مورينيو عن جامع كرات ليفربول : كنت في فريق لا يدرك أهميتهم

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – أشاد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق بالدور الذي قام به حامل كرات فريق ليفربول في مباراة الريدز الاستثنائية أمام برشلونة الإسباني، مشيرًا إلى أنه كان في نادي لا يدرك أهمية هذا الدور.

وكان فريق ليفربول قد عاد من بعيد بريمونتادا تاريخية، بالفوز على برشلونة برباعية نظيفة، ليتأهل الريدز لنهائي دوري أبطال أوروبا.

ويعتبر أوكلي كانونير ابن 14 عامًا، والذي يعمل كحامل للكرات في ملعب “أنفيلد” أحد نجوم تلك المواجهة، حيث كان سببًا رئيسيًا في إحراز الريدز الهدف الرابع، والذي جعل ليفربول يتأهل لنهائي دوري الأبطال.

وتحدث جوزيه مورينيو حسب صحيفة “سبورت” الكتالونية قائلاً “هناك تفاصيل لم يلاحظها معظم الأشخاص في عالم كرة القدم، وحامل الكرات من ضمن هذه التفاصيل”.

وأضاف “حامل الكرات يمكن أن يكون مهمًا للغاية في استراتيجيتك، ويجب أن يكونوا على دراية بها، فهو من ضمن التفاصيل التي تحدث الفارق، كما حدث في مباراة ليفربول”.

وتابع “كنتُ في نادٍ لا يدرك أهمية حامل الكرات”، وأشارت الصحيفة بأن جوزيه مورينيو يقصد من هذا التصريح فريقه السابق مانشستر يونايتد.

وأكمل “كنت أقوم بدور حامل الكرات في فريق فيتوريا دي سيتوبال، وكنت ماهرًا في ذلك، لأنني كنت أعرف الوضعية التي يريدها اللاعب في وضع الكرة”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة