فيديو .. الكبسولة الرابعة – الجزء الثاني

muthafark 20/02/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn







الأكثر مشاهدة

3 هزائم في 5 مواسم .. عقدة ويجان تلاحق السيتي في كأس الاتحاد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أثبت فريق ويجان أثليتك نادي الدرجة الثالثة في إنجلترا أنه عقدة الفريق السماوي، مانشستر سيتي، في كأس الاتحاد الإنجليزي، على مدى السنوات الخمس الماضية، حيث أسقطه من البطولة للمرة الثالثة كانت آخرها أمس الأول.

Wigan Athletic v Manchester City - The Emirates FA Cup Fifth Round

فقد فشل “السيتيزنز” متصدر البريمييرليج والمرشح المؤكد لانتزاع اللقب في التخلص من لعنته ، بعدما ودع البطولة من دور الـ16 على يد ويجان، بهدف وحيد هز شباكة في الدقيقة 79 فشل السيتي في التعامل معه خاصةً بعد طرد لاعبه فابين ديلف في آخر دقائق الشوط الأول ليسقط من البطولة كضحية معتادة أمام ويجان.

هدف ويجان من "تسديدة واحدة فقط على المرمى" بحد قول جوارديولا

هدف ويجان من “تسديدة واحدة فقط على المرمى” بحد قول جوارديولا

ولم ينجح بيب جوارديولا بما يحمله اسمه من خبرة وأرقام وبطولات، بصفوف تكاد تكون متكاملة من نجومه و بالرغم من استحواذه على الكرة في المباراة بنسبة 82%، في إنقاذ فريقه من تلك اللعنة أمام رفاق المدرب بوب كوك الذي يلعب في دوري “الليجا وان” وهو المسمى الخاص بدوري الدرجة الثالثة الذي يسبقه البرمييرليج والتشامبيونشيب.

ونشب شجار بين جوارديولا و مدرب ويجان إذ ثار مدرب البرسا السابق بعد طرد لاعبه مصرّاً على أنه لم يستحق الإنذار الأحمر بينما تدخلّ كوك ليعارضه في رأيه أثناء المباراة.

Wigan Athletic v Manchester City - The Emirates FA Cup Fifth Round

المثير ان ويجان الملقب بفتّاك العمالقة، سبق أن أزاح في الأدوار السابقة اثنين من أندية البرميرليج، حيث فاز على بورنموث 3/صفر وويستهام 2/صفر.

وبدأت هذه العقدة عام 2013 عندما تغلب ويجان على السيتي في المباراة النهائية  للبطولة بهدف وحيد خطفه في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة.
وفي عام 2014 استطاع ويجان أن يكرر عقدة تفوقه على السيتي في كأس الإتحاد، بعد إقصاءه له من دور الثمانية من البطولة بنتيجة 2/1  في ملعب الاتحاد. ومما أثار دهشة الجماهير والإعلام الرياضي أن السيتي وصل أفضل حالاته هذا العام وفاز  بلقب البرمييرليج ، بينما إحتل ويجان المركز الرابع في دوري الدرجة الثانية.

نادي الصعود والهبوط والتذبذب

الغريب ان نادي ويجان أثيلتيك الذي تأسس عام 1932  وينتمي لمدينة ويجان، تعرض مستواه واستقراره للاهتزاز بعنف منذ بداية الالفية الجديدة ، حيث صعد وهبط أكثر من مرة بين الثلاث دوريات الأهم في انجلترا، فقد كان يلعب بشكل معتاد في دوري الدرجة الثالثة، وتمكن موسم 2002/2003 من الفوز بلقب البطولة، ليصعد لدوري الدرجة الثانية، وتمكن في الموسم التالي من الحصول على المركز الثاني، وليتأهل في موسم 2004/2005 للبرمييرليج، وظل أحد الفرق المستقرة هناك 8 مواسم ، وكان يحتل مراكز ما بين الوسط والاخيرة من العاشر وحتى السابع عشر، حتي موسم 2012/2013 ، حيث هبط في هذا الموسم إلى الدرجة الثانية ، والغريب أنه رغم حالته السيئة في ذلك الموسم في البرمييرليج ، أدى مباريات قتالية رائعة في كأس الإتحاد وواجه مانشستر سيتي ثاني البرمييرليج في المباراة النهائية وتغلب عليه في الدقيقة الأخيرة وحقق لقب البطولة وهو أكبر إنجاز في تاريخه.

وأصيب ويجان بكابوس التذبذب المتكرر وفشل منذ ذلك الوقت ولمدة خمسة مواسم متتالية في العودة مرة أخرى للبرميرليج، بل أنه هبط للدرجة الثالثة موسم 2014/2015 ، ثم إنتفض في الموسم التالي ليفوز بدوري الدرجة الثالثة ويعود للدرجة الثانية، والأغرب من ذلك أنه عاد للهبوط مرة جديدة لدوري الدرجة الثالثة هذا الموسم، حيث يخوض حملة ناجحة ترشحه للعودة مرة جديدة للتأهل للدرجة الثانية ويحتل المركز الثالث في المسابقة المكونة من 24 فريقاً، ورغم مشاركته في البطولة الثالثة من حيث الترتيب والشعبية في انجلترا ، فإن ذلك لم يمنعه من الإستمرار في فرض تفوقه بالعقدة والتخصص على مانشستر سيتي، ليطيح بفريق جوارديولا من دور ال16 ويسدد لكمة في وجه عملاق الكرة الإنجليزية هذا الموسم.

للتواصل مع الكاتب

الأكثر مشاهدة

صدفة غريبة في دوري الأبطال عندما يواجه بايرن ميونيخ فريق تركي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يستعد بايرن ميونيخ لاستضافة بشيكتاش التركي اليوم في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، حيث تعتبر هذه المواجهة الثالثة للبايرن أمام الأتراك في دوري الأبطال.

بايرن كان قد واجه الأتراك للمرة الأولى في الدور الأول من دوري الأبطال موسم 1972/1973 بمواجهته غلطة سراي حيث تعادل الفريق البافاري بهدف لهدف ذهاباً قبل فوزه إياباً بسداسية نظيفة وفي ذلك الموسم خرج أمام أياكس الهولندي في الدور ربع النهائي.

مواجهة بايرن الثانية كانت أمام بشيكتاش في دور المجموعات لدور الأبطال موسم 1997/1998 وفاز الألمان ذهاباً وإياباً بنفس النتيجة 2-0 وتأهلوا متصدرين للمجموعة الخامسة، لكن البايرن خرج أيضاً من ربع النهائي في ذلك الموسم وهذه المرة أمام مواطنه بوروسيا دورتموند.

مواجهة بايرن للأتراك في المرتين السابقتين ارتبط بخروجه من ربع النهائي وفي حال تأهله لثمن النهائي على حساب بشيكتاش ثم خروجه من ربع النهائي هذا الموسم ستكون حقاً صدفة غريبة.

الغريب أيضاً أنه في كلا الموسمين اللذان واجه بهما البايرن فريقاً تركياً كان يوفنتوس يصل النهائي بالموسمين ويخسر بنفس النتيجة 1-0، أمام أياكس عام 1973 وأمام ريال مدريد عام 1998.

الأكثر مشاهدة