون أفضل، حتى لا يصطدم اللاعبون باجواء غير مألوفة خاصة في ظل المساندة الجماهيرية الكبيرة التي حظي بها منتخب نيجيريا.

2- أزمة الكرات الثابتة

تظل الكرات الثابتة أزمة للدفاع المصري، لا يعاني منها المنتخب وحده ولكن أيضا الأندية، فلا يوجد تمركز جيد أو تعامل مناسب مع مثل هذه المواقف.

3- كرات طولية عشوائية

اتسم الأداء بالكرات الطويلة غير المجدية في ظل فارق الأطوال والقدرات البدنية لصالح نيجيريا

4- حلول هجومية غائبة

باستثناء المجهود الفردي من بعض اللاعبين في إيجاد مساحات لم يكن واضحا أن أجيري يركز على جملة معينة أو أسلوب تكتيكي يضرب به تكتل دفاع نيجيريا في الشوط الثاني

الأكثر مشاهدة