فشل فريق الأهلي في الحفاظ على تقدمه أمام مضيفه الإسماعيلي بهدف ليتعادل بمثله ضمن منافسات الجولة ال18 المؤجلة بين الفريقين من الدوري المصري الممتاز.

تقدم الأهلي في الدقيقة 73 عن طريق المغربي وليد  أزارو قبل أن يعدل النتيجة لاعب الأهلي السابق والإسماعيلي الحالي كريم بامبو في الدقيقة 84.

غابت دقائق جس النبض بين الفريقين وبدأت المحاولات الهجومية مبكرا، وعلى الرغم من أن الأهلي حصل على أول ركنية في الدقيقة الرابعة، إلا أن أول ملامح الخطورة جاء من دونجا لاعب وسط الإسماعيلي بتسديدة يسارية تعامل معها بنجاح محمد الشناوي.

ثم هدد الأهلي مرمى الإسماعيلي بكرة عميقة عبر عمرو السولية وحسين الشحات ووليد أزارو لكنها مرت بسلام على مرمى الدراويش.

وعاد أحمد أيمن لاعب الإسماعيلي لاستكشاف طريق مرمى الشناوي بتسديدة أرضية أيضا تعامل معها بنجاح حارس الأهلي، الذي تصدى لانفراد في الدقيقة 21 من محمد صادق الذي راوغ ثنائي دفاع الفريق الأحمر ومر ليسدد أرضية ينقذها الحارس الدولي.

وشهد الشوط الأول قبل انتصافه خروج قائد الإسماعيلي محمود متولي مصابا.

عاد الأهلي للسيطرة بمرور الوقت وحاول اكتشاف ثغرات في دفاع الإسماعيلي، لكن الأخير ظل محتفظا بخطورته في الهجمات المرتدة وكاد مصطفى فارس لاعب أن يباغت دفاع الأهلي والشناوي في إحدى المحاولات لكن الأخير أمسك بالكرة.

مع بداية الشوط الثاني لم يتغير الحال كثيرا على مستوى الأداء، وظل الأهلي الاكثر سيطرة، بينما تراجعت خطورة الإسماعيلي نسبيا.

وفي الدقيقة 69 حصل دونجا على فرصة من حدود منطقة جزاء الأهلي وتوغل لكن خروج الشناوي منع عرضية كانت بمثابة هدف.

ثم في الدقيقة 72 أنقذ باهر المحمدي فرصة هدف محقق عن طريق علي معلول من عرضية البديل جيرالدو الذي شارك على حساب حسام عاشور قبل دقيقتين، ليحول المحمدي تسديدة الظهير التونسي إلى ركنية.

وما هي إلا دقيقة حتى زار الأهلي شباك الإسماعيلي أخيرا بكرة رائعة من صالح جمعة وضعت أزارو في موقف انفراد بالمرمى، ليخطفها برأسية من فوق الحارس المتقدم محمد فوزي الذي خرج من مرماه مترددا ليعلن عن هدف أول بالدقيقة 73.

عاد الإسماعيلي لمحاولاته الهجومية وسدد البديل عبدالرحمن مجدي كرة في الزاوية الضيقة للحارس الشناوي الذي واصل التألق والذود عن مرماه.

إلا أن تمريرة حريرية من عبدالرحمن مجدي إلى كريم بامبو المنفرد منحت الإسماعيلي هدف التعادل في الدقيقة 84 بعدما راوغ بامبو الحارس الشناوي واسكنها الشباك ليرفض الاحتفال بهدفه في مرمى فريقه السابق.

رفع الأهلي رصيده بهذا التعادل إلى 74 نقطة في الصدارة، أما الإسماعيلي فله 42 نقطة في المركز السابع.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة