تقارير إعلامية متطابقة تشير صباح اليوم الاثنين (29 يناير/ كانون الثاني 2018)، إلى أن بوروسيا دورتموند الألماني وأرسنال الانجليزي توصلا إلى اتفاق حول صفقة المهاجم بير إيمريك أوباميانغ، وذلك غداة تقرير لصحيفة “بيلد” أورد بأن الفريق الإنجليزي مستعد لرفع عرضه لضم المهاجم الغابوني.

وحسب وسائل إعلام ألمانية وبريطانية معا، فإن الشق المالي للصفقة تمّ توضيحه. فحسب صحيفة “رور ناخشتن” في عددها الصادر صباح الاثنين جرى اتفاق بين الطرفين حول مبلغ 65 مليون يورو، بينما تحدثت قناة “سكاي سبورت” و”بي بي سي” الانجليزيتين عن مبلغ 68 مليون يورو.

ويأتي هذا الاتفاق، في وقت، على ما يبدو ذاق فيه الفريق الألماني ذرعا من تطورات ملف أوباميانغ الذي يريد انتزاع رحيله بأي شك من الأشكال مع تراجع درجة الولاء لديه للقميص الأسود والأصفر.

هذا التطور شعر به منذ مدة طويلة مشجعو الفريق الذين هاجموا اللاعب الغابوني ببوابل من صافرات الاستهجان في مباراة السبت الماضي أمام فرايبورغ ضمن منافسات الأسبوع العشرين لمنافسات البوندسليغا، والتي أخفق فيها المهاجم في التهديف أيضا.

ومن مصلحة دورتموند الذي انتزع التعادل بشق الأنفس يوم السبت، لينتهي اللقاء بهدفين لكل فريق، إقفال ملف أوباميانغ في أسرع وقت ممكن. فمن جهة، ميركاتو الشتاء سيقفل بعد يومين فقط ورغبة المهاجم الغابوني في الرحيل لا نقاش فيها. ومن جهة أخرى مشاكل صاحب المركز السادس عديدة، ولهذا تفضل إدارة النادي الآن شطب بعض منها من على قائمة التحديات والتركيز على ما تبقى من أهداف موضوعية كالتأهل إلى أحد المراكز المأهلة لأوروبا ليغ بعد أن تبخر حلم الدوري والكأس وقبله الاقصاء المبكر من دوري الأبطال.

بيد أن السؤال المطروح الآن، من سيحل مكان أوباميانغ؟ في هذا الإطار تردد بقوة إسم أوليفيه جيرو مهاجم أرسنال، وتبنأ الكثيرون بمقايضة بين الفريقين ضمن صفقة أوباميانغ. غير أن جيرو رفض الانتقال إلى دورتموند، حسب موقع كيكر الألماني.

في المقابل، أدخلت صحيفة “رور ناخشتن” صباح اليوم الاثنين اسما جديدا على لائحة التكهنات، ويتعلق الأمر بالفرنسي أنتوني موديست، صاحب نجاحات كولونيا الموسم الماضي، قبل أن ينتقل إلى الدوري الصيني.

وفي أكثر من مناسبة وأمام وسائل إعلام مختلفة، سارع الفرنسي إلى التأكيد بأن قلبه لا يزال في كولونيا، حيث “كان يفضل البقاء”. وكان موديست قد طلب فعلا بالبقاء مقابل رفع أجره لما اعتبره مكافأة على جهوده التي ساهمت في قيادة الفريق إلى المركز الخامس. غير أن إدارة الفريق قررت في نهاية المطاف بيعه لفريق تيانجين غوانغيان مقابل 35 مليون يورو، في صفقة تاريخية لفريق كولونيا.

الأكثر مشاهدة

دخل نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي في منافسة مع جاره مانشستر سيتي ، من أجل ضم الإسباني مارك بارترا ، مدافع فريق بروسيا دورتموند الألماني ، خلال سوق الانتقالات الشتوية الجارية .

وأبدى مسؤولو الفريق الألماني استعدادهم للتخلي عن خدمات اللاعب الإسباني في شهر يناير الحالي ، بشرط الحصول على عرض مميز ، حسب ما أوردته صحيفة ” ماركا ” الإسبانية .

وجاء قرار إدارة دورتموند بالسماح للاعب بالرحيل ، بتوصية من المدير الفني بيتر شتوجر ، الذي يبحث عن مدافعين لحماية المرمى كأولوية قبل إتقانهم التمرير وبناء اللعب من الخلف .

وانضم مارك بارترا لصفوف بروسيا دورتموند في صيف 2016 ، قادماً من برشلونة الإسباني ، مقابل 8 ملايين يورو ، وحقق مع أسود الفيستيفالي لقب كأس ألمانيا .

الأكثر مشاهدة

هاجم حارس مرمى برويسا دورتموند ، السويسري رومان بريكي، جماهير الفريق خاصة الغاضبة دائما التي لا تتوقف عن نقد والهجوم ضد اللاعبين في المباريات من المدرجات.

قال بريكي في تصريحات بعد التعادل بنتيجة (2-2) مع فرايبورج في دوري الدرجة الأولى الألماني: المدرج الجنوبي دائما معنا ويساندنا.

وأضاف: لكن الجماهير في المدرجين الشرقي والغربي يأتون للاستاد لإطلاق صيحات الاستهجان ضد فريقهم. لا أسمع أي مساندة من المدرجين. من الأفضل أن يظلوا في منازلهم.

ويملك دورتموند أكبر مدرج للجماهير الواقفة في أوروبا، وهذا المدرج الجنوبي لكن بيركي لم يكن معجبا بمساندة الجماهير في بعض الأجزاء الأخرى للملعب.

وأضاف: نمرر الكرة إلى الخلف وتبدأ صيحات الاستهجان، هذه الجماهير لا تفقه شيئا في كرة القدم، ربما ليس لديهم ما يفعلونه.

الأكثر مشاهدة