5 أرقام قياسية يمكن لكريستيانو رونالدو تحطيمها في 2020

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت 360 – ينتظر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم نادي يوفنتوس، العديد من الأرقام القياسية التي قد يحققها مع فريقه ومنتخب بلاده، مع بداية عام 2020.

وظل كريستيانو رونالدو يحقق العديد من الأرقام القياسية، وسطر اسمه بحروف من ذهب في تاريخ كرة القدم، لأكثر من عقد من الزمان، ولديه فرصة لمواصلة تحقيق ذلك مع انطلاق العام الجديد.

الأرقام التي قد يحققها رونالدو في 2020 مع يوفنتوس ومنتخب البرتغال

الفوز بدوري أبطال أوروبا مع يوفنتوس

يأمل النجم البرتغالي في قيادة يوفنتوس للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الثالث على التوالي والأول له منذ عام 1996.

وحقق رونالدو بطولة دوري أبطال أوروبا 5 مرات من قبل، 4 مرات مع فريقه السابق ريال مدريد، ومرة مع ناديه الأسبق مانشستر يونايتد. والتحدي الأكبر بالنسبة للأسطورة البرتغالية الفوز بالبطولة مع 3 أندية مختلفة والوصول للرقم القياسي لأسطورة ريال مدريد خينتو، الذي حقق اللقب 6 مرات.

رونالدو سامبدوريا 1

أفضل هداف في بطولة أمم أوروبا

سجل رونالدو 9 أهداف مع منتخب البرتغال في مشاركاته الأربع الماضية في بطولة أمم أوروبا. مما جعله يتساوى مع ميشيل بلاتيني كأفضل هداف في البطولة.

وإذا أحرز رونالدو أي هدف في بطولة يورو 2020. سيصبح أفضل هداف في تاريخ البطولة منفرداً.

أكثر لاعب يسجل هاتريك في دوري أبطال أوروبا

يتساوى كريستيانو رونالدو مع ميسي، كأكثر اللاعبين تسجيلاً للهاتريك في دوري أبطال أوروبا. بواقع 8 مرات. وأمامه فرصة للتفوق على نجم برشلونة. في صراع المنافسة الدائم بين النجمين.

رونالدو البرتغال

أفضل هداف دولي في التاريخ

يملك رونالدو في رصيده 99 هدفاً دولياً، خلف الإيراني علي دائي الذي سجل 109 هدفاً دولياً. ويأمل صاروخ ماديرا في الوصول للرقم الدولي الأبرز في عام 2020.

أول لاعب يفوز بقائمة هدافي الدوري الإنجليزي والإسباني والإيطالي

يحتل رونالدو حالياً المركز الرابع في قائمة هدافي الدوري الإيطالي برصيد 10 أهداف. وأمامه فرصة لتعويض ما فشل به الموسم الماضي في موسمه الأول بإيطاليا. ويصبح أول لاعب في التاريخ يفوز بالحذاء الذهبي في الدوري الإنجليزي والإسباني والإيطالي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة