ملاحظات حول مباراة نادال وديوكوفيتش في مدريد

بعض النقاط المهمة حول المباراة

أحمد الصبيح
14/05/2017

article:14/05/2017

تأهل اللاعب الإسباني رافاييل نادال المصنف الرابع إلى المباراة النهائية في منافسات فردي الرجال ببطولة مدريد للتنس الأساتذة ذات الـ 1000 نقطة ، أمس السبت.

وتمكن نادال من بلوغ الدور النهائي في البطولة المقامة في إسبانيا بعدما تغلب على منافسه الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الثاني بواقع مجموعتين متتاليتين تفاصيلهما 6-2 و 6-4.

وبعد هذا الفوز الكبير لنادال نستنتج في مايلي بعض النقاط التي لخصناها لحضراتكم حول المواجهة التي جمعت بين اثنين من عمالقة التنس.

– نادال أكد بما لا يدع مجال للشك انه في مستوى مختلف عن بقية اللاعبين في الموسم الترابي الحالي , لا يوجد لاعب يمقدوره تهديد تتويجه النظري المنتظر حاليا في الرولان , ولا اعتقد ان خسارة له في روما “لو حصلت” ستؤثر على ثقته وحظوظه التي كسبها منذ مونتي كارلو.

– نادال قدم كل ما يملك من نقاط قوته التي تحسنت منذ بداية الموسم , ارسال في المستوى ولم يعد ابدا نقطة ضعف , شاهدنا فعالية جيدة على الارسالين ومتوسط سرعة يقترب من 190 كم/ساعة , اي انك تتحدث عن ارسال قوي فعال مؤثر وليس ارسال لبداية النقطة كما عانى منه السنة الماضية مثلا , تحسن واضح على ارساله في ملعب التعادل خصوصا بمهارة الفلات تجاه فورهاند الخصم الايمن ولم يعد يلجأ كثيرا للسلايس وبات قادرا على ايجاد تنويع يربك الخصم , اضافة طبعا على ارسال المؤثر دائما من ملعب التقدم بالسلايس جهة باكهاند الخصم الايمن.

– تحسن واضح جدا من ناحية اللياقة البدنية والتحركات والخطوات القصيرة خصوصا على جهة الفورهاند , شاهدنا في اكثر من مرة يصل مبكرا وفي وضعية جيدة لكرات نوفاك بالكروس كورت ويقلب التبادل بكرات مع الخط ويغامر وينجح كثيرا سواء بكرة قاضية او كرة تعطيه السيطرة على التبادل , لم يعد يلجأ للتمشية بكرات كروس كورت مع نوفاك الذي يعتبر اخطر لاعب تتبادل معه عرضيا في الملعب.

– نوفاك قدم مباراة متوقعة منه بالنظر لمستواه وحالته العامة منذ بداية الموسم , مجموعة اولى كانت كارثية تماما لم يفعل فيها اي شيئ وظهر لنا بوضوح حالته الحالية , لم تعد كمتابع تشعر برهبة دخول نوفاك للملعب فما بالك اللاعبين , اخطاء عديدة سهلة وضربات غير مؤثرة كثيرة , تشعر كثيرا انه فاقد للتوازن في الملعب وعند التسديد وعند التحرك , يصل كثيرا في ظروف جيدة ولا تخرج الضربة كما يجب , هناك شيئ ما خاطئ في لعبه وهو من كنت تشعر انه روبوت في الملعب.

– المجموعة الثانية التي قدمها نوفاك تشعر فيها اخيرا بأنه يقاتل فعلا في الملعب ويتأثر بمستواه الحالي وعلامات عدم الرضا والغضب واضحة على وجهه وهي اشياء غابت كثيرا هذا الموسم , قاتل وحاول في ظل ظروفه الحالية وحالة منافسه القوي وفعلا كاد ان يعود في الشوط الاخير , اعتقد ان الخسارة لن تكون سيئة جدا لنوفاك ذهنيا وربما تكون استفزته حتى وايقضته من سباته.

– كما قاتل فيدرر للعودة وعاد في اكثر من مرة , وكما عاد نادال في اكثر من مناسبة ايضا , نوفاك اعتقد انه من هذه الطينة , ولو بقي عليه شيئ لم يثبته في اللعبة فهو اثبات قدرته على النهوض بعد السقوط , هذا تحدي عليه ان يقوم به كي يكمل ما تبقى من اللمسات البسيطة على اسطورته ومدرسته التنسية.

الخبر بالتعاون مع صفحة : خربشات تنسية


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة