فجر محمود عبدالرحيم “جنش” حارس مرمى الزمالك، أزمة جديدة بسبب التصريحات التي خرج بها، أمس الأربعاء، والتي اتهم فيها ناديه بعدم مساندته سواء على مستوى الحصول على فرصة اللعب مع الفريق، أو الضغط للانضمام إلى منتخب مصر.

تصريحات جنش التي تسببت في تغريمه 100 ألف جنيه بحسب ما أعلن الزمالك مؤخرا، لم تكن الأولى للاعب يتمرد داخل القلعة البيضاء على الأقل على مدار السنوات الأخيرة.

فقد سبقه لاعبون سابقون بتصريحات غاضبة نتيجة بعض الأزمات ولعل أبرزهم.

1- محمد إبراهيم

لا يختلف أحد على أنه من أصحاب المهارات الكبيرة والقدرات الفنية الهائلة، لكن أحيانا ما تتسبب بعض المشاكل خارج الملعب في أن تندثر الموهبة ويخفت التألق.

إبراهيم لم يقدم أفضل مستويات في آخر عامين على الأقل مع الزمالك، تخللتهما إصابة طويلة، لكنه إجمالا من نوعية اللاعبين الذين لا يؤثرون الصمت في الأزمات وعادة ما يخرج بتصريحات تزيد من نيران الغضب اشتعالا.

وفي أكثر من مناسبة كان يخرج إبراهيم بتصريحات تلفزيونية أو حتى للمقربين يؤكد فيها رغبته في الرحيل وأنه يتعرض للظلم وأن هناك من لا يريد استمراره مع الفريق، ما كان يكلفه مزيد من الإبعاد عن المشاركة، لأسباب إدارية وفنية.

2- حازم إمام

ساهم إلى جانب محمد إبراهيم في الأزمة الأخيرة مع المدرب السابق إيهاب جلال، وسواء كان حازم على صواب أو على خطأ في تلك الأزمة، فإنه يتحمل قدر كبير من المسؤولية كونه قائد الفريق ويتعين عليه تهدئة الأوضاع وليس زيادتها اشتعالا.

وسبق أن تحدث حازم وقت إعارته للاتحاد السكندري، عن أن إدارة النادي تتحكم في مصائر اللاعبين ومشاركتهم وأنه تعرض للظلم في وقت سابق، ما أثار الغضب ضده.

3- أحمد توفيق

سبق أن خرج في تصريحات تلفزيونية يعلق على تصريحات رئيس الزمالك مرتضى منصور التي انتقد فيها أداء بعض اللاعبين، ما حول الأمر لمعركة شخصية بينهما قبل أن يتم احتواء الموقف

4- شيكابالا

على الرغم من أنه في السنوات الأخيرة، التزام الصمت تجاه بعض المشكلات التي صادفته، لكنه رغم موهبته سبق أن دخل في أزمات بسبب تصريحاته أو تعليقاته على بعض الأوضاع

5- باسم مرسي

ثاني هدافي الدوري في موسم تتويج الزمالك باللقب 2014-2015 مثير للجدل دائما بتصريحاته سواء عن فريقه أو المنافسين ما يجعله في أزمات مستمرة

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة