الدوري الإيطالي بات حكراً ليوفنتوس .. الموسم انتهى بشكلٍ شبه رسمي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قبل عدة أعوام كانت بطولة الدوري الإسباني تلقب بـ “دوري توم وجيري” وذلك بالإشارة إلى البرنامج الكرتوني الشهير الذي عاشت عليه أجيال كاملة في طفولتها ، ويتحدث عن شجار دائم بين قط وفأر ، وفي الليجا الإسباني كان هنالك منافسة طبق الأصل بين القطبين ريال مدريد وبرشلونة.

عشاق باقي الدوريات الكبيرة في أوروبا مثل الإنجليزي والإيطالي كانت عادةً ما تهاجم الدوري الإسباني وتقلل منه بسبب ضعف المنافسة بين برشلونة وريال مدريد من جهة وباقِ الأندية من جهة أخرى .. لكن كل شيء اختلف في الوقت الحالي مع دخول أتلتيكو مدريد تحت قيادة دييجو سيميوني المنافسة ، في نفس الوقت من كان يهاجم هذه البطولة بات يعيش فترة أسوأ من ما هو متوقع ، والحديث هنا عن الكالتشيو الإيطالي والذي أُطلق عليه “جنة كرة القدم” في سنوات ماضية.

بعض الدوريات الأوروبية تعيش حالاً أسوأ ويمكن القول أننا نتمنى أن تكون تحت مظلة “توم وجيري” لأنها تحولت فجأة إلى بطولة توم أو جيري فقط ، الكالتشيو بات حكراً على يوفنتوس دون منازع ، الأندية الأخرى تتنافس في ما بينهما من أجل الحصول على المراكز الثاني والثالث والرابع .. وإلخ والكلام هنا عن ميلان وإنتر ميلانو وروما ولاتسيو ، لم يعد هنالك من يستطيع مقارعة السيدة العجوز التي في طريقها للظفر باللقب للمرة الثامنة على التوالي وبقية الأندية تجلس على مقاعدها وتشاهد هذه المسرحية دون القدرة على فعل شيء.

لا يوجد سوى نابولي في الوقت الحالي من يحاول الظفر بهذا اللقب ، لكن في كل موسم يسقط ، والسقوط في الموسم الحالي يبدو مبكراً بالخسارة أمام زملاء كريستيانو رونالدو في الجولة السابعة فقط وليبتعد عن منافسه بست نقاط في هذه الفترة القصيرة.

يوفنتوس ليس وحده من يفعل ذلك بباقي الأندية التي تنافس على اللقب ، حاله مثل حال باريس سان جيرمان في فرنسا وبايرن ميونخ في ألمانيا ، ونحن لا نتحدث عن الموسم الحالي بل في المواسم الأخيرة.

هدف يوفنتوس الأول في مرمى نابولي

الأكثر مشاهدة

القائم يحرم رونالدو من التسجيل ويهدي الهدف إلى ماندزوكيتش .. فيديو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – تقدم نادي يوفنتوس على فريق نابولي بنتيجة 2-1 في المباراة التي تجمع بين الفريقين في قمة الدوري الإيطالي في الجولة السابعة من موسم 2018-2019.

وجاء الهدف بعدما سدد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الكرة بقوة من خارج منطقة الجزاء لتصطدم في القائم وتتحول بسهولة للمهاجم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي يسجل الثنائية في الدقيقة 49 من عمر المباراة.

وقد غلب على المباراة بعد ذلك العنف ليحصل ماريو روي، الظهير الايسر لنادي نابولي بطاقة حمراء في الدقيقة 59 من المباراة ليلعب صاحب المركز الثاني مايزيد عن نصف ساعة بعشرة لاعبين.

وبتلك النتيجة ستجعل السيدة العجوز يوفنتوس في الصدارة برصيد 21 نقطة وبفارق 6 نقاط كاملة عن نادي نابولي الذي كان وصيف البطولة قبل بداية الجولة السابعة.

هدف يوفنتوس الثاني:

الأكثر مشاهدة

ماندزوكيتش يسجل التعادل بعد تمريرة رائعة من كريستيانو رونالدو.. فيديو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – تمكن نادي السيدة العجوز يوفنتوس من تحقيق هدف التعادل في شباك نادي نابولي عن طريق الكرواتي ماريو ماندزوكيتش في الدقيقة 26 من عمر اللقاء.

ويلعب الفريقان مباراة القمة الإيطالية بين صاحب الصدارة وصاحب الوصافة في الموسم الجاري 2018-2019 والموسم الماضي أيضًا، وذلك لحساب الجولة السابعة من الدوري الإيطالي.

وجاء الهدف بعد مجهود مميز من النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي توعل من الجهة اليسرى ليوفنتوس، ليرسل عرضية رائعة للهداف الكرواتي ماندزوكيتش ليسجل التعادل عن طريق رأسية لا تصد ولا ترد.

شاهد الهدف:

الأكثر مشاهدة