مانشيني يتحدث عن أهدافه مع منتخب إيطاليا وعودة بالوتيلي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أكد روبرتو مانشيني مدرب منتخب إيطاليا الجديد لكرة القدم خلال حفل تقديمه رسميا أنه يتطلع لإعادة الفريق إلى مكانته العالمية والمنافسة على لقب بطولة كأس الأمم الأوروبية 2020.

وجاءت تصريحات مانشيني بعد التوقيع على عقده مع الاتحاد الإيطالي لكرة القدم خلفا للمدرب المؤقت لويجي دي بياجيو ، حيث أجاب على العديد من الأسئلة المهمة حول المنتخب.

وقال المدرب روبرتو مانشيني : “أريد أن أعيد إيطاليا للمكانه التي تستحقها في قمة العالم وأوروبا ، نحن لم نفز في اليورو منذ عام 1968 ، لكن نسخة 2020 ستكون أول بطولة مهمة لنا”.

وحول تطوير مستوى المنتخب الإيطالي واضاف : “أود أن أكون من الهيئات التي ستعمل على إعادة بناء المنتخب أعلى المستويات ، لن يكون الأمر سهلاً ولكننا نستطيع أن نفعل ذلك”.

واعتبر مانشيني أن هذا الوقت هو المناسب لإعادة تأهيل منتخب إيطاليا بعد إخفاق التأهل إلى كأس العالم 2018 ، فيما رفض أيضاً الدخول في أسباب عدم الوصول إلى مونديل روسيا.

وكشف مدرب منتخب إيطاليا الجديد أنه سيعمل على استدعاء المهاجم ماريو بالوتيلي لأول مباراة ودية مع إيطاليا ، كما سيتحدث إلى أندريا بيرلو حول عودته مجدداً إلى صفوف الآتزوي.

ولم يلعب سوبر ماريو مع منتخب بلاده منذ بطولة كأس العالم 2014 ، ولكن بالنظر إلى عودة معلمه مانشيني ، فمن المتوقع أن يتم استدعاؤه للمباريات الودية القادمة لتعزيز القدرات الهجومية.

الأكثر مشاهدة

ساكي: يوفنتوس أليجري لن يصل إلى ما حققه ميلان

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أشاد المدرب الإيطالي الأسطوري أريجو ساكي بالعمل الكبير الذي يقدمه يوفنتوس مع المدرب الإيطالي ماسيمليانو أليجري ، إلا أنه يرى صعوبة تتويجه بالألقاب الأوروبية بطريقة لعبه.

وكانت هنالك حرب بين إريجو ساكي وأليجري بشأن الكرة الجميلة في كرة القدم ، حتى قال الأخير تصريحه الشهير “من يريد المتعة فليذهب إلى السرك”.

وقال أريجو ساكي في تصريحات لإذاعة “24” الإيطالية “يوفنتوس يلعب أسلوباً إيطالياً ، لا يمكن التقليل من قيمته لكن ليست هذه الطريقة المناسبة للفوز في أوروبا ، ميلان لم يكن يتجاهل طريقة اللعب وكنا نفرض المتعة بدلاً من المعاناة أمامها”.

وأضاف “الموسم الحالي من الدوري الإيطالي كان رائعاً وهنالك أربعة أو خمسة فرق أرادت فرض نفسها وطريقة لعبها حتى سامبدوريا واتلانتا وبينيفينتو، روما لديه شجاعة وأفكار، نابولي يمتلك طريقة لعب ممتعة ، اللعب بشكلٍ جيد يقودك غلى الفوز وبالطبع إذا كنت تمتلك لاعب مثل جونزالو هيجواين”.

وتوج يوفنتوس مع أليجري بالثنائية المحلية للموسم الرابع على التوالي لكنه خرج من دوري أبطال أوروبا من ربع النهائي مرتين وخسر النهائي مرتين.

يذكر أن أريجو ساكي قد قاد ميلان إلى واحدة من أفضل حقب كرة القدم خلال نهاية ثمانينيات وبداية تسعينيات القرن الماضي.

كم رقم قياسي حطمه مانشستر سيتي هذا الموسم وما هي أبرز التحديات التي تنتظره؟

الأكثر مشاهدة

5 نقاط رئيسية من تقديم مانشيني مدربا جديدا للمنتخب الإيطالي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تم تقديم روبرتو مانشيني مدربا جديدا للمنتخب الإيطالي بعد ظهر اليوم الثلاثاء، حيث ظهر في مؤتمر صحفي إلى جانب الرئيس المؤقت روبرتو فابريشيني ونائبه ميشيل أوفا. حيث كشف المدرب الإيطالي عن عديد النقاط المهمة، وخططه للمضى قدما.

وهنا نسرد لكم النقاط الخمسة الرئيسية التي تم الحديث عنها في المؤتمر الصحفي:

عودة بالوتيلي: أكد روبرتو مانشيني أنه سيقوم باستدعاء ماريو بالوتيلي إلى قائمة إيطاليا للمباريات الودية ضد السعودية، وفرنسا، وهولندا. وستقام المباراة الثانية في نيس ، حيث لعب سوبر ماريو خلال الموسمين الماضيين.

نظرًا لأن مانشيني كان من أبرز المدربين الذي مروا في مسيرة بالوتيلي ، فليس من المفاجئ أن يستدعيه، ولكن بعد 43 هدفاً في 65 مباراة مع نيس، يستحق استدعائه لأول مرة منذ كأس العالم 2014.

عودة بيرلو واعتزال بوفون؟ أكد مانشيني أنه سيعرض على أسطورة إيطاليا أندريا بيرلو منصبا في طاقمه التدريبي، فيما كان أكثر غموضا حول جيانلويجي بوفون، الذي من المتوقع أن يعلن اعتزاله يوم الخميس.

وتواجه إيطاليا هولندا في استاد يوفنتوس الشهر المقبل، والتي ستكون بمثابة وداع مثالي للقبطان. ومع ذلك، هناك أخبار أن بوفون سيعلن اعتزاله قبل هذا التوقيت.

ذكر مانشيني بعض التبريرات ، كأنه لم يكن لديه الوقت للتحدث مع حارس المرمى ، لكن كلماته تشير إلى أن بوفون ليس ضمن خططه.

دي بياجيو يعود لتدريب منتخب أقل من 21 عاما: كان لويجي دي بياجيو مدربًا فنيًا مؤقتا في المباريات الودية ضد الأرجنتين، وإنجلترا، ولم يخف رغبته في الحصول على عقد دائم. كانت هناك تكهنات بأنه قد يغادر منتخب إيطاليا إذا لم يحصل على الوظيفة ، لكن فابريشيني أكد أنه سيعود إلى منتخب تحت 21 سنة.

الراتب مقابل تحقيق الأهداف: ربما بسبب اضطرارهم إلى دفع أجر جيامبييرو فينتورا بالكامل طوال مدة عقده التي لم يكملها بعد إقالته عقب الفشل في الوصول إلى كأس العالم 2018، الاتحاد الإيطالي كان أكثر حذراً مع مانشيني.

الاتحاد الإيطالي وضع في عقد مانشيتي وطاقمه أن جزء من الراتب متعلق بالإنجازات التي سستحقق على أرض الملعب، بينما يمتد عقده فقط حتى عام 2020، سيتم تجديده تلقائيا إذا ما دخلت إيطاليا بطولة أمم أوروبا عام 2020.

مانشيني أراد فعلاً هذه الوظيفة: بينما بدا كارلو أنشيلوتي، وأنطونيو كونتي، مترددان في قبول المنصب، كان مانشيني واثقا من رغبته.

وقال في المؤتمر الصحفي: “مقاعد المنتخب الوطني ليست شيئاً تافهاً. أنا سعيد بهذا المنصب و لوالدي أيضًا ، أعتقد أنهم سعداء. هذا المنصب هو أعلى طموح يمكن أن يحصل عليه أي مدرب. ”

وأكد فابريشيني أن مانشيني تخلى عن مبالغ كبيرة من المال جراء فسخ عقده مع زينيت سان بطرسبرج، في سبيل تولي مهمة تدريب منتخب بلاده.

كم رقم قياسي حطمه مانشستر سيتي هذا الموسم وما هي أبرز التحديات التي تنتظره؟

الأكثر مشاهدة