أسوأ فرصة أهدرها ميسي خلال مسيرته .. في نهائي كأس العالم !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يدخل ليونيل ميسي قائد منتخب الأرجنتين منافسات كأس العالم 2018 بطموح قيادة منتخب بلاده نحو تحقيق اللقب بعد ان أخفق في فعل ذلك خلال مونديال جنوب أفريقيا 2010 ثم مونديال البرازيل 2014، بالإضافة لإخفاقه كلاعب شاب في مونديال ألمانيا 2006.

ميسي يملك بعض الذكريات الإيجابية في كأس العالم 2014 خصوصاً في دور المجموعات ودور الستة عشر حينما قدم أفضل مستوياته وسجل 4 أهداف، إلا أن الختام لم يكن طيباً في هذه المسابقة.

ولا شك بأن ليونيل ميسي ما زال يتحسر على الفرصة التي أهدرها أمام منتخب ألمانيا في الشوط الثاني من اللقاء في حالة انفراد صريح بالمرمى ومن داخل منطقة الجزاء، حيث أن هذه الفرصة كانت كفيلة بحسم اللقب الغالي لمنتخب بلاده الأرجنتين، وهو ما يجعلها أسوأ فرصة أهدرها حامل جائزة الكرة الذهبية 5 مرات طوال مسيرته الاحترافية.










الأكثر مشاهدة

لاقى قميص المنتخب النيجيري الجديد إقبالاً غير مسبوق، من قبل جماهير كرة القدم حول العالم، حتى أصبح “ظاهرة” كروية تسبق المونديال، علماً أن تصميم القميص، مستوحى من زي المنتخب الأفريقي في مونديال 1994، وقد حصل القميص “المميز إلى درجة الغرابة” على أكبر عدد من الأصوات كأجمل قميص من بين قمصان المونديال، في كثير من الاستفتاء ات التي أجرتها الصحف الرياضية.

ونواصل معكم في موقع سبورت 360 عربية، تغطيتنا لموضوعات ما قبل كأس العالم الذي ينطلق منتصف هذا الأسبوع، حيث نستعرض لكم أجمل 5 قمصان في تاريخ العرس المونديالي:

هولندا 1974:

419719hp2

على الرغم من تنوع تصاميم الثياب البرتقالية الشهيرة التي ارتداها لاعبو الطواحين خلال مشاركاتهم العشر في النهائيات، يبقى القميص الذي ارتداه الأسطورة يوهان كرويف في نهائيات العام 1974 الأشهر والأجمل، حيث ارتدى الجناح الطائر قميصاً يحمل خطين على الكم، على عكس باقي لاعبي الفريق الذين خطت ثلاثة خطوط على أكمامهم.

ونال القميص شهرة أوسع بعد تأهل المنتخب الهولندي إلى نهائي المسابقة العالمية، قبل أن يخسر ضد ألمانيا الغربية في النهائي بهدفين مقابل هدف وحيد، ليفشل الفريق البرتقالي في التتويج باللقب للمرة الأولى في تاريخه.

الأرجنتين 1986:

DfH_F2zW0AEN4u1

ربما يكون قميصاً عادياً من وجهة نظرك.. وهي وجهة نظر ربما تكون ذات منطق، لكن الحقيقة أن ذاك القميص اكتسب شهرة مضاعفة وأصبح في نظر الكثيرين قميصاً جميلاً بسبب الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا، الذي يعتبره عدد لا بأس به من متتعبي كرة القدم، أفضل لاعب في تاريخ نهائيات كأس العالم.

ومع تتويج زملاء مارادونا باللقب العالمي في مكسيكو 86، نال القميص إعجاب الجميع وبقي عالقاً في ذاكرة كأس العالم، ولا تزال الجماهير الأرجنتينية تتذكره بكامل تفاصيله، باعتباره آخر قميص تُوج به راقصو التانجو بأهم الألقاب على مستوى العالم.

ألمانيا 1990:

419722hp2

واحد من أشهر قمصان كأس العالم هو قميص ألمانيا في مونديال 1990.. منتخب المانشافت معروف بقمصانه الأنيقة طوال تاريخه، لكن قميص تلك النسخة هو الأشهر على الإطلاق، فقد كانت طريقة وضع علم ألمانيا بشكل أنيق أمر يستدعي التأمل ويستحق الإعجاب.

ومع تتويج المنتخب الأبيض والأسود بكأس البطولة، ازداد هذا القميص شهرة لدرجة أن شركة أديداس حاولت تكرار تصميم مستوحى منه في بطولة 1994 لكن بشكل أكثر قبحاً ولم يستطع أن ينافس هذا القميص الخالد أبداً.

كرواتيا 1998:

419724hp2

في أولى مشاركاتها في كأس العالم وإعلانها دولة حديثة العهد بعد الاستقلال عن يوغوسلافيا، ظهرت كرواتيا بقميص كوميدي بعض الشيء وغير معتاد في كأس العالم 1998.

الشائع حينها أن فرق كرة القدم ترتدي إما قمصاناً بلون واحد أو بخطوط ملونة سواءً بالطول أو بالعرض، لكن كرواتيا جاءت بقميص أبيض به مربعات حمراء.. وكان جزء منه مستوحى من علم دولة كرواتيا لكنه كان غير معتاداً وظل عالقاً في الذاكرة لسنوات طويلة، وذلك بسبب استمرار كرواتيا في ارتداء قمصان مطعمة بتلك المربعات الحمراء إلى يومنا هذا.

كوريا الجنوبية 2002:

bcqm3vprr7nscsii9shd

سيكون لتصميم القميص خلال نهائيات كأس العالم 2002 دائماً مكاناً خاصاً في قلوب المشجعين الكوريين خاصة أن هذا القميص القديم الذي ارتداه منتخب كوريا الجنوبية قد تم الحصول به على أفضل نتيجة على الإطلاق لمنتخب آسيوي في كأس العالم. حيث تجاوز منتخب كوريا الجنوبية منتخبي إيطاليا وإسبانيا في طريقه إلى الدور قبل النهائي على أرضه، وقد ارتدى ملابس مصممة من شركة (نايكي) التي تتميز بخطوط جانبية وتتقاطع مع خطوط عمودية وأفقية في الجزء الأمامي من القميص.

هل يتمكن المنتخب السعودي من تكرار انجاز كاس العام 1994؟ .. فيديو

الأكثر مشاهدة

أكثر 10 منتخبات تسجيلاً للأهداف في تاريخ كأس العالم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يتصدر المنتخب الألماني قائمة أكثر المنتخبات تسجيلاً للأهداف في تاريخ كأس العالم، وذلك قبل البطولة التي ستنطلق يوم الخميس القادم من خلال المباراة الافتتاحية بين روسيا المستضيفة والمنتخب العربي السعودي.

ويعد منتخب الماكينات الذي توج باللقب النسخة الماضية أكثر فريق سجل أهداف في المونديال على مر العصور، وهذا أمر طبيعي كونه أكثر منتخب خاض مباريات في البطولة.

ويأتي منتخب البرازيل في المركز الثاني من حيث عدد الأهداف المسجلة في كأس العالم منذ تأسيس البطولة رغم أنه يتفوق على ألمانيا في المعدل التهديفي.

وهناك فارق كبير بين ألمانيا والبرازيل وبقية المنتخبات حول العالم، حيث تحتل الأرجنتين المركز الثالث متخلفة عن السيليساو بـ90 هدف.

ورغم خوض إيطاليا 6 مباريات أكثر من منتخب التانجو في كأس العالم، إلا أن الأخير سجل 4 هدف أكثر من الآتزوري، وهذا يوضح تفوق الأرجنتين هجومياً على مدار التاريخ، بينما تعتمد إيطاليا على صلابتها الدفاعية.

والمنتخب الوحيد الذي تجاوز حاجز 100 هدف غير المنتخبات الأربعة التي ذكرناها سابقاً هو منتخب فرنسا صاحب اللقب في نسخة 1998 الشهيرة.

ونستعرض لكم فيما يلي قائمة المنتخبات الأكثر تسجيلاً في تاريخ كأس العالم:-

منتخب ألمانيا: 244 هدف – 106 مباريات

منتخب البرازيل: 212 هدف – 104 مباريات

منتخب الأرجنتين: 131 هدف – 77 مباراة

منتخب إيطاليا: 128 هدف – 83 مباراة

منتخب فرنسا: 106 أهداف – 59 مباراة

منتخب إسبانيا: 92 هدف – 59 مباراة

منتخب هولندا: 86 هدف – 50 مباراة

منتخب الأوروجواي: 80 هدف – 51 مباراة

منتخب إنجلترا: 79 هدف – 62 مباراة

منتخب السويد: 74 هدف – 46 مباراة
هل يتمكن المنتخب السعودي من تكرار انجاز كاس العام 1994؟ .. فيديو

الأكثر مشاهدة