استقر الجهاز الفني للنادي الأهلي المصري بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون على اصطحاب أحمد فتحي الظهير الأيمن للفريق إلى رحلة تونس لمواجهة فريق الترجي في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، رغم معاناته من الإصابة.

وكان فتحي قد تعرض لإصابة في منتصف الشوط الأول لمباراة الذهاب لتي حسمها الأهلي لصالحه بثلاثة أهداف مقابل هدف.

لكن الجهاز الفني بقراره ضم اللاعب المصاب إلى قائمته يراهن على أحد أمرين، الأول هو أن الإصابة لم تكن خطيرة وبالتالي يمكنه اللحاق بمباراة الجمعة، أو أنه قرار من شأنه تكريم اللاعب بوجوده في القائمة علما بأن الأحمر اقترب بشكل كبير من حسم اللقب الأفريقي التاسع لصالحه، وبالتالي يمكن لفتحي التواجد ضمن القائمة والاحتفال مع لاعبي الفريق حال التتويج بالأميرة الأفريقية.

يذكر أن محمد هاني الظهير الأيمن الذي لعب بديلا لفتحي هو المرشح أيضا للعب مباراة الإياب حال تأكد غياب النجم المخضرم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة