اليويفا يوضح حقيقة انضمام منتخب الأرجنتين لدوري أمم أوروبا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – رد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” على الشائعات التي أكدت تقدم منتخب الأرجنتين بطلب للمشاركة بطولة دوري أمم أوروبا المستحدثة في العام الماضي ، والتي شهدت تتويج منتخب البرتغال بالنسخة الأولى.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وكشفت شبكة “فوكس سبورت” العالمية اليوم عن مفاجأة من العيار الثقيل عندما قالت أن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم يفكر بالخروج من اتحاد أمريكا الجنوبية الكونبيل على إثر الأحداث التي شهدتها بطولة كوبا أمريكا.

وجاء في بيان الاتحاد الأوروبي “لا يوجد شيء حقيقي حول أنباء طلب الأرجنتين الانضمام لبطولات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وأن تصبح عضواً في اليويفا ، لم ندخل في أي نقاش من هذا النوع ولن يتم في المستقبل ، على أي حال كتشجيع للصداقة فإننا ندعوهم كضيف خاص لمششاهدة أي بطولة ننظمها في أي وقت يرغبون”.

وشهدت مباراة البرازيل والأرجنتين حالات تحكيمية وحالة من اللغط الكبير الذي دفع ليونيل ميسي للتحدث عنها عقب مباراة تحديد المركز الثالث بين الأرجنتين وتشيلي.

2fcee0a1-ac96-4b0f-976e-d589f48bf38e

وفي مباراة الأرجنتين وتشيلي تعرض ليونيل ميسي لحالة طرد بعد اشتباكه مع ميديل قائد تشيلي حيث أظهرت الكاميرات أن الأمر لم يكن يدعي لإشهار البطاقة الحمراء في وجه قائد برشلونة الإسباني.

الأكثر مشاهدة

الأرجنتين تريد الانتقام من أمريكا الجنوبية عبر الانضمام إلى أوروبا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فجرت شبكة “فوكس سبورت” العالمية مفاجأة من العيار الثقيل عندما قالت أن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم يفكر بالخروج من اتحاد أمريكا الجنوبية الكونبيل على إثر الأحداث التي شهدتها بطولة كوبا أمريكا.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وقالت شبكة “فوكس سبورت” أن الاتحاد الأرجنتيني يريد الانتقام من الكونميبول اتحاد أمريكا الجنوبية بعد الخروج من بطولة كوبا أمريكا وسط أحداث وأنباء عن أداء التحكيم في مباراة البرازيل.

واتهم الاتحاد الأرجنتيني ومنتخب التانجو وقائده ليونيل ميسي اتحاد أمريكا الجنوبية بالفساد في بطولة كوبا أمريكا والتي خرج منها منتخب التانجو في نصف النهائي على يد البرازيل.

وشهدت مباراة البرازيل والأرجنتين حالات تحكيمية وحالة من اللغط الكبير الذي دفع ليونيل ميسي للتحدث عنها عقب مباراة تحديد المركز الثالث بين الأرجنتين وتشيلي.

وفي مباراة الأرجنتين وتشيلي تعرض ليونيل ميسي لحالة طرد بعد اشتباكه مع ميديل قائد تشيلي حيث أظهرت الكاميرات أن الأمر لم يكن يدعي لإشهار البطاقة الحمراء في وجه قائد برشلونة الإسباني.

الأكثر مشاهدة

بعد طرد ميسي.. 6 نجوم لم يحصلوا أبداً على بطاقة حمراء

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – تجرّع ليونيل ميسي، لاعب برشلونة ومنتخب الأرجنتين، مرارة الطرد لأول مرة في مباراة رسمية، وذلك بعدما تلقى بطاقة حمراء خلال مواجهة منتخب بلاده أمام تشيلي، ضمن فعاليات بطولة كوبا أمريكا 2019 بالبرازيل.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

ودخل ميسي في شنآن حاد واشتباك عنيف مع جاري ميدل لاعب منتخب تشيلي، في الدقيقة 37، ليُقرر حكم المباراة طردهما بشكل مباشر.

وبذلك، يكون ميسي قد حصل على أول بطاقة حمراء في مسيرته بطابع رسمي، مع العلم أنه طُرد في مباراة ودية أمام المجر عام 2005، بينما لم يتلقَّ أي بطاقة حمراء مع برشلونة.

يُذكر أن ميسي انتقد اتحاد كرة القدم بأمريكا الجنوبية، قبل أيام، وذلك بعد أن “عانى المنتخب الأرجنتيني من ظلم تحكيمي ضد البرازيل في الدور نصف النهائي”، كما يقول البولجا.

ونستعرض معكم في هذا التقرير، أبرز النجوم الذين لم يحصلوا على أي بطاقة حمراء طوال مسيرتهم الكروية:

أندريس إنييستا:

يُعتبر أندريس إنييستا، من أفضل اللاعبين في الـ20 سنة الأخيرة، وهو الذي كان قد سجل هدف الانتصار الذي أهدى منتخب بلاده إسبانيا لقب كأس العالم سنة 2010. نجم خط وسط برشلونة، عُرف بانضباطه داخل الملعب، وذلك ما جعله يحصل على 65 بطاقة صفراء، في حين لم يحصل على أي بطاقة حمراء.

راؤول جونزاليس:

طيلة مسيرته الكروية، لم يحصل راؤول على أي بطاقة حمراء، رغم أنه خاض العديد من المباريات في مختلف الملاعب والدوريات، وقد عُرِف داخل أرضية الميدان بتحليه برباطة جأش منقطة النظير.

جاري لينكر:

اللاعب الإنجليزي لينكر، يعتبر قدوة للجميع، فطِيلة مسيرته الكروية، لم يحصل على ورقة حمراء، كما أنه لم يسبق أن أشهر أي حكم، ورقة صفراء في وجهه، وهو الذي لعب في صفوف: ليستر سيتي، إيفرتون، برشلونة، توتنهام هوتسبير، ناغويا غرامبوس الياباني. لينكر خاض أكثر من 565 مباراة سجل خلالها 281 هدفاً.

ميشيل بلاتيني:

أحد أساطير الكرة الفرنسية، اشتهر هو الآخر بروحه الرياضية، بحيث لم يسبق له الحصول على أي بطاقة حمراء، فمن أصل 660 مباراة في مسيرته الكروية، لم يتلقّ لاعب يوفنتوس السابق أي طرد، وهو الذي توج بالكرة الذهبية في 3 مناسبات كما قاد منتخب بلاده لتحقيق كأس أمم أوروبا.

فيليب لام:

فيليب لام الذي خاض حوالي 700 مباراة، لم يسبق له هو الآخر، أن حصل على بطاقة حمراء، بحيث اشتهر بلعبه النظيف، وهو ما جعله من أبرز لاعبي فريق بايرن ميونخ، والمنتخب الألماني.

كريم بنزيما:

رغم اقتران اسمه في السنوات الماضية، بالفضائح الأخلاقية، الأمر الذي أدى إلى استبعاده من منتخب فرنسا، إلا أن كريم بنزيما يعد من أبرز اللاعبين المنضبطين داخل الملعب، إذ لم يحصل مهاجم ريال مدريد على أي بطاقة حمراء طوال مسيرته الكروية.

الأكثر مشاهدة