رونالدو نجم قمة يوفنتوس واليونايتد ورقم تاريخي مع أنديته

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
جيتي إيمجز

لم يكن مسار النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو موازياً لمسار فريقه يوفنتوس الذي خسر على ملعبه أليانز ستاديوم أمام ضيفه مانشستر يونايتد الإنجليزي بهدفين مقابل هدف ضمن منافسات الجولة الرابعة من مجموعتهما في دوري أبطال أوروبا.

وتألق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في اللقاء ، حيث سجل هدف فريقه الوحيد ، وضمن أن يكون نجم اللقاء وفقاً للاحصائيات والأرقام التي رصيدها سبورت 360 عربية.

وقمنا باختيار كريستيانو رونالدو على أنه نجم اللقاء الذي شهد انقلاباً بالنتيجة ، حيث تقدم يوفنتوس بهدف اللاعب البرتغالي حتى الدقيقة 86 ، قبل أن يعادل خوان ماتا النتيجة ومن ثم يسجل أليكس ساندرو هدفاً من النيران الصديقة.

وأثناء المباراة ، لعب رونالدو الدقائق الـ 90 كاملة ، وسجل هدفاً واحداً ، وسدد ثمان تسديدات ، ومرر 32 تمريرة لزملاءه ، وبلغت دقة التمريرات 84 بالمئة ، وتمكن من افتكاك الكرة من الخصم مرة واحدة.

وبالنسبة للأرقام التي حصدها رونالدو في المباراة كان أبرزها بأنه أصبح خامس لاعب يسجل في المسابقة ذات الأذنين وهو يلعب لفرق من كبار دوريات أوروبا – الدوري الإسباني والدوري الإنجليزي والدوري الإيطالي – .

وسبق رونالدو إلى هذا الإنجاز كل من الكاميروني صامويل إيتو والإسبانيين ألفارو موراتا وفيرناندو يورينتي والبرازيلي خوليو بابتيستا.

الهدف الأول لفريق يوفنتوس ضد فريق مانشستر يونايتد

الأكثر مشاهدة

أليجري : كنا نستطيع إنهاء المباراة فوز تاريخي على مانشستر يونايتد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ظهر الندم والغضب عبر كلمات المدرب الإيطالي ماسيمليانو أليجري بعد الهزيمة المثيرة أمام مانشستر يونايتد مساء الأربعاء ضمن منافسات الجولة الرابعة من مجموعات دوري أبطال أوروبا.

وتقدم يوفنتوس على ملعبه أليانز ستاديوم بهدفٍ دون مقابل حتى الدقيقة 86 عندما عادل خوان ماتا النتيجة ، قبل أن يضع أليكس ساندرو هدفاً بالخطأ في مرماه ويهدي مانشستر يونايتد الفوز بهدفين مقابل هدف.

وقال أليجري عقب الهزيمة “الخسارة مخيبة لنا لأننا لعبنا بشكلٍ جيد ، علينا تحسين مشكلة إنهاء الهجمات ، نحن لا ننجح بالتسجيل عندما نسيطر ، مانشستر يونايتد سجل بطريقة مثيرة وهذا ما يفعله في الفترة الماضية ، رأيته الأسبوع الماضي لا يلعب لثمانين دقيقة ويفوز”.

وأضاف “رغم ذلك نحن في صدارة المجموعة ومن المفهوم أن نخسر أمام مانشستر ، لكن ليس كما تجري الأمور مثل اليوم ، الخسارة مفيدة لنا على المدى الطويل ، سنتعلم أن لا ننام في مثل هذه المواقف ، لكن بالنهاية أهنئ الفريق على أداءهم الجيد ، لكن ذلك لا يستحق الكثير دون نتيجة”.

هدف مانشستر يونايتد الثاني ضد فريق يوفنتوس

الأكثر مشاهدة

ماتا كشف سوء انطلاقة مورينيو والهزيمة أظهرت صورة يوفنتوس الحقيقية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أثناء مشاهدة قمة ملعب آليانز ستاديوم وبعد نهاية الشوط الأول لم يخطر ببالي سوى أهمية إجراء تغييرات في تشكيلة مانشستر يونايتد وتكتيك المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو  والسبب الأول ظهور الفريق عقيماً من كل النواحي أمام سيطرة مطلقة ليوفنتوس في مواجهة دوري أبطال أوروبا.

يوفنتوس كان مستحوذاً والأفضل خلال اللقاء في الدقائق الثمانين الأولى ، بينما احتاج مانشستر يونايتد لعشرة دقائق فقط لخطف الفوز بهدفين مقابل هدف ، والفضل الأول يعود للبدلاء ، خوان ماتا سجل هدف التعادل ومروان فيلايني ساهم بتسجيل هدف الفوز.

ماتا يا مورينيو

دخل جوزيه مورينيو المباراة بتشكيلة تضم كل من أندير هيريرا ونيمانيا ماتيتش وبول بوجبا في خط الوسط ولينجارد وأليكسس سانشيز وأنتوني مارسيال في الهجوم ، وفي الدقائق العشرين الأخيرة قام المدرب بإخراج الأول والرابع والخامس – وهم أسوأ اللاعبين – وأشرك كل من مروان فيلايني وخوان ماتا وماركوس راشفورد بدلاً منهم.

جيتي إيمجز

كيف قلبت التبديلات المعطيات ؟ ، مانشستر يونايتد كان أقرب في اللقاء لخطة 6-1-3 ، الثنائي ماتيتش وهيريرا وقفا لمساندة الدفاع ، وكان بول بوجبا لوحده من يحاول نقل الكرة ، وكل شيء يضيع بسبب بطئ الثنائي لينجارد وسانشيز.

مع دخول خوان ماتا أصبح الفريق يمتلك عمقاً في خط الوسط الهجومي ، وحركية فيلايني ساعدت على ذلك ، بينما سرعة ماركوس راشفورد وتفوقه فنياً على الثنائي الذي غادر الملعب ساهم بالفوز.

الكلام الأهم عن ماتا ، خوان عندما يلعب يجد الفريق حلولاً أكبر ، هو اللاعب الأكثر مهارية بين لاعبي وسط اليونايتد بجانب بوجبا ، ولذلك لا يوجد شك بأن غالبية جماهير الشياطين الحمر تقول : نريد ماتا يا مورينيو.

صورة يوفنتوس ظهرت أخيراً

في كل مقال ليوفنتوس خلال الموسم الحالي أتحدث عن مشكلة كبيرة يعاني منها والمدرب ماسيمليانو أليجري يتحدث عنها في المؤتمرات الصحفية بالعادة ، المشكلة تتمكن بتحويل الفرص لأهداف.

يوفنتوس في كل مباراة يسدد 20 تسديدة على المرمى على الأقل ، لكنه بالنهاية يخرج بهدفٍ أو هدفين ، مانشستر يونايتد أكبر من جنوى وإمبولي ولذلك تمكن من اغتنام ذلك وسرقة الفوز.

ملخص مباراة يوفنتوس و مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا

الأكثر مشاهدة