المصري البورسعيدي

موقع سبورت 360 – عاد فريقا المصري البورسعيدي وبيراميدز بانتصارين ثمينين خارج الديار، في دور الـ 32 الإضافي من بطولة الكونفدرالية الأفريقية.

المصري يفوز برباعية في سيشيل

وحقق المصري البورسعيدي فوزا عريضا على كوت دي أور بطل سيشيل برباعية دور رد، ليضع قدما في دور المجموعات من البطولة، قبل جولة الإياب.

بيراميدز يواصل انتصاراته الخارجية

أيضا فريق بيراميدز حقق انتصارا مهما بهدفين لهدف، على منافس أصعب من ذلك الذي واجهه المصري، وهو يانج أفريكانز التنزاني، وواصل بيراميدز انتصاراته خارج ملعبه محققا الفوز الثالث تواليا خارج أرضه.

بيراميدز والمصري مرشحان لمواصلة مشوار الكونفدرالية

وإذا كان الزمالك قد حقق لقب الكونفدرالية الموسم الماضي، فإن ممثلي الكرة المصرية في هذه المسابقة، المصري وبيراميدز قادران على مواصلة المشوار وربما الحفاظ على اللقب مصريا، وفقا لعدة عوامل وأمور هامة

– ضعف المنافسين

النسخة الحالية من الكونفدرالية تعد الأضعف فلا توجد أسماء كبرى، بتواجد عمالقة القارة السمراء في دوري الأبطال، حيث أن أصعب منافس ربما يقطع طريق المصري أو بيراميدز، إنيما النيجيري وحسنية أغادير المغربي، وكذلك مواطنه نهضة بركان وصيف النسخة الماضية – لو أكمل مشواره في البطولة – وحوريا الغيني، بخلاف ذلك فكلها فرق في المتناول

– عناصر أصحاب خبرات

يمتلك كل فريق عناصر صاحبة خبرات، فإذا كان بيراميدز يشارك لأول مرة في بطولة أفريقيا، فلاعبيه ليسوا كذلك، بوجود عبدالله السعيد وعمر جابر، وجون أنطوي وعلي جبر ومحمد فاروق وأحمد الشناوي وغيرهم

– الأهلي والزمالك يفتحان الطريق

ربما استعصت هذه البطولة على الأندية المصرية لفترة طويلة، حتى صارت شبه عقدة، قبل أن يكسر القاعدة الأهلي ويحقق اللقب في 2014، ثم الزمالك في 2019، وبالتالي الحافز موجود لكل فريق.

– مستوى تصاعدي

مستوى المصري يمر بمنحنى تصاعدي مع المدرب إيهاب جلال، الذي وضع يده على كل كبيرة وصغيرة في الفريق، كذلك بيراميدز مع المدرب ديسابر الذي يقدم معه مستويات رائعة للغاية محليا وقاريا.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة