صور.. نجوم برشلونة يتسلمون سيارتهم الجديدة

تسلم نادى برشلونة الإسبانى، سياراتهم الجديدة من شركة أودى، راعي الفريق الكتالوني، فى حفل أقامته الشركة بحلبة برشلونة كاتالونيا لرياضات المحركات الآلية.

وتم تقسيم نجوم البارسا إلى مجموعات مختلفة للمشاركة في مختلف الأنشطة التي نظمتها الشركة، قبل أن يستلموا مفاتيح سياراتهم الجديدة التي سيقودونها خلال موسم (2017-2018).

كان فى استقبال لاعبي برشلونة، جوردى كاردونير، نائب رئيس النادي، وأوسكار جراو الرئيس التنفيذى للنادى ومدير قسم الأعمال العالمى فرانسيسكو كالفو، وجييرمو فادا مدير أودى فى إسبانيا

إصابة أومتيتي ورحيل ماسكيرانو .. شهر ساخن في انتظار برشلونة !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

واصل برشلونة مسلسل نزيف النقاط في مسابقة الدوري الإسباني ، بعد تعادله أمام سيلتا فيجو بهدفين في كل شبكة ، ضمن مباريات الجولة 14 من بطولة ” الليجا الإسبانية ” .

وعنون ” راديو كتالونيا ” الأحداث الأخيرة التي تعصف ببرشلونة بـ ” ديسمبر ساخن في البيت الكتالوني ” .

تابع: برشلونة الدوري الاسبانيمباريات اليوم

وأوضح ” راديو كتالونيا ” ، أن إصابة صامويل أومتيتي ستشكل ضربة موجعة لبرشلونة ، بسبب الأداء الثابت والمميز الذي يقدمه المدافع الفرنسي منذ بداية الموسم الجاري .

كما أشار المصدر المقرب من نادي برشلونة ، أن خافيير ماسكيرانو قرر الرحيل عن البلاوجرانا مع نهاية هذا الموسم ، مما سيجعل برشلونة يدخل للميركاتو الصيفي مضطراً للبحث عن مدافعين جدد لتدعيم الخط الخلفي .

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

المتعة يرافقها الأخطاء .. برشلونة لا يجيد الأداء الكامل

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

التعادل الثالث في 14 مباراة من الدوري الإسباني ليس نتيجة سيئة، ولا يمكن اعتبارها كذلك، لكن وعلى الرغم من ذلك هل يمكن القول بأن مباراة برشلونة ضد سيلتا فيجو مقلقة؟ شخصياً أميل لهذا القول.

الفكرة ليست في النتائج ككل، الفكرة أن برشلونة ينقصه شيء هام باستمرار، الأداء في الموسم الحالي لم يرتقي لمستوى التطلعات هجومياً، الفريق بدا فقيراً في صناعة الفرص، حذر للغاية في العديد من مبارياته، وبطيء ويفتقر للناجعة المطلوبة، كل ذلك جعله أبعد ما يكون عن برشلونة الحقيقي بشخصيته المعروفة على أرض الملعب وإن ترافق مع تحقيق الانتصارات.

اليوم كان الأداء مختلفاً، برشلونة قدم أفضل مباراة له في السيطرة على وسط الملعب، شن الهجمات من العمق بتمريرات قصيرة، ظهور التناغم الرائع بين أفراد الفريق في صناعة اللعب خصوصاً مع تألق ليونيل ميسي بالربط بين الخطوط، لكن ذلك ترافق مع مشاكل دفاعية عديدة.

1- برشلونة لم يستطع كبح جماح هجمة المنافس المرتدة في العديد من الحالات، وهو أمر لم يحدث كثيراً في الموسم الحالي، التركيز على أداء الواجب الهجومي قلل من تركيز الفريق في إيقاف الهجمة المرتدة رغم أنه يجب أن يترافقا سوياً لأن الزيادة العددية في ملعب المنافس توفر لك عدد أكبر من اللاعبين بإمكانهم تشكيل الضغط العالي.

أندريه تير شتيجن يتصدى للمحاولة

2- برشلونة عانى جداً حينما طبق خط الدفاع المتقدم، هذا الأسلوب يتطلب تواجد مدافعين سريعين للتغطية العكسية وإغلاق المساحات وهو شيء يفتقر له البرسا.

3- سيرجيو بوسكيتس عادت مشاكله في التغطية للبروز، عدم تلقيه المساندة من إنييستا وراكيتيتش وباولينيو جعله وحيداً في خط الوسط الدفاعي، المشكلة أن اللاعب بطيء ويعاني نسبياً بافتكاك الكرة من المنافس.

4- أومتيتي قدم أول مباراة غير مقنعة له، الملفت هنا أنها أدت لانهيار تام في العمق الدفاعي لبرشلونة مما يؤكد أن جيرارد بيكيه (وربما مع الظهيرين) مستواه سيء، صامويل بالكثير من الأحيان كان يحمي زملائه.

5- إهدار الفرص السهلة بشكل مستمر ومتواصل، ربما نقول سوء طالع، وربما يكون ذلك سببه الشعور بالتفوق الميداني مما يقلل التركيز في انهاء الهجمة.

لا نريد المبالغة، هو تعثر وحيد في معقل برشلونة بالموسم الحالي، لكن يجب التقاط المؤشرات سريعاً جداً لأن ريال مدريد عانى من نفس المشاكل في بداية الموسم (أداء هجومي هادر، سوء استغلال الفرص، مساحات للمنافس) وحينما لم يعالجها زيدان سريعاً تفاقمت لتنتج مشاكل أخرى.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية