أصبحنا على أعتاب مشاهدة ديربي ميلانو خارج الملعب والذي سيتنافس فيه القطبان ميلان وإنتر ميلان على ضم لاعب الوسط البلجيكي موسى ديمبلي.

اللاعب البلجيكي رفض تجديد عقده مع توتنهام وسينتهي عقده في صيف 2019 مما يعني أن رحيله على الأغلب سيكون خلال هذا الصيف تحسباً لعدم رحيله بالمجان في الصيف المقبل.

وقد قدم إنتر ميلان عرضاً مبدئياً قدره 10 مليون يورو وذلك بعد مفاوضات دامت لمدة طويلة في لندن بالأمس، ولكن ربما لن يكون هذا المبلغ الذي قد يدفع توتنهام بالتخلي عنه.

وينافس إنتر ميلان غريمه ميلان على الصفقة ولكن قد يحرم من ابرام الصفقات في ظل مشاكله الادارية الحالية، وقد تدخل الأندية الصينية كطرف في الصفقة.

ويرغب توتنهام في مبلغ لا يقل عن 30 مليون يورو نظير التخلي عن موسى ديمبلي هذا الصيف.

شاهد أرقام ديفيد دي خيا المرعبة قبل نهائيات كأس العالم

الأكثر مشاهدة

ذكرت شبكة “ميدياست سبورت” الإيطالية اليوم السبت أن محادثات تجديد العقد بين إنتر ميلان وماورو إيكاردي قد تعثرت ، وبالتالي قرر النادي التخلي عنه في سوق الانتقالات الصيفية مقابل مبلغ 110 مليون يورو.

وأشارت هذه المصادر أن مشاكل اللعب المالية النظيف مع الاتحاد الأوروبي تعتبر من الأسباب التي أدت إلى إصدار قرار يتعلق ببيع إيكاردي ، حيث يتوجب تحقيق ربح قدره 50 مليون يورو بحلول 30 يونيو أو مواجهة عقوبات.

وأفادت هذه المعلومات أن الطريقة الأسرع لضمان عدم صدور عقوبات جديدة على نادي إنتر ميلان هي بالاستغناء عن المهاجم الأرجنتيني الذي تبلغ قيمة فسخ عقده 110 مليون يورو للأندية خارج إيطاليا حتى 15 من شهر يوليو الحالي.

وسيكون إنتر ميلان على استعداد للتفاوض مع عدد من الأندية الأوروبية الكبرى مثل ريال مدريد ، تشيلسي أو مانشستر يونايتد ، في حين ستنحصر المنافسة على ضم إيكاردي داخل الدوري الايطالي مع يوفنتوس فقط.

وقالت واندا نارا زوجة ووكيل أعمال ماورو ايكاردي في وقت سابق من الأسبوع الماضي إنهما سيوافقان إما على توقيع عقد جديد مع إنتر ميلان أو المغادرة نحو فريق آخر ، ويُعتقد أنه تشيلسي الإنجليزي بنسبة كبيرة جداً.

شاهد أرقام ديفيد دي خيا المرعبة قبل نهائيات كأس العالم

الأكثر مشاهدة

تحدث المهاجم الدولي الكولومبي راداميل فالكاو مرة أخرى عن الشائعات المستمرة بشأن انتقاله إلى ميلان الإيطالي في سوق الانتقالات الصيفية وإذا ما كان هناك مفاوضات جارية حالياً.

ووصف فالكاو إمكانية انضمامه إلى نادي ميلان بأنه “شرف” كبير بالنسبة إليه ، لكنه أصر على أنه سعيد في موناكو الفرنسي وعلى ضرورة احترام عقده الحالي الذي يمتد لعامين اضافيين.

وجاءت تصريحات النمر الكولومبي بعد نهاية المباراة الودية التي تعادل بها منتخب بلاده بدون أهداف أمام مصر استعداداً للمشاركة في نهائيات كأس العالم 2018 التي ستقام بعد أيام في روسيا.

وقال اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً إن أفكاره الحالية تقتصر على الجانب الدولي فقط : “إنه لشرف كبير أن يفكر بي ميلان ولكني احترم عقدي مع نادي موناكو الذي يمتد لعامين آخرين”.

وتابع فولكاو الذي سجل 24 هدفاً مع موناكو في جميع المسابقات الموسم الماضي : “الآن أفكر فقط في مونديال روسيا ، الدوري الإيطالي جذاب للغاية ولكني الآن سعيد في الدوري الفرنسي ، لكن الأمر يعتمد كثيراً على المشروع الرياضي الذي لديهم هناك”.

الأكثر مشاهدة