اقتراب تحديد ملامح البطل مع انطلاق صافرة المرحلة الأخيرة نحو إمارة دبي

ضمن منافسات الطواف العربي لإبحار الشراعي أي.أف.جي.

أحمد الصبيح
27/02/2017

article:27/02/2017

غادرت الفرق الثمانية المشاركة في النسخة السابعة من الطواف العربي “إي أف جي” مرسى اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة لتبدأ منافسات المرحلة الأخيرة من السباق نحو إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يسعى الفريق المتقدّم “إي أف جي موناكو” للمحافظة على الصدارة في المرحلة الأصعب والتي تبلغ 205 ميلا بحريا، وسط ملاحقة مستمرة من فريق “الموج مسقط” الذي لا تفصله سوى أربع نقاط عن المركز الأول. كما ينطبق الحال أيضا على فريق “النهضة” العماني صاحب المركز الثالث وفريق “زين” الكويتي صاحب المركز الرابع، حيث أن الفارق بينهم يصل لأربعة نقاط وربع النقطة من المتوقّع أن تتلاشى في هذه المرحلة الحاسمة حال وصول الفرق لخطّ النهاية بمرسى نخلة جميرا في إمارة دبي.

تتنافس في نسخة هذا العام ثمانية فرق هي فريق “النهضة العُماني” وفريق “زين الكويتي” وفريق “بنك إي.أف.جي موناكو” حامل لقب العام الماضي وفريق “الموج مسقط” العُماني وفريق “دي.بي شنكر” الألماني  الذي يعدّ الفريق النسائي الوحيد ضمن البطولة وفريق “أديلاسيا دي توريس” الإيطالي وفريق “أفيردا” البريطاني.

منصة التتويج

قبل أن تغادر الفرق الثمانية مرسى اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة استعدادا لخوض المرحلة الخامسة والتي تبلغ 205 ميل بحريا، كانت النتائج المتوقع من الجميع أن تشهد المرحلة الأصعب المفاجآت وأن يشهد المتابع تحديا كبيرا خصوصا وأن فارق النقاط بين صاحب المركز الأول والمتصدر لترتيب العام فريق بنك “إي أف جي موناكو” وصاحب المركز الثاني فريق “الموج مسقط” أربعة نقاط، والحال ينطبق بين صاحب المركز الثالث فريق “النهضة” وفريق “زين الكويت” حيث أن الفارق هو أربعة نقاط وربع النقطة، وهذا ما يضفي تحديا كبيرا بين الفرق الأربعة المنافسة على صدارة الترتيب، حيث من المتوقع أن ترسو القوارب مساء اليوم في إمارة دبي بدولة الأمارات العربية المتحدة بفارق كبير، أو نجد تقليص لنتائج ويكون السباق الداخلي في إمارة دبي هو الفاصل بين الفرق الأربعة المتنافسة على الصعود لمنصة التتويج.

مرسى اللؤلؤة

تقاسم فريق الموج مسقط وفريق بنك “إي أف جي موناكو” المركز الأول خلال كلّ جولة من السباق الداخلي بمرسى اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة، حيث جاءت نتائج الجولة الأولى بحصول فريق الموج مسقط على المركز الأول فيما حلّ فريق “بنك إي أف جي موناكو” في المركز الثاني وفي المركز الثالث جاء فريق “أفيردا” وذهب المركز الرابع لصالح فريق “أديلاسيا دي توريس” بينما حل فريق “زين” الكويتي في المركز الخامس، واحتل فريق “النهضة” في الجولة الأولى في المركز السادس، بينما جاء في المركز السابع فريق “بين فوال” واحتل فريق “دي.بي شنكر” المركز الثامن، وفي الجولة الثانية من السباق تمكن بنك “إي أف جي” موناكو من انتزاع المركز الأول، بينما حل “فريق الموج مسقط” في المركز الثاني وذهب المركز الثالث لصالح فريق “زين” الكويتي، واحتل فريق “أفيردا” المركز الرابع، وفي المركز الخامس جاء فريق “بين فوال”، بينما تمكن فريق “النهضة” من إنهاء الجولة الثانية نفس الترتيب وهو المركز السادس، وجاء في المركز السابع فريق دي.بي شنكر، بينما ذهب المركز الثامن لصالح فريق أديلاسيا دي توريس، وجاءت أجمالي نتائج مرسى اللؤلوة بالعاصمة القطرية الدوحة بحصول فريق بنك إي أف جي موناكو على المركز الأول وحل فريق الموج مسقط في المركز الثاني وجاء فريق أفيردا في المركز الثالث .

المحافظة على الصدارة

يحمل الثنائي الفرنسي “تيري دويلارد” و”ماثيو ريتشارد” مسؤولية الحفاظ على كأس الطواف العربي للإبحار الشراعي لفريق بنك إي أف جي موناكو الذي سيطر عليه الفريق لثلاث مرات، ويحل الثنائي محل الربان المخضرم سيدني جافنييه الذي لم يشارك في نسخة هذا العام لإجراء عملية جراحية في الركبة، ليصف قائد الفريق تيري دويلارد المرحلة الخامسة بأنها مرحلة الحسم بعد تبادل المراكز في المراحل التي سبقت هذه المرحلة ، حيث قال: “تعد المرحلة الخامسة مرحلة قوية وشرسة ليس فقط بين فريق الموج مسقط وفريق بنك إي أف جي موناكو، أنما بين جميع الفرق التي تسعى لصدارة جدول الترتيب العام وإنهاء السباق وهو في المقدم وهذا الطموح دائما ما يصاحبه رغبة قوية لدى الفريق في نيل مركز متقدم ، ونأمل أن نستثمر هذه الروح وهذه القوة في المحافظة على لقب وحمل كأس الطواف العربي بعد توج به الربان المخضرم سيدني جافنييه في ثلاثة نسخ ماضية، لتكون النسخة الرابعة هي ثمرة العمل الجاد الذي بذله الفريق ولتكون الكأس الغالية هي التي تقدم لربان سيدني جافنييه كشكر وعرفان على ما قدمه وعلى سلامته .

وأضاف: “نستعد الآن لخوض غمار تحدي جديد وهو التحدي الأصعب والأقوى خلال المراحل الخمس لسباق ولقد تمرس البحارة على هذا المسار خلال النسخ الماضية والتي قد تكون مختلفة من حيث المسارات إلا أنها متشابه في التفاصيل التي تلعب دورا مهم في تحديد من يظفر بهذه الكأس ، التي نتمناها أن تكون الرابع في رصيد مشاركة فريق بنك إي أف جي موناكو خلال النسخة السابعة من عمر الطواف العربي”.

الخطة المناسبة

المرحلة الخامسة لا يمكن التفريط فيها أو التنازل عنها هذا ما قالها الربان كريستيان بونتهو قائد فريق الموج مسقط ، حيث يأمل فريق الموج مسقط لتحقيق المركز الأول بعد أن حل في المركز الثاني خلال مشاركته الأول في النسخة الماضية من عمر الطواف العربي لإبحار الشراعي ، كريستيان حاضرا هو وطاقمه منذ صباح يوم أمس حيث كان فريق الموج مسقط أول الفرق التي تواجدت في بهو الفندق استعدادنا للمغادرة إلى مرسى اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة.

وقبل المغادرة قال الربان كريستيان بونتهو: “أن تواجد فريق الموج مسقط في المركز الثاني ليس بالأمر المحزن، فالطموح في المركز الأول حاضر منذ الانطلاقة من مسقط ولكن هذا لا يمنع بأن نقول أن فريق بنك إي أف جي موناكو من الفرق القوية في هذه المرحلة والتي تنافس فريق الموج مسقط على الصدارة فلفارق أربعة نقاط وهذه النقاط لن تكن صعبه خلال أطول المراحل التي من المتوقع أن تشهد تقلبا كبيرا في المراكز وكذلك في النقاط، فكل فريق قد وضع الخطة المناسبة وكذلك الحال وضعنا الخطة لفريق الموج مسقط قياسا بالمعطيات الأولية المتوفرة قبل انطلاقة السباق ونأمل أن تسير الخطة حسب المخطط لها وكذلك الفريق جاهز وحاضر لأي تقلبات أو تغيرات تحدث في هذا المرحلة التي يعتبر مسارها من أصعب المراحل في السباق ، ولكن الفريق لديه الخبرة الكافية في التعامل مع كافة الظروف التي نأمل أن تصب في مصلحة فريق الموج مسقط الذي يأمل في المشاركة الثانية في الطواف العربي في الحصول على المركز الأول ومغادرة المركز الثاني الذي حققه الفريق خلال مشاركته الأول، والذي يحتله الآن مع مغادرتنا مرسى اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة ، قبل أن نرسو في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة”.

فارق النقاط

يخوض فريق النهضة المرحلة الخامسة وهو في المركز الثالث، حيث كان لنا لقاء مع قائد فريق النهضة فهد الحسني والذي قال: “تعد المرحلة الخامسة من أصعب المراحل في النسخة السابعة من الطواف العربي للإبحار الشراعي أي.أف.جي.، حيث تحتاج هذه المرحلة إلى نفس طويل وخبرة كبيرة في هذا المسار، فمن العاصمة القطرية الدوحة إلى إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة تبلغ المسافة 205 ميل بحري وتبحر الفرق على مدار 32 ساعة وفي أوقات مختلفة، قد تكون مصحوبة برياح وقد ينعدم فيها الهواء والعمل خلال 32 ساعة متواصلة يتطلب تركيز كبير وخضوع الطاقم لراحة خلال أوقات متقطعة من السباق، ولكن نأمل أن تسعفنا الخبرة التي اكتسبنها خلال النسخ الماضي من عمر الطواف العربي في إنهاء السباق في مركز متقدم يسهم في المحافظة على المركز الثالث”.

وعن الترتيب العام وما قد يحدث في هذه المرحلة، قال: “لا نعلم ما هي مجريات السباق وما قد يحدث خلال هذا المسار الطويل ولكن ندرك أن من أراد الفوز فعليه أن يبذل كل جهده في هذه المرحلة وأن يكون العمل مضاعف خلال هذا المسار، فما حدث خلال المراحل التي سبقت هذه المرحلة لا يمكن وصفه أو تغييره ، فالنهضة في يدخل هذه المرحلة وهو في المركز الثالث وعليه أن يبذل الطاقم كل ما لديه في هذه المرحلة”.

وأضاف: “الملاحق المباشر لفريق النهضة هو فريق زين الكويتي وفارق النقاط الأربع وربع النقطة ليس بالفارق الكبير ولكن ما نتمناه أن تلعب الخبرة دورا كبيرا في هذه المرحلة وأن نكون حاضرين وجاهزين لكن ما قد يحدث من مستجدات في السباق”.

الصعود للمنصة

“ليس مستحيلا، ففارق النقاط الأربع وربع النقطة لن تكون صعبة في هذه السباق”، هذا ما قاله قائد فريق زين الكويتي سيدريك بوليني قبل أن يغادر مرسى اللؤلؤة في العاصمة القطرية الدوحة، حيث قال: “فريق زين الكويتي يقدم مستوى جيد في هذه النسخة ويسعى من خلال الدمج بين عناصر الخبرة والشباب الجدد في الوصول إلى منصات التتويج ولعل هذه النسخة تشهد تقارب كبير في النتائج ولا يمكن التوقع رغم السيطرة خلال الجولتين الماضيتين ، حيث نأمل أن نكسر حاجز الأربع نقاط وربع النقطة التي تفصل فريق زين الكويتي عن فريق النهضة ، فلا شي مستحيل في هذه المرحلة وكل التوقعات واردة ونأمل أن نقلص الفرق ونسجل نتيجة جيدة خلال هذه المرحلة والتي ستجعلنا نتجاوز فريق النهضة”.

وأضاف: “خلال المراحل الأربع وسباق الداخلي بمرسى اللؤلؤة استطعنا تسجل نقاط جيدة، حيث تمكنا في جميع المراحل على المحافظة على الأداء والمستوى المتقدم، مع المزاحمة على صدارة الترتيب العام الذي وضع فريق النهضة في المركز الثالث بعد أن تصدر المرحلة الأولى وهذا يعطنا دافع كبير في الحصول على مركز متقدم خلال المرحلة الخامسة والتي لن تكن سهلة على جميع الفرق ومن المتوقع أن تشهد منافسات قوية وأن يكون العمل خلال هذه المرحلة على الخبرة والمسار الذي يمكن أن يلعب دورا رئيسيا في تحدي من سيظفر خلال هذه النسخة بلقب ولكن كل التوقعات ورادة وكل الأمنيات لدى قارب زين الكويتي حاضرة وكل التفكير في هذه المرحلة على إتباع سرعة الهواء والعمل على الظفر بنتيجة تأهل فريق زين الكويتي في نيل المركز الثالث”.

ترتيب الفرق في سباقات المسافات القصيرة بمرسى اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة:

  1. فريق أي. أف. جي. موناكو (0.75 نقطة)
  2. فريق الموج مسقط (0.75 نقطة)
  3. فريق أفيردا البريطاني (1.75 نقطة)
  4. فريق زين الكويت (نقطتين)
  5. فريق بيين فوال السويسري (3 نقاط)
  6. فريق النهضة للخدمات (3 نقاط)
  7. فريق أدي لاسيا الإيطالي (3 نقاط)
  8. فريق “دي بي شنكر” الألماني (3.75 نقطة)

الترتيب العام للفرق قبل المرحلة الختامية:

  1. فريق أي. أف. جي. موناكو (8 نقاط)
  2. فريق الموج مسقط (12 نقطة)
  3. فريق النهضة العماني (19.75 نقطة)
  4. فريق زين الكويتي (24 نقطة)
  5. فريق أفيردا البريطاني (36.75 نقطة)
  6. فريق أدي لاسيا الإيطالي (36.75 نقطة)
  7. فريق بيين فوال السويسري (37.50 نقطة)
  8. فريق “دي بي شنكر” الألماني (42.25 نقطة)

شارك خبرتك مع سبورت 360 واربح جائزة .. اضغط هنا


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

أخبار متعلقة