يوفنتوس وروما يلعبان أصعب المواجهات في جولتي الحسم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قلص روما الفارق بينه وبين يوفنتوس إلى أربع نقاط قبل جولتين على نهاية الموسم وذلك بالفوز عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف مساء الأحد، ليحرمه من التتويج باللقب بشكلٍ رسمي في المباراة التي أقيمت على ملعب الأولمبيكو.

وأصبح في رصيد يوفنتوس 85 نقطة مقابل 81 نقطة لروما، ومع انتصارين للأخير وتحقيق يوفنتوس نقطة أو أقل سيذهب اللقب بشكلٍ رسمي إلى العاصمة الإيطالية.

وسيخوض الفريقين مواجهتين حاسمتين لكل فريق في الجولتين المقبلتين، إلا أن هنالك مباراتين من المباريات الأربعة ستكون مصيريتين بسبب مواجهتهما فريقين ينافسان على الهبوط.

وسيلعب يوفنتوس الأسبوع القادم أمام كروتوني الذي لم يخسر في أخر 7 مباريات في البطولة وحقق الفوز 5 مرات منها على إنتر ميلان بجانب تعادل مع إي سي ميلان وأخر مع تورينو الذي تعادل مع يوفنتوس في الجولة الـ35، قبل أن يلاقي بولونيا الذي يعاني من تذبذب في النتائج.

وفي الجهة الأخرى سيلعب روما مباراة مع كييفو فيرونا ذو النتائج المتذبذبة أيضاً، في حين سيواجه في الجولة الأخيرة جنوى الذي ينافس كروتوني على الهبوط مع نتائج أضعف من الذي سيلاقي يوفنتوس إلا أن تعادله مع لاتسيو وفوزه على الإنتر قد يغير المعطيات.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

روما ينعش آماله بحصد اللقب بالفوز على يوفنتوس

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق روما فوزاً كبيراً على نظيره يوفنتوس بثلاثة أهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن الجولة الـ36 من الدوري الإيطالي.

وتقدم يوفنتوس في المباراة التي أقيمت على ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية بهدفٍ سجله ماريو ليمينا في الدقيقة 21، قبل أن يعادل دانييلي دي روسي النتيجة بعد 4 دقائق فقط.

وقلب الجيلاروسي النتيجة بتسجيل ثنائية عن طريق ستيفان الشعراوي ورادا نيانجولان في الدقيقتين 56 و65 على التوالي.

وبهذا الفوز زادت آمال روما بالتتويج بلقب الدوري الإيطالي برفع رصيده إلى النقطة 81،مقابل 85 نقطة ليوفنتوس المتصدر قبل جولتين على نهاية الموسم.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

هل خسر الإنتر فرصة حجز مقعد أوروبي؟ وما هي حظوظ ميلان؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ميلان

يشهد الدوري الإيطالي تنافس قوي على المقاعد الأوروبية هذا الموسم، أو بمعنى أصح على المقاعد المؤهلة لبطولة اليوروبا ليج كون الثلاثي يوفنتوس، روما ونابولي ضمنوا التأهل لدوري الأبطال بنسبة كبيرة.

وورد موقع سبورت 360 العديد من الأسئلة بخصوص إمكانية تأهل ميلان والإنتر في بطولة الدوري الأوروبي الموسم القادم، فهناك بعض التعقيدات في نظام التأهل بالكالتشيو لهذه البطولة، ولهذا أعدننا لكم هذا التقرير الذي سيجيب على جميع اسئلتكم بهذا الخصوص.

كيفية التأهل في الدوري الإيطالي

بما أن الكالتشيو يحتل المركز 4 في تصنيف الاتحاد الأوروبي، فهو يحصل على 3 مقاعد في دوري أبطال أوروبا، كذلك هناك 3 فرق سوف تتأهل إلى بطولة اليوروبا ليج أيضاً، مما يعني أنه مخصص له 6 مقاعد أوروبية.

صاحبا المركز الرابع والخامس يتأهلان إلى الدوري الأوروبي، وينضم لهم بطل كأس إيطاليا، وفي حال كان بطل الكأس في إحدى المراكز الخمسة الأولى، فيتأهل صاحب المركز السادس.

هذا الموسم أصبح بحكم المؤكد تأهل صاحب المركز السادس لأن نهائي كاس إيطاليا سيجمع يوفنتوس المتصدر مع لاتسيو صاحب المركز الرابع، وبالتالي ستذهب هذه البطاقة للفريق الذي يحتل المرتبة السادسة.

هل خسر الإنتر الأمل في حجز مقعد مؤهل للدوري الأوروبي؟

إنتر ميلان تلقى هزيمة جديدة اليوم أمام ساسولو بهدفين مقابل هدف، وما زال يقبع في المركز الثامن برصيد 56 نقطة، وهو يبتعد بفارق 4 نقاط عن ميلان صاحب المركز السادس وبـ3 نقاط عن فيورنتينا الذي يحتل المركز السابع، وتبقى لكل منهم مباراتين فقط.

حسابياً، ما زال إنتر ميلان لديه فرصة لحجز مقعد في الدوري الأوروبي، لكن مهمته معقدة للغاية، فهو يحتاج لتحقيق انتصارين، بالإضافة إلى تلقي كل من ميلان وفيورنتينا خسارة وتعادل.

ما هي حظوظ ميلان بالمقاعد الأوروبية ؟

ميلان خسر بشكل رسمي فرصة التأهل لدوري الأبطال، ليس من هذه الجولة، بل منذ جولتين، وبالتالي الأمل الوحيد الذي تبقى له هو المنافسة على بطاقة مؤهلة للدوري الأوروبي.

ميلان الذي يحتل المركز السادس يبتعد بفارق 6 نقاط عن أتلانتا صاحب المركز الخامس، مما يعني أنه ينافس على البطاقة الأخيرة فقط، والتي ستمنح لصاحب المرتبة السادسة باعتبار أن طرفي نهائي الكأس حجزا مقاعدها سلفاً.

ويتفوق ميلان على فيورنتينا صاحب المركز السابع بفارق نقطة وحيدة، لكن الأخير لديه مواجهة صعبة ضد نابولي خارج معقله، ومباراة سهلة أخرى ضد بيسكارا الذي هبط إلى الدرجة الثانية، في المقابل ستكون مهمة الروسونيري أسهل نسبياً كونه سيواجه بولونيا في السان سيرو وكالياري خارج معقله، مما يعني أن ميلان مصيره بيده حتى هذه اللحظة للتواجد في اليوروبا ليج الموسم القادم.

الأكثر مشاهدة