قصة بطل عالمي .. كيف غابت إيطاليا مرتين عن كأس العالم؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

لم تنجح إيطاليا على أرضها في المباراة المصيرية أمام السويد ضمن منافسات إياب الملحق الأوروبي في التصفيات المؤهلة لكأس العالمروسيا 2018“، وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي ليغيب الطليان عن المونديال للمرة الثالثة في تاريخهم، ولتكون ضربة قوية للجيل الحالي في المنتخب الإيطالي، الذي كان مشاركا دائما في الحدث الأهم في عالم كرة القدم.

كانت إيطاليا خسرت الذهاب خارج أرضها بنتيجة (1-صفر)، ولم ينجح الطليان على أرضهمم ووسط جماهيرهم في تعويض الخسارة، ليصبح الكابوس أمرا واقعا، ولن يشارك “الأتزوري” في المونديال الروسي.

هذه ثالث مرة تغيب فيها إيطاليا عن كأس العالم من أصل 21 نسخة للبطولة العريقة التي انطلقت عام 1930، وكانت النسخة الأولى في غياب الفريق الإيطالي لأسباب تتعلق بمكان إقامة أول مونديال.

الغياب الأول

world-cup-1930-uruguay-argentina

أقيمت النسخة الأولى عام 1930 في أوروجواي ولم تشارك فيها إيطاليا رغم أن الاتحاد الدولي أرسل الدعوة إلى جميع المنتخبات المنتمية له في تلك الفترة.

بتاريخ28 فبراير عام 1930، كان على الفريق الإيطالي إرسال موافقته على اللعب في أول كأس عالم، لكن إيطاليا امتنعت عن الاشتراك، بسبب طول مدة الرحلة وكلفتها المالية الكبيرة، وكان هذا سببا في غياب الكثير من المنتخبات الأوروبية المشاركة في ضربة البداية للمونديال.

أقنع رئيس الاتحاد الدةلي وقتها جول ريميه، 4 فرق أوروبية من أجل السفر والمشاركة في المونديال (بلجيكا وفرنسا ورومانيا ويوغسلافيا)، وظل الموقف الإيطالي كما هو، ليغيب الفريق عن البطولة.

الغياب الثاني

في تصفيات كأس العالم عام 1958 التي أقيمت في السويد، لم تنجح إيطاليا في خطف بطاقة الصعود إلى المونديال بعدما تواجدت في المرتبة الثانية لمجموعتها الثامنة في التصفيات الأوروبية.

كانت إيطاليا تتنافس مع أيرلندا الشمالية والبرتغال، وانتهى الصراع الثلاثي بصدارة أيرلندية برصيد 5 نقطة، ثم إيطاليا ثانيا بـ4 نقاط، والبرتغال ثالثا بـ3 نقاط.

1958_northernireland_italy

جاءت نتائج إيطاليا على النحو التالي

إيطاليا X أيرلندا الشمالية (1-صفر)

البرتغال X إيطاليا (3-صفر)

إيطاليا X البرتغال (3-صفر)

أيرلندا الشمالية X إيطاليا (2-1)

عقدة السويد

الغريب أن السويد عامل مشترك في عدم تأهل إيطاليا إلى كأس العالم مرتين، الأولى عندما كانت تستضيف المونديال عام 1958، ولم ينجح الطليان في الوصول إلى البطولة، والثانية بعد 60 عاما بالتمام والكمال، لكن تلك المرة كان المنتخب السويدي المتأهل بدلا من إيطاليا إلى بطولة 2018.

الأكثر مشاهدة

كابيلو ينفي رغبته بتدريب إيطاليا ويرشح أنشيلوتي للمهمة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كابيلو

نفى فابيو كابيلو ما يتردد في وسائل الإعلام حول إمكانية تدريب المنتخب الإيطالي خلفاً لجامبيرو فينتورا المتوقع إقالته بعد مباراة اليوم ضد السويد في الملحق المؤهل لكأس العالم.

وبات من الوارد جداً عدم تأهل إيطاليا لنهائيات كأس العالم 2018 بعد الهزيمة من السويد ذهاباً بهدف نظيف، فهي بحاجة للفوز اليوم بفارق هدفين للتأهل أو الفوز بنفس نتيجة مباراة الذهاب وخوض أشواط إضافية.

ويرى كابيلو أن كارلو أنشيلوتي مدرب بايرن ميونخ السابق هو الأنسب لقيادة الفريق في المرحلة القادمة رغم أن الأخير نفى هو الآخر استلام هذه المهمة كونه يرغب بالعمل مع الأندية.

وقال كابيلو في تصريحات لوسائل الإعلام “علاقتي بتدريب المنتخبات قد انتهت، لن أعود لذلك”.

وتابع “باعتقادي أن كارلو أنشيلوتي مناسب لهذه المهمة، فهو يملك من خبرات كبيرة تؤهله لقيادة إيطاليا نحو الأفضل”.

وعن إمكانية عدم التأهل للمونديال، قال كابيلو “لا يمكنني تخيل كأس العالم بدون إيطاليا، ستكون مأساة لو حدث ذلك، آخر مرة لم نتأهل كانت في عام 1958، كنت حينها في 12 من عمري، ولا أتذكرها”.

الأكثر مشاهدة

الإسباني لاهوز حكما لمواجهة إيطاليا والسويد الحاسمة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

كشفت صحيفة “لا جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، عن تعيين الحكم الإسباني أنتونيو ماتيو لاهوز، لقيادة المواجهة المرتقبة بين منتخبي إيطاليا والسويد.

وستقام مباراة من العيار الثقيل غدا الأثنين، بين منتخبي إيطاليا والسويد، في مباراة الإياب من الملحق الأوروبي المؤهل إلى كأس العالم 2018 المقام في روسيا، على ملعب سان سيرو معقل الفريق الأول، بعد خسارته في الذهاب بهدف نظيف.

وأشارات الصحيفة الشهيرة عبر موقعها الألكتروني الرسمي، إلى أن أنتونيو ماتيو لاهوز البالغ من العمر 40 عاماً، من أبرز الحكام في الدوري الإسباني “الليجا” بعد انضمامه للرابطة في عام 2008، ولديه شخصية قوية للغاية، ويعرف يدير المباريات بشكل جيد.

وفي تصريح سابق البرتغالي جوزيه مورينيو عندما كان مدرباً لنادي العاصمة الإسبانية ريال مدريد، أكد على أن ماتيو لاهوز جكماً رائعاً ولديه شخصية ممتازة.

الأكثر مشاهدة