لا ريال مدريد ولا يوفنتوس..من سيتوج بلقب دوري أبطال أوروبا؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

بعد وصول قطبي مدريد ويوفنتوس وموناكو للمربع الذهبي باتت الترشيحات أسهل من ذي قبل في توقع الفائز بلقب دوري أبطال أوروبا هذا العام، ومع نظرة سريعة على تاريخ الأندية الأربعة في المسابقة قد نتعرف على النادي الأوفر حظاً في الفوز بلقب هذا العام.

حامل اللقب لا زال عاجزاً على الحفاظ عليه

لا زال ميلان الإيطالي آخر فريق استطاع الحفاظ على لقبه بتحقيقه لقبين متتاليين عامي 1989 و1990 ومنذ ذلك الوقت ومع دخول المسابقة بنظامها الجديد عجزت كل الأندية التي حققت اللقب بالحفاظ عليه في الموسم التالي، ريال مدريد حامل لقب الموسم الماضي إن توج باللقب هذا العام سيكون أول فريق أوروبي يحتفظ بلقبه بالنظام الجديد.

جورجيو كيليني يحنفل مع ليوناردو بونوتشي

جورجيو كيليني يحنفل مع ليوناردو بونوتشي

لعنة النهائيات حلت على يوفنتوس

عندما تصل نهائي أمجد الكؤوس الأوروبية 8 مرات وتخسر 6 منها فاعلم أنها لعنة حلت على الفريق، لا أجد تفسيراً غير ذلك يمكن أن أصف به سوء نتائج اليوفي في المباريات النهائية، هذا الموسم فريق أليجري أراه المرشح الأول للقب بالنظر لما يقدمه من أداء جماعي استحق به الوصول لنصف النهائي وهو الأجدر بتحقيقه إن تخلت عنه لعنة الخسارة بالنهائي.

أتلتيكو مدريد..إما الإنتصار أو الإنتحار

ثلاث نهائيات سبق أن خسرها الروخي بلانكوس في المسابقة اثنتين منها في عهد سيميوني وكلاهما أمام ريال مدريد آخرها العام الماضي، الجزء الأحمر من العاصمة الإسبانية قدم نفسه قطباً ثابتاً في المسابقة منذ استلام سيميوني مقاليد إدارة الفريق ولا زال يمني النفس بتحقيق اللقب، وإن وصل للنهائي وخسره مرة أخرى ربما نشهد انهيار جماعي للفريق ونهاية قصة جميلة دوّنها رجال سيميوني في سجلات دوري الأبطال، وبجميع الأحوال أتوقع رحيله نهاية الموسم سواء فاز باللقب أم لا.

الحلم الفرنسي يستيقظ مجدداً عبر موناكو

monaco 55

لا زال تاريخ الأندية الفرنسية ضئيلاً للغاية في دوري الأبطال، فعبر تاريخها الطويل وصلت للنهائي 6 مرات فقط وحققت لقباً واحداً عبر مارسيليا عام 1993وقد رافقه الكثير من الجدل حول تعاطي لاعبيه المنشطات واتهامه بالتلاعب بنتائج المباريات محلياً ما أدى لحرمانه من مباراة كأس الإنتركونتننتال في ذلك العام، وبالعودة لموناكو مفاجأة هذا الموسم فإنه سيحاول جاهداً تحقيق اللقب الثاني لفرنسا والأول منذ 24 عاماً وقد سبق له أن ذاق مرارة خسارة النهائي عام 2004 أمام بورتو.

الخلاصة

إن استمرت قاعدة عجز حامل اللقب على الحفاظ عليه سنجد ريال مدريد خارج الترشيحات، وإن استمرت لعنة خسارة اليوفي في النهائي سنستبعد أيضاً فوزه باللقب بالتالي ربما نشاهد تتويج أتلتيكو مدريد أو موناكو باللقب للمرة الأولى في تاريخهما وبالتالي دخول بطل جديد في سجل الفائزين باللقب.

هذه الترشيحات مجرد قراءة تاريخية ولا تعني بالضرورة أن تتحقق فلا مستحيل في مشاهدة ريال مدريد يحقق المعجزة ويحتفظ بلقبه أو مشاهدة يوفنتوس يتوج بلقب ثالث طال انتظاره وهو الأجدر بين أندية نصف النهائي بتحقيقه إلا إذا استمرت اللعنة عليه وحرمته منه.

لمتابعة الكاتب عبر الفيسبوك

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

عندما تأتي إلى الكامب نو لتستمتع بالدفاع!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
احتفال لاعبي اليوفنتوس

نجح يوفنتوس في خنق برشلونة في الكامب نو وأجبره على التعادل ويصعد بجدارة واستحقاق للمربع الذهبي بدوري الأبطال.

المباراة بها نقاط تحليلية كثيرة يستحق الوقوف أمامها والتي حسمت بشكل كبير النتيجة التي انتهت بها المباراة.

– كان هناك نقطة ضعف يلعب عليها برشلونة من البداية بمواجهة نيمار ضد داني ألفيش والذي أستغل فارق السرعة وتأخر كوادرادو في المساندة بهذه الجبهة في ظل تقدم ألبا أيضاً ولكن هذه المحاولات لم تترجم لواقع حقيقي طوال 90 دقيقة.

C9zFVgSXcAIaU8Z

– عندما تواجه دفاع بمثل هذا الكمال والدقة وعدم الاهتزاز في ملعب مرعب مثل الكامب نو وأمام لاعبين مثل الـMSN- الذين ليسوا في  قمة حالاتهم للأمانة – وتؤدي بمثل هذه الدقة الدفاعية فمن الصعب أن تخسر.

نحن نتحدث عن فريق لم يستقبل هدف ضد البرسا في 180 دقيقة، دفاع يهاجم ويدافع يعرف كيف يستغل الكرة الثانية ويصعد بالكرة ويبني هجمة تؤدي لمرتدات خطيرة صراحة أنا استمتعت بدفاع يوفنتوس!.

– برشلونة سدد 19 مرة على المرمى 1 فقط بين القائمين والعارضة إحصائية توضح كيف كان تركيز الـMSN فنياً و معنوياً لم يكن متواجد اليوم كمية فرص مهدرة كفيله بصنع شيء أو تسجيل أهداف ولكن لم يحضر الثلاثي وبالتالي لم يحضر برشلونة.

تألق واضح من بيانيتش

تألق واضح من بيانيتش

– أذهلني اليوم ميراليم بينايتش ودوره المميز في خط وسط اليوفنتوس فنحن قد نشيد بما فعله إليجري مع  ماندذوكيتش في نقطة تغيير الدور لكن مع بيانيتش الأمور أكثر عمقاً لاعب يمرر ويضغط ويدافع ويهاجم لاعب يعلم من أين تؤكل الكتف.

– سؤال وجودي لماذا لاعبي برشلونة يضعوا جزء من تركيزهم مع الحكم؟ من الواضح أن الحكم من البداية لن يحتسب شيء سوى بأن يكون متأكد به 100% لذلك أي محاولة للسقوط والاستهجان والاعتراض لن ولم تفيد بشيء أعتقد أن البرسا أكبر من هذا السلوك المعنوي للتأثير على الحكم والحصول على شيء لأنه قد ينجح مرة ولكن لن ينجح كل مرة!.

– يجب أن يقتنع جمهور برشلونة أن لويس سواريز الموسم الحالي في أسوأ أحواله بالرغم من تسجيله 24 هدف إلا أنه غاب في العديد من المباريات أداء وأهداف وأحمله جزء كبير من إهدار الفرص ضد يوفنتوس خاصة مباراة الذهاب التي كانت ستمنح أمل أكبر في الكامب نو فللأسف سواريز أختفى في أهم اللحظات ضد الكبار.

نيمار

نيمار

– معضلة نيمار صراحة التي رأيتها اليوم أنه يريد أن يقوم بكل شيء وحده يراوغ 5 6 7 لاعبين ويسجل هذا أمر من الصعب أن لم يكن مستحيلاً ضد يوفنتوس الذي يحتاج إلى الجماعية للتسجيل في مرماه وليس للفرديات فقط وبالتالي مع كل فشل في التسجيل نيمار يصبح أكثر عنداً وأقل تركيزاً.

– نتيجة هذا الموسم مهمة لكي يستفيق برشلونة بإعادة بناء فريق يعود للسيطرة مع مدرب ولاعبين جدد لتصحيح الوضع والمسار نحو البطولات.

لمتابعة الكاتب عبر الفيسبوك

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

بايرن ميونخ يتقدم بشكوى رسمية لليويفا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
مشجعو بايرن ميونخ الألماني..

أعلن نادي بايرن ميونخ الألماني اليوم الأربعاء تقدمه بشكوى رسمية لدى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، يطالب من خلالها بتقديم توضيحات حول أسباب تعنيف الشرطة الإسبانية لجماهير النادي البافاري.

و ذلك على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة إياب البافاري أمام ريال مدريد في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، على أرضية ملعب سانتياجو بيرنابيو.

و قال بايرن ميونخ في بيانه:” تعرضت جماهير النادي لهجمة شرسة من الشرطة الإسبانية بعد نهاية الشوط الأول من مباراة ريال مدريد يوم أمس الثلاثاء.”

“ما فعلته الشرطة كان أمر مبالغ فيه، و عليه تقدمنا بشكوى للاتحاد الأوروبي لكرة القدم. و نريد تفسير لما حصل.”

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة