موقع سبورت 360 – عادة ما تكون ضربة البداية مهمة في أي بطولة، ومع بداية الألفية الحالية، استحدث القائمون على الاتحاد الكرة المصرية في ذلك الوقت، بطولة جديدة وهي السوبر المصري، انطلاقا من عام 2001.

البطولة التي جمعت بين الزمالك وغزل المحلة في أول مواجهة من نوعها بهذه المسابقة، فاز فيها الأبيض، ليكتب اسمه في التاريخ كأول فريق يتوح بالسوبر المصري.

الزمالك صاحب ضربة البداية، يحتفظ لنفسه أيضا بالتوفيق في آخر مواجهة جمعته بالغريم التقليدي الأهلي، وذلك في فبراير 2017، عندما توج الأبيض بركلات الترجيح.

وإذا كان الزمالك صاحب البداية والنهاية، فإن هناك تفوقا كبيرا للأهلي في مشوار البطولة، من خلال تحقيق 10 ألقاب مقابل 3 فقط للزمالك، بينما حصل حرس الحدود على اللقب مرة واحدة، وأيضا حرس الحدود لقبا واحدا.

الأهلي فرض كلمته على السوبر المصري، بعد أول بطولتين للزمالك، ليحقق أفضلية في هذه البطولة الوليدة، كما هو الحال بالنسبة للدوري الممتاز بـ 41 لقب، وكأس مصر بـ 36 لقب، الأكثر تتويجا في البطولتين الرئيسيتين في مصر.

ويحتاج الزمالك لتذليل الفارق مع الأهلي، بعد أسابيع قليلة من تتويج فريق المدرب الصربي ميتشو بطلا لكأس مصر، وتقليل الفارق مع الأحمر، في بطولة محلية أخرى.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة