ريو 2016 .. إعادة أمريكا إلى نهائي 100 متر تتابع للسيدات يثير الجدل

مراد نشيوي 19:39 20/08/2016
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
أليسون فيليكس و إنجليش جاردنر

لايزال قرار الإتحاد الدولي لألعاب القوى بإعادة منتخب الولايات المتحدة للسيدات إلى سباق 100 متر تتابع يثير الجدل ، حيث اعتبر المتتبعين القرار بالرضوخ لقوة أمريكا وخرقاً للقوانين .

وقررت لجنة الإستئناف في الإتحاد الدولي لألعاب القوى إعادة منتخب الولايات المتحدة إلى سباق 100 متر تتابع بعد إقصائه في الدور نصف نهائي اثر خطأ في تسليم عصا التناوب بين أليسون فيليكس و انجليش جاردنر .

ورفع الفريق الأمريكي شكوى إلى الإتحاد الدولي مباشرة بعد الإقصاء تطعن في نتيجة سباق نصف النهائي ، بحجة أن أليسون فيليكس تعرضت للدفع من منافستها البرازيلية خلال عملية تسليم عصا التناوب وهو الأمر الذي تسبب في إسقاطها .

وجاء قرار الإتحاد الدولي بإعادة الولايات المتحدة في سباق فردي ضد الساعة موازي لنصف النهائي ، حيث نجح الرباعي الأمريكي في تحقيق رقم يأهله إلى النهائي الذي سيطرن عليه الأمريكيات مححقات الذهب الأولمبي أمس الجمعة متفوقات على منتخب جامايكا .

وتبع هذا القرار ردود فعل كثيرة من محللي ومتتبعي ألعاب القوى بإعتباره سابقة من نوعها ، حيث أنه لا توجد أي مادة منصوص عليها في القانون تجيز إعادة منتخب إلى المنافسات بعد إقصائه نتيجة لخطأ فني كما أثبت مقاطع الفيديو أن الإحتكاك بين أليسون فيليكس والعداءة البرازيلية لم يكن استثنائياً أو متعمداً بل هو أمر اعتيادي في سباقات التتابع .

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة