بايرن ميونخ يحقق فوزاَ عريضاً ويبلغ نصف نهائي كأس ألمانيا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق بايرن ميونخ فوزاً عريضاً على مضيفه بادبربورن في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الثلاثاء على ملعب ” بينتيلير أرينا” ضمن منافسات ربع نهائي كأس ألمانيا.

ومنح الفوز بستة أهداف دون مقابل الفريق البافاري بطاقة التأهل إلى دور نصف النهائي من البطولة، دون معرفة منافسه القادم حتى الآن.

وافتتح بايرن ميونخ التسجيل خلال المباراة في الدقيقة التاسعة عشر عن طريق الجناح الفرنسي كينجسلي كومان، قبل أن يضيف المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الهدف الثاني في الدقيقة الخامسة والعشرين.

وأنهى البافارييون الشوط الأول من المباراة بالتقدم بنتيجة ثلاثة أهداف دون مقابل عندما سجل اللاعب الألماني جوتشوا كيميتش الهدف الثالث قبل ثلاث دقائق على نهايته.

وفي الشوط الثاني أضاف لاعب الوسط الفرنسي كورتينتن توليسو الهدف الرابع والجناح الهولندي آرين روبن الهدفين الخامس والسادس، وذلك في الدقائق الخامسة والخمسين والسادسة والثمانين والتاسعة والثمانين على التوالي.

وبذلك يواصل الفريق البافاري تألقه في هذه البطولة رفقة المدرب يوب هاينكس، وذلك بعد إقصاء حامل اللقب بوروسيا دورتموند في دور ثمن النهائي بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف في ديسمبر الماضي.

وفي نفس الوقت يواصل المنافسة على البطولات الثلاثة، حيث يتصدر جدول ترتيب الدوري الألماني بفارق ثمانية عشر نقطة عن ملاحقه باير ليفركوزن، ويلعب في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام بشكتاش التركي في 20 من الشهر الحالي ذهاباً والرابع عشر من الشهر القادم إياباً.

وتستكمل مباريات هذا الدور مساء اليوم بمواجهة بين باير ليفركوزن مع فيردر بريمن على ملعب “باي آرينا”، ويختم بمواجهتي مساء الأربعاء بين شالكه وضيفه فولفسبورج وانتراخت فرانكفورت أمام ماينز.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

خاميس و توليسو .. تميز هجومي في بايرن وتأثير سلبي دفاعياً

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
خاميس يعانق توليسو و ريبيري

انتصار جديد لـ بايرن ميونخ في الدوري الألماني، انتصار يؤكد أن البافاري في طريق مفتوح بدون منافس نحو الاحتفاظ بلقبه كبطل للمسابقة في المواسم الخمس الماضية، لقاء تفوق خلاله البايرن بهدفين دون رد على ماينز رغم تقديم المنافس أداءً هجومياً قوياً.

مواجهة ماينز أظهرت ضعف البايرن بشكل واضح في حسم الفرص واستغلالها أثناء غياب روبرت ليفاندوفسكي، كما وضحت مجدداً مدى الانخفاض في قدرة توماس مولر على ترجمة الفرص السهلة وتحويلها لأهداف، لكن الأهم من هذا كله هو ثنائية خاميس رودريجيز وتوليسو في خط الوسط أمام لاعب الارتكاز رودي.

خاميس أظهر مجدداً أنه لاعب مؤثر للغاية هجومياً، لاعب يملك قدرة على تسجيل الأهداف وصناعتها، لكنه لاعب اللمسة الواحدة إن صح التعبير، فميزته تكمن بالقدرة على التسديد من داخل أو خارج منطقة الجزاء بدقة لتسجيل الأهداف أو منح الكرة بلدغة ولمسة واحدة للزملاء ووضعهم في موقع مناسب أمام المرمى.

خاميس تطور في بايرن من ناحية القدرة على استلام الكرة من المدافعين وإيصالها للاعبي خط المقدمة، أصبح في الكثير من الأحيان يعود للخلف لاستلام الكرة مثلما اتضح ضد ماينز، ورغم أنه يقدم أداءً جيداً في ضبط الإيقاع وتدوير الكرة والسيطرة على وسط الملعب لكن تبقى ميزته والتي تجعله “لاعباً كبيراً” هي اللمسة واللدغة الواحدة بالقرب من المرمى أو منطقة الجزاء.

في ذات الوقت أثبت توليسو أن ما عانى منه في بداية الموسم لم يكن سوى حمّى البدايات في وقت كان البايرن كفريق يعاني خلاله ولا يرغب كثيراً بالعطاء. الفرنسي أظهر قدرات مميزة في التوغل، الاختراق الفردي، صنع الفرص للزملاء حيث صنع 4 فرص محققة للتسجيل اليوم.

خاميس و توليسو في مواجهة ماينز

خاميس و توليسو في مواجهة ماينز

توليسو يكسب الثقة مباراة تلو الأخرى ويؤكد أن البايرن كان مصيباً حينما دفع 41.5 مليون يورو من أجله، لكن هل كل ما يقدمه اللاعب مفيد للفريق؟ وبمعنى أصح، هل يخلق توليسو – خاميس كثنائي التوازن في وسط ملعب البايرن؟

يوب هاينكس منح الحرية اليوم للظهير الأيسر بيرنات للتقدم هجومياً وبدرجة أقل الظهير الأيمن رافينيا، كلا اللاعبين عززا من قدرة البايرن على استغلال الأطراف والانتشار بشكل جيد على الرقعة الخضراء، لكن الثغرة التكتيكية التي ظهرت أن تقدم الظهيرين لم يتم التعامل معه بشكل جيد دفاعياً من بقية اللاعبين، والكلام هنا بالتحديد يتعلق بخاميس وتوليسو.

خاميس وتوليسو أظهرا ضعفاً واضحاً في مساعدة الظهيرين على أداء واجباتهما الدفاعية، كما أظهرا تقاعساً في مساندة رودي في وسط الملعب الدفاعي، وهو ما منح المنافس مساحات شاسعة استغلها في العديد من المناسبات لكنه لم يكن موفقاً بالتسجيل.

الملفت هنا أن توليسو بالأساس يُعرف بأنه لاعب خط وسط دفاعي قبل أن يكون لاعب من الصندوق إلى الصندوق أو جناح أيمن، لذلك تقاعسه في إغلاق العمق أو الجبهة اليمنى أمام ماينز وتركه العبئ الأكبر على أكتاف رافينيا ورودي محط تساؤل ويجب أن يقف عنده هاينكس.

هذه الملاحظات ليست هامة في الدوري الألماني فاللقب محسوم منطقياً، لكنها ستكون هامة في دوري أبطال أوروبا في حال غياب فيدال وألكانتارا.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

ريبيري وخاميس يقودان بايرن ميونخ للفوز ضد ماينز

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فاز نادي بايرن ميونخ عصر اليوم السبت، على حساب نادي ماينز بهدفين نظيفين، ضمن الجولة الحادية والعشرين من الدوري الدرجة الأولى الألماني “بوندسليجا”، على ملعب أوبيل أرينا معقل الفريق الخاسر.

وبعد غياب طال لفترة طويلة للغاية من التألق بسبب الإصابات، عاد النجم الفرنسي إلى بريقه وتألقه، بتسجيله هدفاً رائعاً لصالح ناديه بايرن ميونخ في الدقيقة 33 من عمر الشوط الأول.

وبعد 11 دقيقة فقط من هدف النجم الفرنسي المخضرم فرانك ريبيري، سجل قائد المنتخب الكولومبي خاميس رودريجيز، الهدف الثاني لصالح فريقه بايرن ميونخ ضد فريق ماينز.

وبهذا الفوز يستمر نادي بايرن ميونخ في صدارة الدوري الألماني برصيد 53 نقطة، بينما توقف رصيد نادي ماينز عند النقطة 20 في المركز الخامس عشر.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية