ذكريات الدوري المصري.. عندما كان ديربي القناة “مرعباً”

فريق سبورت 360 17:54 02/10/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
الإسماعيلي والمصري

موقع سبورت 360 – تعيش الكرة المصرية على وقع صدى صوت المدربين واللاعبين نتيجة المدرجات الخاوية أو شبه الخاوية لسبب أو لآخر.

عشرات أو مئات أو ربما بضع آلاف من المشجعين في المباريات الجماهيرية لم تشبع شغف المشجعين المتعطشين لمشاهدة كرة قدم حقيقية في الملاعب المصرية.

Champions League - Group B - Tottenham Hotspur v Bayern Munich

وبالعودة إلى فترة ما قبل 2011، نجد أن مدرجات الملاعب المصرية كانت تعج بالجماهير، وكان هناك مذاقا خاصة لمباريات الديربي والتي من بينها ديربي القناة الذي يجمع ما بين المصري البورسعيدي والإسماعيلي.

الفريقان الشقيقان يتواجهان مساء اليوم ضمن الأسبوع الثاني للدوري المصري الممتاز للموسم الحالي، علما بأن الدراويش استهلوا الموسم بالفوز على الجونة 1-0، وتعادل المصري مع حرس الحدود 1-1.

ديربي القناة لطالما كان مثيرا بالحضور الجماهيري سواء في استاد الإسماعيلية أو استاد بورسعيد

 فرض الزعامة

تأتي أهمية الديربي في كون جماهير كل فريق ترى أن فريقها هو زعيم إقليم قناة السويس، وله اليد العليا، فإذا كان التاريخ ينحاز للدراويش، فالمصري أيضا لطالما قدم نجوم خلدتهم الملاعب المصري.

نجوم تاريخيين

أبرز الأسماء التي لمعت في صفوف المصري عبر تاريخه السيد الضظوي ومسعد نور وبدوي وشاهين وإبراهيم المصري، وحمدين الزامك وطارق سيلمان وعلي مبروك وحديثا عبدالله رجب وعمرو الدسوقي، ولعب له أيضا التوأم حسام وإبراهيم حسن وسمير كمونة ومحمد فضل وغيرهم

أما في الإسماعيلي فحدث ولا حرج أبرزهم عائلة أبوجريشة بداية من علي أبوجريشة ومحمد صلاح أبوجريشة وصولا لمحمد محسن، وكذلك محمد حازم وأيضا السيد بازوكا وميمي درويش وأميرو وأنوس وغيرعم الكثير.

ذكريات التتويج

موسم 2001-2002 الذي شهد تتويج الإسماعيلي بلقب الدوري، جاء الفوز على المصري ليمنح البطولة الثمينة، علما بان البورسعيدي ضم بين صفوفه لاعبين مميزين مثل إيهاب جلال مدرب الفريق الحالي، والذي سجل هدفا برأسية رائعة.

نتائج مثيرة

بعكس الوضع حاليا، كانت مباريات الديربي على الأقل في مطلع الألفية الحالية أكثر إثارة وندية وشهدت نتائج مميزة، أبرزها فوز الإسماعيلي 3-2 في الإسماعيلية في موسم 2002-2003، فيما نجح الإسماعيلي أيضا في أن يحقق الفوز خارج قواعده في عقر دار المصري بهدفين لهدف في موسم 2005-2006 مستفيدا من ثنائية أحمد الجمل وعبدالله الشحات، بينما سجل محمد فضل هدف البورسعيدي الوحيد.

أكبر فوز في السنوات الأخيرة كان إسماعيلاويا أيضا بثلاثية بيضاء، في استاد الإسماعيلي بعام 2006 حيث سجل محمد عبدالواحد ومحمد فضل ومحمد حمص 3 أهداف للدراويش.

يذكر أن التعادل حسم آخر 3 مواجهات بين الفريقين.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة