إيطاليا ترتدي قميص عصر النهضة لأول مرة أمام اليونان .. صور

علي خليفة 23:17 12/10/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
منتخب إيطاليا

شهدت مباراة الليلة التي تجمع منتخب إيطاليا مع منتخب اليونان ضمن التصفيات الؤهلة إلى نهائيات كأس أمم أوروبا 2020 ارتداء “الآتزوري” القميص الجديد ذو اللون الأخضر لأول مرة.

وأعلن الاتحاد الإيطالي قبل أيام عن تصميم جديد لقميص المنتخب الأول، ذو اللون الأخضر المزخرف، والذي يطلق عليه قميص عصر النهضة.

وتم تصميم القميص احتفالاً باللاعبين الجدد الصاعدين إلى المنتخب الأول، حيث تضم القائمة 12 لاعباً تقل أعمارهم عن 25 عاماً، وذلك عقب خيبة نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، والتي شهدت غياب إيطاليا عنها.

إيطاليا ارتدت هذا اللون سابقاً

ليوناردو بونوتشي ضد اليونان

ليوناردو بونوتشي ضد اليونان

وكانت إيطاليا قد ارتدت هذا اللون لمرة واحدة في عام 1954، وحققت الفوز على الأرجنتين بهدفين دون رد في الملعب الأولمبي في العاصمة روما.

وستضمن إيطاليا التأهل إلى كأس أمم أوروبا في حال فوزها على اليونان اليوم، وبذلك ترفع رصيدها إلى النقطة الثالثة عشر.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

التشكيلة الرسمية لمباراة إيطاليا واليونان

علي خليفة 22:02 12/10/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
إيطاليا قبل مباراة اليونان

موقع سبورت 360 – كشف روبرتو مانشيني مدرب المنتخب الإيطالي عن التشكيلة الرسمية التي سيدخل بها “الآتزوري” مباراة اليونان، والمقامة ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم أوروبا 2020.

وشهدت تشكيلة منتخب إيطاليا تواجد كل من:

حراسة المرمى: جيانلويجي دوناروما.

خط الدفاع: دانييلو دي أمبروسيو – ليوناردو بونوتشي – إتشيربي – ليوناردو سبينازولا.

خط الوسط: جورجينيو – نيكولو باريلا – ماركو فيراتي.

خط الهجوم: فيديريكو كييزا – لورينزو إنسيني – تشيرو إيموبيلي.

الأكثر مشاهدة

باجيو: ركلة الجزاء الضائعة ضد البرازيل لاحقتني في نومي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
روبرتو باجيو لحظة إهدار ركلة الجزاء عام 1994

تعتبر إضاعة ركلة الجزاء اللحظة الأشهر في مسيرة المهاجم الإيطالي روبرتو باجيو، وذلك عندما أضاع حلم التتويج بلقب كأس العالم على منتخب بلاده في المباراة النهائية ضد البرازيل.

ويعتبر روبرتو باجيو واحداً من أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم وإيطاليا، إن لم يكن الأفضل في بلاده على الإطلاق، ولعب بقميص “الأتزوري” في مونديال 1994، ووصل ببلاده إلى المباراة النهائية ضد البرازيل.

واستمر ذلك النهائي حتى ركلات الترجيح، ولكن لسوء الحظ فقد أضاع باجيو ركلة الجزاء التي منحت “راقصي السامبا” اللقب الرابع في تاريخ مشاركتهم في كأس العالم.

وظهر باجيو اليوم في إحدى الاحتفالات، وقال في تصريح لصحيفة “لا جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية “لم أقم بإضاعة ركلة جزاء في حياتي سوى مرة واحدة، لم تكن الأخيرة لكنها الانقلاب الأكبر في مسيرتي، لقد شاهدتها في نومي، لا تزال تلك اللحظة تظهر في ذهني”.

وأضاف “كأي طفل كنت احلم بلعب نهائي كأس العالم بين إيطاليا والبرازيل، لكن الشيء الذي لم أحلم به أن ينتهي الأمر بإهدار ركلة جزاء، حاولت تعويض ذلك في مونديال 2002 وكان لدي آمل بذلك، لكني بقيت في المنزل، ربما أكون متعجرفاً إلا أني كنت أستحق المشاركة حتى لو كان هنالك شكوك حول لياقتي، لقد كنت أستحق التواجد في البطولة وأن كرة القدم تدين لي، هذا السبب الذي أبعدني عن الرياضة”.

باجيو يسترجع ذكريات رحيله عن فيورنتينا إلى يوفنتوس

وشهد عام 1990 رحيل اللاعب الملقب بـ “ذنب الخيل” أخباراً تتحدث عن رحيله عن صفوف فيورنتينا والانتقال إلى الغريم يوفنتوس، وهذا تسبب بأعمال شغب لثلاثة أيام في مدينة فلورنسا.

وتتطرق باجيو إلى هذا الأمر، بقوله “لم يقبل المشجعون أن انتقل إلى يوفنتوس، شعرت بالذنب كوني سبب كل هذا حتى لو كنت أخر شخص يلام”.

الأكثر مشاهدة