كريستيانو رونالدو: صافرات الاستهجان تجعلني أقوى

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – قال كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، إن صافرات الاستهجان لا تُفقده تركيزه بل تحفزه ليكون قوياً، مشيراً في الوقت نفسه، إلى أنه يحب مواجهة المنافسين الأقوياء.

وقال رونالدو في تصريحات صحفية أبرزها موقع (كالتشيو ميركاتو) الإيطالي: “لأضع بصمتي في الميدان، يجب أن أكون في أفضل الظروف سواء داخل أو خارج الملعب، أشعر بالراحة فقط عندما نقاتل أمام الفرق الأفضل”.

وتابع: “أحب مواجهة المنافسين الأقوياء، لأنهم يدفعونني لبذل قصارى جهدي، يمكن لجماهيرهم إطلاق صافرات الاستهجان ضدي، لكن بدلاً من أن تفقدني تركيزي، أجعلها حافزاً لأكون أقوى وألا يوقفني أي شيء”.

وتوج رونالدو هذا العالم بلقب الدوري الإيطالي مع يوفنتوس، ودوري الأمم لأوروبية رفقة منتخب البرتغال، لكنه فشل في قيادة يوفنتوس للدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وسيحاول رونالدو مرة أخرى الظفر بذات الأذنين خلال الموسم المقبل، تحت قيادة مدرب يوفنتوس الجديد، ماوريسيو ساري، الذي أفصح عن رغبته في مساعدة صاروخ ماديرا لتحقيق الإنجازات.

الأكثر مشاهدة

رونالدو يستعرض إنجازاته مع يوفنتوس بكلمات مختصرة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – قام النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بنشر إنجازاته مع فريقه يوفنتوس عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام” بعد نهاية موسمه الأول في الدوري الإيطالي.

وتوج كريستيانو رونالدو مؤخراً بلقب دوري أمم أوروبا مع منتخب البرتغال ، بعد تألقه في مباراتي نصف النهائي والنهائي أمام سويسرا وهولندا ، قبل أن يخرج بتصريح أثار جدلاَ واسعاً بقوله إنه يستحق التتويج بجائزة الكرة الذهبية.

وكتب كريستيانو رونالدو عبر حسابه على إنستجرام “ياله من موسم لا يسنى ! ، تجارب جديدة ، نادي ضخم ، مدينة جديدة ، تجاوزت سجلات جديدة وحققت ثلاثة ألقاب أخرى ، أود شكر جماهير يوفنتوس على الترحيب الرائع ، وقولهم أني جزء مهم من انتصاراتهم ، شكراً لمشجعيني حول العالم وخاصة البرتغاليين الذين ساعدونا في تحقيق نصر تاريخيٍ أخر للبرتغال “.

وأضاف “شخصياً لن أنسى اللحظات العظيمة والسجلات الجديدة التي تغلبت عليها حتى الآن في عام 2019”.

View this post on Instagram

What an unforgettable season! New experiences, gigantic club, exciting city, broken records and three more titles! I have to thank all of Juventus fans for the wonderfull way I was welcomed in Italy! You’re a very important part of our victories! Thanks to all my fans around the world and particularly to the portuguese people that helped us reach another historical win for Portugal! You’ll allways have a special place in my heart! Personaly, I’ll never forget the great moments and new record-breaking achievments I’ve had so far in 2019: – Italian Supercup winning goal; – Serie A win, Best Player and 21 goals; – Nations League win and hat-trick; – First Player to reach 100 wins and 125 goals in Champions League; – First Player to win 10 UEFA titles; – First Player to score in all National Teams final stages: FIFA World Cup, UEFA European Cup, FIFA Confederations Cup and UEFA Nations League; – First Player to score in 10 consecutive National Teams final stages from 2004 to 2019; See you soon! Together we’ll keep fighting for new and amazing conquests! I’m counting on you! 🇵🇹🇮🇹🌍 🤜🏻🤛🏻🙌🏻💪🏻

A post shared by Cristiano Ronaldo (@cristiano) on

وسرد رونالدو إنجازاته التي يتحدث عنها ، وهي :

  • التتويج بلقب الدوري الإيطالي والحصول على جائزة أفضل لاعب وتسجيل 21 هدفاَ.
  • دوري أمم أوروبا والهاتريك.
  • أول لاعب يصل إلى 100 فوز و125 هدف في دوري أبطال أوروبا.
  • أول لاعب يفوز بـ 10 ألقاب.
  • أول لاعب يسجل في جميع المراحل النهائية التي خاضها : كأس العالم بطولة أوروبا ، كأس القارات ، دوري أمم أوروبا.
  • أول لاعب يسجل في 10 مراحل نهائية من 2004 حتى 2019.

وأنهى حديثه بـ “أراك قريباً ! معاً سنواصل القتال من أجل الانجازات الجديدة والمثيرة”.

الأكثر مشاهدة

ماذا لو رفض مانشستر يونايتد بيع رونالدو إلى ريال مدريد صيف 2009؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – إذا ذُكر أمامك اسم ريال مدريد الإسباني، سيأتي في ذهنك على الفور النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي يعد بدون أدنى شك أفضل لاعب في تاريخ المرينجي، ويعتبر من أساطير النادي حتى بعد رحيله عن الريال وانضمامه لنادي يوفنتوس الإيطالي.

هذه ليست مبالغة مني، بل الأرقام والبطولات خير دليل على ذلك، وأهداف النجم البرتغالي كفيلة لتأكيد هذا الأمر، فالنجم البرتغالي توّج مع ريال مدريد بأربع بطولات دوري أبطال أوروبا، وكأس الملك مرتين، والدوري الإسباني مرتين أيضًا، كذلك الحال بالنسبة لكأس السوبر الإسباني، وأخيرًا كأس السوبر الأوروبي 3 مرات.

ولكن ماذا لو رفض مانشستر يونايتد الإنجليزي -فريق رونالدو الأسبق- بيع رونالدو إلى ريال مدريد صيف عام 2009؟ كيف كانت ستسير الأمور في ريال مدريد إذا فقدت جزءًا كبيرًا من مشروع النادي الممتد حتى وقتنا هذا؟

لذلك سيستعرض معكم موقع “سبورت 360 عربية” في حلقة “ماذا لو” الأسبوعية ما الذي كان سيحدث إذا استمر رونالدو مع مانشستر يونايتد؟

رونالدو القائد بعد السير فيرجسون!

GettyImages-496419090

إذا استمر كريستيانو رونالدو مع مانشستر يونايتد، كان سيقود الشياطين الحمر بعد اعتزال السير أليكس فيرجسون، وكان سينجح في توحيد صفوف اليونايتد الذي عانى الأمرين بعد رحيل فيرجسون.

وقتها كان رونالدو سيكون قائد الفريق الحقيقي خارج وداخل الملعب، وسيحث الجميع على العمل، وسيدفع نجوم الكرة للتواجد في مانشستر يونايتد، وكنّا سنرى اليونايتد ينافس جاره مانشستر سيتي، وليفربول، وتشيلسي على الفوز ببطولة الدوري الإنجليزي.

ريال مدريد يعاني

GettyImages-1150425486

بالطبع إذا فشل ريال مدريد في التعاقد مع كريستيانو رونالدو، وقرر الأخير الاستمرار مع مانشستر يونايتد لفترة طويلة، كان المرينجي سيعاني كثيرًا من دونه، لأن البرازيلي ريكاردو كاكا الذي تعاقد مع الريال في نفس سنة انضمام رونالدو للفريق الملكي فشل في الظهور بمستوى طيب مع المرينجي.

ريال مدريد كان سيصبح بدون قائد للمشروع الذي بدأه فلورنتينو بيريز عام 2009، ولم نكن سنشهد الطفرة التي حدثت في الفريق الملكي خاصةً على المستوى القاري -دوري أبطال أوروبا-.

بنزيما أسطورة الجيل الحالي!

GettyImages-1144897775

فشل ريال مدريد في التعاقد مع رونالدو عام 2009، كان سيعطي الفرصة للفرنسي كريم بنزيما للظهور بصورة أكبر، فالفريق كان سيعمل فقط على إيصال الكرة للمهاجم الفرنسي ليسكنها في الشباك.

وكان وقتها سيصبح نجم الفريق الأول، وأسطورة الجيل الحالي، وهداف ريال مدريد بكل تأكيد لأنه لن يلعب دور الرجل الثاني بعد رونالدو، أو بمعنى أصح اللاعب الذي يساعد رونالدو على تسجيل الأهداف.

استمرار راؤول جونزاليس

GettyImages-97996692

وقتها كان أسطورة ريال مدريد راؤول جونزاليس سيستمر مع الفريق، ولن يرحل عن المرينجي صيف عام 2010، لأن وقتها سيحتاج إليه الريال نظرًا لفشله في التعاقد مع رونالدو.

وكان سيشكل ثنائيًا هجوميًا مع كريم بنزيما، وقد يستفيد المهاجم الفرنسي من هذه الشراكة، خاصةً وأن راؤول لاعب جماعي، وليس أناني كما هو الحال مع رونالدو.

إبراهيموفيتش إلى الريال 

GettyImages-1145930960

ريال مدريد كان سيفكر وقتها في التعاقد مع مهاجم آخر بعد فشله في التعاقد مع كريستيانو رونالدو، ووقتها كان السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في قمة مجده مع إنتر ميلان الإيطالي.

إبراهيموفيتش سيكون وقتها هو صفقة ريال مدريد، وقد تتغير مسيرة النجم السويدي ويتوج بلقب دوري أبطال أوروبا الذي كان يحلم بالفوز به.

النجم السويدي لن ينضم في هذه الحالة لفريق برشلونة الإسباني، لأن صفقة إبرا كانت للرد على صفقات ريال مدريد عام 2009، وقد نشاهد إبراهيموفيتش هو أسطورة ريال مدريد وهدافه التاريخي بدلاً من رونالدو.

الريال بدون ملك دوري الأبطال

GettyImages-962791788

إذا لم يتعاقد ريال مدريد مع رونالدو، كان الفريق الملكي سيجد صعوبات كبيرة في التتويج ببطولة دوري أبطال أوروبا 4 مرات في 5 سنوات.

يكفي القول أن كريستيانو رونالدو هو صاحب الأفضل الأول في تتويج ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا نسخة 2017، عندما سجل في ربع النهائي، ونصف النهائي، والنهائي 10 أهداف، حيث سجّل رونالدو خمسة أهداف في دور ربع النهائي أمام بايرن ميونخ الألماني، وسجل ثلاثية “هاتريك” في مرمى أتلتيكو مدريد الإسباني في دور نصف النهائي، وأحرز هدفين في مرمى يوفنتوس الإيطالي في نهائي كارديف.

رونالدو هو الهداف التاريخي لدوري أبطال أوروبا برصيد 127 هدفًا، وأول لاعب يكسر حاجز المائة هدف في المسابقة القارية، لذلك بكل تأكيد سيتأثر المرينجي بعد تواجده مع الفريق، وقد يفشل الريال في التتويج حتى بنصف العدد الذي حصل عليه النجم البرتغالي مع الريال.

الأكثر مشاهدة