تفاصيل الأزمة بين دي روسي وفينتورا أثناء مواجهة السويد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

رصدت الكاميرا نقاشا حادا بين النجم دانيلي دي روسي ومساعد المدير الفني للمنتخب الإيطالي جيامبييرو فينتورا، أثناء مباراة الفريق أمام السويد في إياب الملحق الأوروبي المؤهل لكأس العالم “روسيا 2018”.

كان فينتورا طلب من مساعده أن يأمر دي روسي بالإحماء من أجل المشاركة في المباراة، التي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريق، لتصعد السويد إلى المونديال، وتفشل إيطاليا للمرة الأولى منذ 60 عاما.

أظهر دي روسيا غضبا من قرار مدربه لأنه كان يرى أهمية نزول لاعب مهاجم في هذا التوقيت، وليس الاعتماد عليه وهو صاحب واجبات دفاعية.

قال دي روسي إلى مساعد فينتورا: لمذا أنا أقوم بالإحماء؟، هل تريد التعادل مع السويد؟.

وكان دي روسي يريد مشاركة لورينزو إنسيني في المباراة لزيادة القوة الهجومية لإيطاليا، ولم يشارك كلاهما في المباراة بعد أن أجرى فينتورا 3 تغييرات على التشكيل لم تسفر عن أي أهداف.

وانضم دي روسي، لكل من الحارس المخضرم، جانلويجي بوفون، والمدافع أندريا بارزالي، وأعلن إسدال الستار على مسيرته مع منتخب إيطاليا، بعد الفشل في التأهل لكأس العالم 2018 بروسيا.

الأكثر مشاهدة

صور.. قالوا عن بوفون بعد غياب إيطاليا عن كأس العالم

يمكن رصد ردود الفعل بعد بكاء الحارس الإيطالي بوفون نتيجة إخفاق منتخب بلاده في الوصول إلى كأس العالم “روسيا 2018″، للمرة الثالثة في تاريخ الفريق والأولى منذ 60 عاما، وإعلان اعتزاله اللعب الدولي بعد مباراة السويد في التصفيات.

الأكثر مشاهدة

فينتورا ينفي استقالته ويرفض الاعتذار على عمله الجاد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
جيامبييرو فينتورا

كذب جيامبييرو فينتورا مدرب منتخب إيطاليا الأنباء الصحفية التي تداولتها وسائل الإعلام في وقت متأخر من ليلة الأمس التي تتحدث عن استقالته من تدريب المنتخب، موضحاً أن ذلك لم يحدث بعد.

فينتورا وضح نيته الاجتماع مع رئيس الاتحاد الإيطالي ومسؤوليه البارزين قبل تحديد مستقبله، حيث لم يستبعد أن يستقيل من منصبه أو يواصل العمل حتى يورو 2020.

وقال فينتورا بعد إخفاق إيطاليا في التأهل إلى كأس العالم 2018 “لم أستقيل من منصبي لأنني لم أجتمع بالرئيس حتى الآن. تأخرت عليكم في المؤتمر لأنني قمت بتحية لاعبي فريقي فرداً فرداً”.

وأضاف “لا أشعر أنه الوقت المناسب لمناقشة استمراري في منصبي حتى 2020. سنجتمع ونتناقش، وسأستمع لما سيقوله مسؤولي الاتحاد. أياً كانت نتيجة الاجتماع فسيتم القبول بها. أنا فخور أنني كنت جزءاً من تاريخ الأزوري، وفخور بالعمل مع أبطال عظماء”.

وأنهى حديثه بالقول “أشعر بخيبة أمل لأنني شعرت مرة أخرى ما يعنيه المنتخب للشعب الإيطالي. أشكر جماهير سان سيرو التي ساندتنا بشكل لا يضاهى. أعتذر عن النتيجة التي تحققت، لكن لن أعتذر عن العمل الجاد والاجتهاد، لكن أدرك أن النتيجة أهم شيء”.

الأكثر مشاهدة