موقع سبورت 360 – يحمل تاريخ مواجهات الأهلي والزمالك بشكل عاما تفوقا واضحا للأحمر، وبشكل خاص في بطولة كأس السوبر المصري.

ومنذ انطلاق بطولة كأس السوبر، أظهر الأهلي تفوقا كبيرا على الزمالك، حيث خطف الأبيض انتصارا وحيدا مقابل 4 انتصارات أهلاوية.

سبورت 360 يروي كواليس وأجواء خمس مباريات جمعت الأهلي والزمالك في السوبر وقصة كل انتصار لفريق على حساب الآخر فيها..

اللقاء الأول

أول مواجهة سوبر جمعت بين الفريقين اقيمت في 28 أغسطس 2003، وقتها لعب الزمالك بقيادة  البرتغالي نيلو فينجادا في بداية فترته خلفا للبرازيلي كابرال، حيث عرف الفريق فترة إحلال وتجديد ولم تكن علاقة التوأم حسام وإبراهيم حسن جيدة بالبرتغالي بخلاف كابرال وأتوفيستر الذي اعتمد عليهما بشكل أساسي.

لعب الأهلي بأفضلية نسبية ووصلت المباراة لركلات الترجيح وفاز الأحمر بنتيجة 3-1، وحقق أول ألقابه في السوبر، في المباراة التي أقيمت باستاد القاهرة.

مواجهة مكررة ولدغة إينو

في 27 يوليو 2008 التقى الفريقان للمرة الثانية في السوبر، حيث كانت المواجهة الثانية بينهما في أسبوع بعدما التقيا في دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا.

كالمعتاد لعب الأهلي بتفوق نفسي، حيث كان قد فاز في المواجهة الأفريقية بنتيجة 2-1، ليكرر الفوز في السوبر أيضا باستاد القاهرة ولكن بهدفين سجلهما أحمد حسن بعدما سجل أيضا في المباراة الأفريقية، ومعتز إينو لاعب الزمالك السابق، حيث لدغ الفريق الأبيض بتسديدة قوية من خارج المنطقة ليركض محتفلا بالهدف والفوز بالسوبر.

العميد X جاريدو

بعد أيام قليلة من تولي حسام حسن تدريب الزمالك، والإسباني جاريدو تدريب الأهلي، التقى الفريقان في السوبر المصري، على استاد القاهرة، حيث حسم التعادل السلبي المواجهة، في وقت خاض فيه هذه المباراة مدججا بصفقات جديدة أبرزها عودة أحمد عيد عبدالملك، بالإضافة إلى ضم خالد قمر وأيمن حفني وباسم مرسي ومحمد كوفي وعلي جبر وطارق حامد وأحمد سمير، وإسلام جمال، لكن الأهلي كان له الحسم بركلات الترجيح، ليواصل تفوقه على الزمالك.

الإمارات تحتضن السوبر

لأول مرة يقام السوبر خارج مصر، كانت الإمارات لها السبق في الاستضافة حيث أقيمت مواجهة أكتوبر 2015 على ملعب هزاع بن زايد.

ظروف المباراة وقتها كانت مختلفة للفريقين، عن أي مباراة سابقة، فالزمالك يدخلها بتفوق نفسي كبير، كونه قد حقق ثنائية الدوري وكأس مصر، وفاز على الأهلي في نهائي الكأس بآخر مواجهة بينهما، ليفرض فريق المدرب جيزوالدو فيريرا أفضليته، أما الأحمر بقيادة مؤقتة لعبد العزيز عبدالشافي فكان رغم عدم التفوق إجمالا لكنه كان لديه دوافع أكبر من أجل تحقيق الفوز وتعويض تفوق الزمالك.

سيناريو المباراة جاء مثيرا بتقدم زملكاوي مبكر، ثم ركلة جزاء أهدرها برعونة محمود كهربا، لتنقلب الأمور رأسا على عقب ويتفوق الأهلي بثلاثية قبل أن يذلل الزمالك الفارق متأخرا، وعقب تلك المباراة أطلق مرتضى منصور رئيس الزمالك تعليقا شهيرا حيث وصف مدرب الفريق فيريرا بأنه “فاشل”.

الإمارات تبتسم للزمالك

في فبراير 2017، ابتسم الحظ أخيرا للزمالك في السوبر امام الأهلي، فبعد 5 أيام فقط من نهائي كأس الأمم الأفريقية بالجابون ووصل الفراعنة للنهائي قبل الخسارة أمام الكاميرون.

الانتصار الزملكاوي جاء خلافا للتوقعات فلم يكن الأبيض هو الأفضل على مدار الموسم، لكن فريق المدرب محمد حلمي، استدرج نظيره بقيادة حسام البدري، إلى ركلات الترجيح بعد تعادل سلبي ليفوز الأبيض 3-1. في ملعب محمد بن زايد.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة