هل يعلم فيدرر اننا في 2017 وليس في 2007 ؟

كوكب التنس يذكرنا بالأيام الخوالي

أحمد الصبيح
20/03/2017

article:20/03/2017

روجر فيدرر
روجر فيدرر

واصل النجم السويسري روجر فيدرر بدايته النارية في عام 2017 ، محققا لقبه الثاني هذا الموسم عندما فاز بلقب بطولة إنديان ويلز للتنس الأساتذة للمرة الخامسة في تاريخه ، أمس الأحد.

وتمكن فيدرر من تحقيق لقب البطولة المقامة في الولايات المتحدة الأمريكية بفضل تغلبه على مواطنه ستان فافرينكا المصنف الثالث بواقع مجموعتين متتاليتين تفاصيلهما 6-4 و7-5.

وحقق النجم السويسري البالغ عمره 35 عاما، والذي عاد بشكل رائع من غيابه لستة أشهر بسبب الإصابة بالفوز باستراليا المفتوحة في يناير كانون الثاني ، مسيرة مذهلة في انديان ويلز حيث لم يخسر أي مجموعة طيلة البطولة.

وبهذا الفوز فإن فيدرر حقق لقبه الثاني هذا الموسم بعد لقب أستراليا المفتوحة ، ورفع رصيده من عدد الالقاب في مسيرته الاحترافية إلى 90 لقبا منها 25 لقبا في بطولات الأساتذة.

كما انه انضم إلى نوفاك ديوكوفيتش الفائز بلقب إنديان ويلز خمس مرات وأصبح أكبر بطل في تاريخ البطولة متجاوزا جيمي كونورز الذي كان عمره 31 عاما حين توج في 1984.

وقال فيدرر : ” إنه أسبوع خيالي ، لا زلت في إطار العودة ، أتمنى أن يسمح لي جسدي بالاستمرار في اللعب ، جئت إلى هنا لأول مرة قبل 17 عاما لذا الوجود مرة أخرى كبطل أمر رائع ، لا يمكنني أن أقول لكم ماذا يعني هذا اللقب بالنسبة لي”.

المايسترو بالرغم من تقدمه في السن إلا أنه مازال يقدم مستويات خيالية يعجز اللسان عن وصف ما يحدث ، مما دعانا لنسأل ما إذا كان فيدرر يعلم بأننا في 2017 وليس في 2007؟


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

أخبار متعلقة