موقع سبورت 360 – يرى إبراهيم سعيد مدافع الأهلي والزمالك السابق، أنه لا يوجد تجاهل الإعلامي للفريق الأبيض الذي يخوض مباراة نهائي بطولة الكونفدرالية الأفريقية مساء الأحد.

ويحل الزمالك ضيفا على نهضة بركان المغربي في ذهاب نهائي البطولة سعيا لتحقيق نتيجة إيجابية قبل لقاء العودة الأحد المقبل في القاهرة.

وقال سعيد عبر حسابه على “تويتر”: “هتكلم بصراحة مفيش تجاهل ولا حاجة”.

واستطرد قائلا: “احنا في رمضان ومعظم القنوات كلها مسلسلات ولكن في اهتمام إعلامي وجماهيري لنادي الزمالك”.

ووجه عدد كبير من جماهير الزمالك سهام النقاد إلى وسائل الإعلام واتهموا بتجاهل الفريق الذي يمثل مصر في نهائي البطولة القارية، قياسا بتغطيات أخرى إعلامية أكثر توسعا للمنافسين.

الأكثر مشاهدة

قبل مواجهة الزمالك.. لماذا تتفوق أندية الشمال الأفريقي في “الكرات الثابتة”؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – عادة ما يتوجه المدربون والمحللون في مصر بنصائح للأندية التي تواجه نظيرتها من شمال أفريقيا، بضرورة الحذر في التعامل مع الكرات الثابتة والقطرية في عمق الدفاع، وعدم ارتكاب مخالفات بحدود منطقة الجزاء.

وقبل ساعات قليلة من المباراة التي تجمع الزمالك المصري بنهضة بركان المغربي، وجه محللون ونجوم سابقون – من بينهم حازم إمام نجم الفريق السابق – نصائح مماثلة للفريق الأبيض في ضرورة ارتكاب مخالفات على حدود منطقة الجزاء من خلالها يمكن أن يهدد نهضة بركان مرمى عمر صلاح الحارس الشاب.

نقص خبرات صلاح وقلة مشاركاته ربما يزيد القلق الزملكاوي، لكن الأمر المؤكد هو إجادة الأندية المغاربية لهذا النوع من الأسلحة الهجومية الفتاكة “الكرات الثابتة”

السر في ذلك ربما يرجع لعدة أسباب من بينها فني وآخر بدني وربما تكون هناك أسباب نفسية أيضا..

– تفوق بدني

تمتاز الكثير من أندية تونس والمغرب والجزائر، بالبنيان القوي للاعبيها، خاصة قلوب الدفاع وأيضا رؤوس الحربة، سواء لاعبين محليين أو أجانب، فبالإضافة إلى العين الخبيرة في انتقاء أبناء أفريقيا السمراء لخوض تجارب احترافية، فإن أبناء البلد أيضا لديهم قدرات بدنية مميزة، ويكفي النظر إلى أندية مثل الترجي والنجم الساحلي وحتى نهضة بركان والوداد لتجد الأمر واقعا.

etoile-playdrs

ذلك التفوق البدني يفيد الأندية في الاستفادة من سلاح الكرات الثابتة، الأمر الذي نجح فيه النجم أمام الهلال السعودي في نهائي كأس زايد للأندية الأبطال، وحاول فيه كثيرا أمام الزمالك لكنه لم يتمكن من ذلك.

– تكتيك معتاد

يستغل مدربو أندية الشمال الأفريقية لاسيما المدربين الأجانب هذه الميزة البدنية الواضحة، من خلال الاعتماد على تكتيك خاص في الركلات الحرة، ومن الواضح أن هناك تدريب دقيق عليها، ومعتاد أيضا، لأنه في الكثير من المواقف الهجومية تُرسل الكرات العرضية والقطرية داخل منطقة جزاء المنافس بدقة شديدة إلى رؤوس اللاعبين ومنها إلى الشباك أو لتشكيل خطورة بشكل عام.

-عقدة متكررة

عندما يستطيع فريق أن يتغلب على منافسه بهذا الأسلوب مرات عديدة فيصبح الأمر بمثابة العقدة، ولعل الحذر والتحذيرات المتكررة في مصر من خطورة سلاح الضربات الثابتة للأندية المغاربية، يزيد من إصرار الأخيرة على تنفيذها وبنجاح شديد استغلال للتفوق النفسي والمعنوي على أندية مصر وهو الأمر الذي حدث في السنوات الأخيرة في مختلف البطولات القارية.

zamalek-aghadir

الأمر الآخر الذي يزيد معاناة الأندية المصرية مع أندية تونس والمغرب والجزائر في هذه الكرات هو وجود أزمة دفاعية في مصر بالفعل من كيفية التعامل مع مثل هذه الكرات، الأمر الذي أشار إليه مدربون سابقون من بينهم محسن صالح الذي كان من بين أوائل من حذروا من هذه المعضلة الدفاعية.

الأكثر مشاهدة

عبدالرزاق حمدالله

موقع سبورت 360 – أفادت تقارير صحفية مغربية بأن الفرنسي هيرفي رونار مدرب منتخب المغرب يدرس استدعاء بدائل هجومية جديدة لقائمة أسود أطلس التي تستعد لخوض نهائيات كأس أمم أفريقيا 2019 بمصر.

وأوضحت صحيفة “المنتخب” المغربية أن رونار يفكر في توجيه الدعوة لعبدالرزاق حمد الله الهداف المتوهج بقميص النصر السعودي، والفائز بجائزة هداف البطولة برقم تاريخي، بالإضافة إلى يوسف العربي هداف الدحيل، وأيضا محسن ياجور مهاجم الرجاء واللاعب المخضرم.

الصحيفة أكد أن رونار يدرس الاستعانة بهؤلاء الثلاثي، في ظل تقاعس عناصر هجومية أخرى مثل أيوب الكعبي المحترفي في الدوري الصيني، وكذلك رشيد عليوي، خالد بوطيب مهاجم الزمالك علما بأن الأخير يغيب لاكثر من شهر بسبب الإصابة.

zamalek-nasr-hussien-die1

وأضافت الصحيفة أن أرقام الثلاثي الأخير لا تُقارن بما قدمه حمدالله والعربي وياجور على مدار الموسم الحالي.

لكن الصحيفة نسبت لمصدر تأكيده على أنه من المستبعد أن يقوم رونار بثورة هجومية شاملة وأنه لن يغير قناعته بالعناصر التي شاركت معه طيلة الفترة الماضيلة، باستثناء حمدالله الذي يفرض نفسه بتألقه اللافت.

يذكر أن بوطيب سجل 3 أهداف فقط مع الزمالك منذ انضمامه إليه في يناير الماضي من بينها هدفين في الدوري وآخر في الكونفدرالية الأفريقية.

الأكثر مشاهدة