أصدر المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، والرئيس الشرفي للنادي الأهلي المصري، ما أثاره من جدل بشأن استعداده لدعم الأهلي بجهاز فني جديد ولاعبين على مستوى عالٍ، بعدما كان قد أطلق تصريحات عبر حسابه الرسمي فجر اليوم، أثارت حالة من الجدل بين مشجعي الأهلي.

ولاقت تصريحات الشيخ، رغم دعمه المالي الكبير للأهلي، حالة جدل واسعة بين جماهير القلعة الحمراء، كونهم يرغبون في أن يكون لمجلس محمود الخطيب سيادته، دون أن يتحكم رأس المال أو الدعم المادي بشكل أو بآخر في صفقات وتعاقدات وقرارات الفريق.

وقال آل الشيخ في بيانه: “فسر البعض استعدادي للدعم السريع للنادي الأهلي بصفتي مشجعاً أهلاوياً قبل أن أكون رئيسا شرفيا للقلعة الحمراء، على أنه تدخل بل وحاول البعض من أصحاب المصالح الخاصة والأغراض البعيدة عن الرياضة أن يصوروا للجمهور الأمر على أهوائهم..

مشاعري ومحبتي تحركني دائما وسريعا نحو النادي الأهلي تأكيدا للعشق الذي أحمله تجاه هذا الكيان والرابط بيني وبين جماهيره الوفية..

فمثلما من حق أي أهلاوي أن يحزن ويغضب من الكبوة الأخيرة وغير المعتادة في السنوات الأخيرة حزنت وتحركت بنفس الدافع المحرك لأي أهلاوي حزين لنتائج ناديه ويآمل سريعا وضع حلول فقط لا غير فهذا هو حق الأهلي وجماهيره العظيمة علي وعلى كل محب..

وأخيرا.. أكرر ما كتبت من قبل و أدعو الجماهير الحمراء للوقوف مع الفريق في ظروفه الحالية.. ولتكن مباراة الترجي الهامة هي عودة البطل للانتصارات في مشوار الوصول لمنصة التتويج الأفريقي والمشاركة في عرس كأس العالم للأندية من جديد بدعم وتكاتف الجميع”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة