رينيه فايلر مدرب الاهلي المصري

موقع سبورت 360-..يقدم النادي الأهلي المصري، كرة قدم جميلة مع مدربه السويسري رينيه فايلر بالموسم الجاري بالاستحواذ العالٍ على الكرة والضغط بقوة على خصوم المارد الأحمر دون كرة وتمريرات قصيرة بشكل مميز بين أقدام نجوم الكتيبة الحمراء.

ازال السويسري رينيه فايلر كثيرا الشكوك حول قدراته الفنية مع الأهلي المصري التي طفت على السطح لعدم امتلاكه خبرات سابقة بالكرة الأفريقية لكنه كشف عن امتلاكه عقلية تدريبية فذة وفلسفة قوية التي يسعى لتطبيقها مع بطل الدوري بالفترة المقبلة.

وخلال مباريات الأهلي المصري هذا الموسم تحت قيادة السويسري رينيه فايلر اتضحت خطط المدرب حول تغيير مراكز اللاعبين والسير على خطى مدربين مثل بيب جوارديولا وتوماس توخيل ودييجو سيميوني.

عمار حمدي الاختراع الجديد

فاجأ فايلر الجميع في لقاء الأهلي المصري وبني سويف أمس في دور الـ32 من بطولة كأس مصر”3-1″ بالدفع بالشاب الموهوب عمار حمدي، بمركز الظهير الأيمن والمتألق في فوز مصر بلقب أمم أفريقيا تحت 23 سنة في الأسابيع الماضية.

ويجيد حمدي قبل لقاء الأهلي المصري وبني سويف، اللعب في خط الوسط صوى كصانع ألعاب أو بمركز رقم “8” لكن فايلر فضل تجربته بمركز الظهير الأيمن بعد إصابة محمد هاني في تدريبات الشياطين الحمر هذا الأسبوع.

وظهر حمدي خلال الشوط الأول بصورة جيدة وتحديدا في الشق الدفاعي ولكنه يحتاج إلى عمل على الشق الهجومي والعرضيات الدقيقة.

ونفس الأمر حدث من دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد هذا الموسم عندما جرب ساؤول نيجويز ضد برشلونة بالجبهة اليسرى ومن قبل خوسيه ماريا خيمينيز وفيليب في الجبهة اليمنى.

بينما بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي متمرس في لعبة تغيير مراكز اللاعبين حيث إنه طيلة الموسم الجاري، يشرك البرازيلي فيرناندينيو، لاعب الوسط في قلب الدفاع وأيضا رودريجو هيرنانديز كمدافع وظهير في بعض الأحيان لكن عند الحاجة ذلك.

من جانبه توماس توخيل، مدرب باريس سان جيرمان يشرك البرازيلي ماركينيوس كمحور ارتكاز وهو مدافع في الأساس.

السولية مدافع أمام النجم الساحلي

لجأ فايلر لحيلة جديدة في لقاء النجم الساحلي التونسي يوم الجمعة الماضي بدوري أبطال أفريقيا بإشراك عمرو السولية، لاعب الوسط في محل المطرود أيمن أشرف قبل دخول محمد هاني بالدقيقة “31”.

توقع الكثيرون قدوم ياسر إبراهيم من دكة الاحتياط بدلا من وليد سيلما لكن المدرب السويسري فضل الاعتماد على أحمد فتحي “مدافع” حتى نهاية اللقاء مع عودة السولية لوسط الأحمر بسبب قدرة الجوكر على إخراج الكرة بشكل جيد بجوار رامي ربيعة.

وليد سليمان محور ارتكاز

بعد تعرض حمدي فتحي لإصابة قوية مع المنتخب المصري وإمكانية غيابه عن النادي الأهلي لمدة 3 أشهر، دفع فايلر بالمخضرم وليد سليمان كلاعب وسط ثان بجوار عمرو السولية وهو الدور الذي يقوم به نجم بتروجت السابق لأنه يفضل اللعب كصانع ألعاب أو جناح أو مهاجم وهمي.

استمرار أيمن أشرف

بعد قدوم رينيه فايلر لصفوف الأهلي المصري، توقع استغنائه عن أيمن أشرف كمدافع الذي في الأساس، ظهير أيسر لكنه واصل الاعتماد عليه في الخط الخلفي بالرغم من وجود ياسر إبراهيم وسعد سمير ومحمود متولي “قبل إصابته”.

فايلر وعدم التقيد بالمراكز

يتضح من خطط رينيه فايلر مع الأهلي المصري هذا الموسم بأنه مدرب لا يلتزم بأدوار لاعبي المارد الأحمر الأساسية بل يريد التدوير والاعتماد على عدم تقيد لاعب بمركز معين.

وعلى سبيل المثال، يمنح فايلر، رباعي الهجوم الأحمر الممثل في حسين الشحات ورمضان صبحي وجونيور أجايي ومحمد مجدي أفشة، حرية التحرك في الخط الأمامي من أجل إرباك خصومه.

وستخلق فلسفة فايلر حلول كثيرة في الأهلي المصري ومنافسة كبيرة بين نجومه بالفترة المقبلة التي ستساعده كثيرا في حلم الشياطين الحمر بتحقيق ثلاثية الدوري المصري وكأس مصر ودوري أبطال أفريقيا لكنه يجب عليه عدم الإفراط في ذلك.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة