ألتيميت واريور

ظهر أمام جماهيره قبل وفاته بـ 24 ساعة فقط، وتحديدا في عرض الرو 7 أبريل 2014، وذلك بعد غياب 6000 يوم عن عرض الرو، وكأنه كان يودع جماهيره، إنه واحد من أساطير المصارعة عبر التاريخ، الأمريكي ألتيميت واريور، عضو قاعة المشاهير، الذي لقب بالمحارب، حيث صال وجال على حلبات المصارعة وحقق الكثير من الإنجازات.

اسمه الحقيقي جيمس براين هيلوج، ولد في 16 يونيو 1959، وكانت وفاته في 8 أبريل 2014 ، بعد 3 أيام من تكريمه من قبل اتحاد المصارعة الحرة، في قاعة المشاهير، وذلك قبل مهرجان راسلمينيا 30.

بدأ واريور مسيرته مع اتحاد المصارعة بمسماه القديم WWF، وذلك في عام 1987 واستمر فيها إلى عام 1991 ثم عاد إليها مرة أخرى في عام 1996، كما انتقل إلى اتحاد WCW المنافس لاتحاد WWE وذلك في عام 1998.

صعد نجمه كثيره مع اتحاد WWE، حيث أصبح بطل القارات وبطل العام في الوزن الثقيل لاتحاد WWF بعد نزاله الشهير أمام الأسطورة هوجان حيث هزمه في مفاجأة كبيرة في راسلمينيا 6.

أصبح واريور هو المصارع الوحيد في تاريخ الاتحاد الذي يجمع بين بطولتي القارات وبطولة WWF في وقت واحد.

اختتم وألتيميت واريور مسيرته على حلبات المصارعة الحرة في عام 1998 ، إلا أنه اشترك في نزال واحد في إسبانيا في عام 2008.

نهاية واريو كانت صادمة لجماهيره ومفاجئة أيضا، حيث خرج من أحد الفنادق في ولاية أريزونا الأمريكية، واتجه نحو سيارته برفقة زوجته ولكنه سقط فجأة على الأرض ليغيب عن الوعي وينتقل إلى المستشفى ويتم الإعلان عن وفاته بعد ذلك.

آخر كلماته لجماهيره والتي قالها في عرض الرو قبل وفاته بيوم واحد: لاأحد يصبح أسطورة من نفسه، أنتم كجماهير من تصنعون الاساطير وتجعلوها حية الى الأبد.

اشترك بنشرتنا الإخبارية .. اضغط هنا

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة