مورينو يكسر صمته: لا أعرف ما الذي حدث.. اسألوا إنريكي !

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
روبرت مورينو بجانب لويس إنريكي

موقع سبورت 360 – كسر روبرت مورينو مدرب منتخب إسبانيا السابق حاجز الصمت، وتحدث لأول مرة عن إقالته من تدريب اللاروخا، وعودة لويس إنريكي من جديد.

وحصل روبرت مورينو على فرصة لتولي مهام الرجل الأول في منتخب إسبانيا شهر مارس الماضي بعد رحيل لويس إنريكي عن تدريب اللاروخا لأسباب عائلية بسبب مرض ابنته التي توفت منذ فترة.

ونجح روبرت مورينو مساعد إنريكي السابق في قيادة منتخب إسبانيا لتصدر مجموعته بتصفيات أوروبا، وتأهله مباشرةً ليورو 2020، حيث لعب 9 مباريات، نجح في الفوز 7 مرات، وتعادل في اثنين آخرين.

ولكن منذ يومين، تغير الوضع 180 درجة، عندما أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم عن إقالة روبرت مورينو من منصبه، وعودة لويس إنريكي.

البعض يرى بأن روبرت مورينو بأن تعرض للخيانة من قبل الاتحاد الإسباني لكرة القدم، بالرغم من أن نفس المدرب صرح من قبل بأنه موافق على الرحيل إذا طلب لويس إنريكي العودة لتدريب المنتخب.

روبرت مورينو يكسر صمته ويتحدث عن إقالته من تدريب إسبانيا

وتحدث روبرت مورينو حسب صحيفة “آس” الإسبانية قائلاً “لا أعرف ماذا حدث، اسألوا لويس إنريكي، فأنا لا أريد الحديث عن هذا الأمر، لأنني إذا تكلمت، فلن يكون ذلك جيداً بالنسبة لي”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة