بايرن ميونخ يهين دورتموند في كلاسيكو الدوري الألماني

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سحق بايرن ميونخ ضيفه بروسيا دورتموند بسداسية نظيفة، خلال اللقاء الذي جمعهما بالجولة 28 من عمر الدوري الألماني “البوندزليجا”.

واستقبل بايرن ميونخ بروسيا دورتموند، وهو في حاجة للفوز من أجل الاقتراب أكثر من حسم لقب الدوري الألماني بشكل رسمي قبل النهاية بعدة جولات.

ودخل بايرن ميونخ المباراة سريعاً بدون انتظار للبدايات، حيث افتتح التسجيل عن طريق هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي في الدقيقة الخامسة من بداية اللقاء.

وألغى حكم اللقاء هدفاً لصالح بايرن ميونخ بعد الهدف الأول بدقائق، عن طريق الفرنسي فرانك ريبيري بعد الرجوع إلى تقنية الفيديو.

واستمر بايرن ميونخ في الضغط حتى أضاف لاعبه الكولمبي جاميس رودريجيز الهدف الثاني عند الدقيقة الرابعة عشر من عمر الشوط الأول.

وبعدها بدقائق تحديداً عند الدقيقة 23 نجح توماس مولر في إضافة الهدف الثالث لصالح بايرن ميونخ لينهار بروسيا دورتموند تماماً في أول ثلث ساعة من عمر اللقاء.

واستولى بايرن ميونخ على مجريات المباراة تماماً وأكل لاعبيه الأخضر واليابس على ملعب الأليانز أرينا معقل العملاق البفاري.

وفي الدقيقة 44  أضاف ليفاندوفسكي الهدف الثاني له والرابع لبايرن ميونخ قبل نهاية الشوط والأول بلحظات.

وأكمل بايرن ميونخ الخماسية قبل نهاية الشوط الأول، عندما نجح فرانك ريبيري في تسجيل هدفاً جميلاً بعد صناعة ممتازة من رودريجيز.

واستمر ضغط بايرن ميونخ في الشوط الثاني ولم يظهر دورتموند أبداً خلال اللقاء حتى نجح العملاق البفاري في اكمال السداسية عن طريق هدافه روبرت ليفاندوفسكي الذي نجح هو الآخر في إحراز ثلاثية “هاتريك” شخصي له.

وبهذا الفوز اقترب بايرن ميونخ من حسم لقب الدوري الألماني بشكل رسمي، ورفع رصيده من النقاط إلى 69 نقطة بعد مرور 28 جولة.

وبهذا الفوز يحتاج بايرن ميونخ إلى تحقيق انتصار واحد فقط من أجل اعلانه بطلاً رسمياً للدوري الألماني هذا الموسم 2017/2018.

الأكثر مشاهدة

بايرن ميونخ يُرهب إشبيلية ويستعرض عضلاته في دوري “توم” فقط

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تصور عشاق ومتابعو الكرة الألمانية الكثير من الندية والتنافسية في قمة الدوري الألماني بين بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند، حيث يستضيف النادي البافاري أسود الفيستيفاليا على ملعب آليانز آرينا ضمن منافسات الجولة الثامنة والعشرين من البوندسليجا، ولكن ما حدث كان عكس ذلك تمامًا.

في غضون 23 دقيقة فقط، تقدم فريق المدرب يوب هاينكس في النتيجة بثلاثة أهداف دون رد .. نعم، 3 أهداف دفعة واحدة في 23 دقيقة بمعدل هدف كل 8 دقائق !، لتنتهي المباراة إكلينيكيًا لمصلحة البافاريين !.

حتى لم يقم لاعبو دورتموند بأي ردة فعل على هذا التأخر، بل زاد لاعبو البايرن الغلة التهديفية من خلال إضافة الهدفين الرابع والخامس في أول 45 دقيقة من عمر المباراة.

المهاجم البولندي والمطلوب في ريال مدريد الإسباني، روبرت ليفاندوفسكي كان قد افتتح مجال التسجيل في مباراة اليوم في الدقيقة الخامسة، قبل أن يضيف الدولي الكولومبي والمعار من ريال مدريد، خاميس رودريجيز، الهدف الثاني لفائدة فريقه في الدقيقة 14.

ووقع النجم الألماني توماس مولر على الهدف الثالث في الدقيقة 23، قبل أن يعود ليفاندوفسكي ويحرز هدفه الشخصي الثاني والرابع لفريقه، ويختتم النجم الفرنسي بلال ريبيري الخماسية في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع من أحداث الفترة الأولى.

ربما يعيب الكثيرون على الدوري الإسباني أنه دوري “توم وجيري”، بمعنى أن المنافسة تنحصر فيه على فريقين فقط، هما فريق العاصمة، ريال مدريد وفريق الإقليم، برشلونة بقيادة الأعجوبة ليونيل ميسي، ولكن يبدو أن الحال في الكرة الألمانية أسوأ بكثير فهو دوري “توم” فقط، حيث لا يبدو أي فريق قادر على مجاراة بايرن ميونخ، الذي يقبع في صدارة جدول الترتيب برصيد 66 نقطة من 27 مباراة، وبفارق 14 نقطة عن أقرب ملاحقيه، بوروسيا دورتموند.

حتى إذا نظرنا إلى قائمة هدافين المسابقة، سنجد أن الهداف روبرت ليفاندوفسكي في الصدارة وحيدًا برصيد 25 هدفًا، والتالي هو لاعب فرايبورج نيلز بيترسن برصيد 13 هدفًا، مشاركة مع بيير آيميريك أوباميانج لاعب فريق ملعب سيجنال إيدونا بارك السابق والمنتقل إلى صفوف آرسنال الإنجليزي في انتقالات يناير الأخيرة.

ويبدو أن رفاق ماتس هاملز يريدون توجيه إنذار شديد اللهجة إلى منافسهم المقبل في دوري أبطال أوروبا، إشبيلية الإسباني، الذي لم يكن محظوظًا بالمرة في قرعة ربع النهائي بملاقاة العملاق البافاري، الذي يعد أحد أبرز المرشحين لنيل لقب التشامبيونزليج هذا الموسم.

الأكثر مشاهدة

بعد 6 سنوات تاريخية .. قائد لايبزيج يرحل نهاية الموسم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعلن دومينيك كايزر، قائد فريق نادي لايبزيج الألماني عن رحيله بشكل رسمي في نهاية الموسم الحالي بعد انتهاء عقده مع الفريق وبسبب عدم مشاركته بصفة أساسية هذا الموسم وغيابه عن مباريات متعددة في الموسم الماضي.

وقد انضم كايزر إلى نادي لايبزيج في عام 2012، وشهد الإنجازات المتعددة للفريق الصغير الذي تحول سريعاً ليكون من كبار الفرق الألمانية، حيث صعد من دوري الدرجة الثالثة إلى الثانية إلى الأولى في 5 فقط وهو إنجاز لا يتكرر كثيراً.

وقد لعب كايزر مع فريق لايبزيج أكثر من 150 مباراة في مركز خط الوسط الدفاعي، وسجل 32 هدف بعدما بدأ حياته الكروية في نادي نورمانيا جموند الألماني المحلي، ثم إنتقل لفترة ليست بالقصيرة مع نادي هوفنهايم ليقضي هناك 3 سنوات، وتبدأ رحلة التألق مع نادي لايبزيج.

ولم يعلن اللاعب صاحب ال30 عاماً عن وجته القادمة إلى أين ولكن ما دفعه للرحيل هو خوض المباريات وممارسة كرة القدم، وسيقوم نادي لايبزيج بإقامة مباراة وداعية له وهي الأولى في تاريخ النادي الألماني الذي تم إنشاءه في عام 2009 ولم يقم من قبل بإقامة مباراة توديعية لأي لاعب.

ويعاني كايزر من مشكلة وجود لاعبين رائعين في مركزه مثل نابي كايتا وكيفن كامبل وديميه وشتيفن أليكسندر، وهم لاعبين أفضل من كايزر جاءوا إلى الفريق بعد الصعود إلى البوندسليجا.

فيديو مهم : أبرز أرقام صلاح في موسمه الأول

الأكثر مشاهدة