بوجبا يعود إلى تورينو.. أبرز أرقامه وإنجازاته مع يوفنتوس

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – تُستأنف فعاليات الجولة الرابعة من مسابقة دوري أبطال أوروبا، مساء اليوم الأربعاء، بمواجهة حامية الوطيس بين يوفنتوس الإيطالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي، على أرضية ملعب “أليانز ستاديوم” بمدينة تورينو، حيث يتطلع كلا الفريقين لتحقيق الانتصار من أجل المضي قدماً نحو التأهل إلى الدور المقبل.

وستكون هذه المباراة، عاطفية بالنسبة للنجمين، الفرنسي بول بوجبا والبرتغالي كريستيانو رونالدو، حيث من المنتظر أن يواجها فريقيهما السابقين، فالأول سيعود إلى ملعب “يوفتنوس أرينا” الذي بصم فيه على شهادة ميلاده الحقيقة، أما الثاني فسيواجه مانشستر يونايتد، وهو النادي الذي فتح أذرعه لاحتضانه حينما كان شاباً يافعاً.

ولم يحصل بوجبا على الفرصة الكاملة ضمن الفريق الأول لمانشستر يونايتد، فانتقل مجاناً إلى يوفنتوس صيف 2012 لتنفجر موهبته في تورينو ويقود الفريق لعدد من الألقاب كما ساهم في تأهل البيانكونيري إلى نهائي الكأس ذات الأذنين عام 2015، وقد عاد اللاعب لناديه الإنجليزي في صفقة قياسية كانت الأغلى في العالم وقتها، وبلغت 100 مليون يورو.

وسيعود بوجبا ليلعب مساء اليوم في تورينو مواجهاً يوفنتوس في دوري الأبطال، محاطاً بعدد كبير من الأحاديث حول إمكانية عودته للنادي الإيطالي الصيف القادم خاصة في حال استمرار جوزيه مورينيو في قيادة الشياطين الحُمر.

لغة الأرقام:

إذا استندنا على لغة الأرقام، فإن بوجبا لعب 4 مواسم مع يوفنتوس، خاض خلالها 178 مباراة في جميع المسابقات، وسجل خلالها 34 هدفاً وقدم 43 تمريرة حاسمة لزملائه، وهو الأمر الذي جعل إدارة البيانكونيري تمنحه القميص رقم 10 بعد رحيل النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز في صيف عام 2015، لينضم إلى مجموعة مرموقة من النجوم التي حملت هذا الرقم مثل أليساندرو دل بييرو وروبرتو باجيو وميشل بلاتيني.

وتُوج بوجبا بالعديد من الألقاب مع يوفنتوس، حيث حقق بطولة الدوري الإيطالي في أربع مناسبات، بينما تمكن من حصد لقب كأس السوبر الإيطالي خلال مرتين متتاليتين، وكأس إيطاليا مرتين أيضاً، قبل أن ينتقل إلى مانشستر يونايتد في صفقة قياسية بلغت قيمتها ما يناهز 100 مليون يورو.

لحظات خالدة وإنجازات بالجملة:

تبدو مسيرة بوجبا مع يوفنتوس طافحة وغاصة باللحظات التي لن تُنسى، ففي 19 يناير عام 2013، لعب بوجبا أمام أودينيزي وسجل هدفين جميعهما من خارج منطقة الجزاء، أحدهما كان من مسافة 37 متر وبطريقة مذهلة.

بعدها بأشهر قليلة، كان النجم الفرنسي هو المفتاح الرئيسي لفوز السيدة العجوز بلقب كأس السوبر الإيطالي الثاني على التوالي حيث قام بتسجيل أولى أهداف المباراة ضد لاتسيو بعد دخوله بثلاث دقائق، مع العلم أن البيانكونيري انتصر حينها برباعية نظيفة.

وفي ديسمبر 2013، حصل بوغبا على جائزة الفتى الذهبي كأفضل لاعب شاب في أوروبا، قبل أن يتم اختياره من قبل صحيفة “الجارديان” كواحد من أفضل عشرة لاعبين واعدين في القارة العجوز.

وفي عام 2014، تم اختيار بوجبا ضمن قائمة 23 مرشحاً لنيل جائزة كرة الفيفا الذهبية، وكان أصغر المرشحين سناً حيث كان يبلغ من العمر 21 عاماً، وبعدها بأسابيع قليلة، حصل النجم الأسمر على جائزة “برافو” من قبل مجلة جورين سبورتيفو الإيطالية، التي تُمنح لأفضل لاعب في أوروبا تحت 21 عاماً.

وفي 11 يناير 2015، ساعد بوجبا فريقه بتحقيق أول فوز على نادي نابولي في ملعب سان باولو بعد غياب دام 14 سنة، حيث سجل أول أهداف اللقاء بطريقة مقصية رائعة وانتهت المباراة بانتصار يوفنتوس بنتيجة 3/1.

يُمكنك أيضاً مشاهدة.. لست نادماً على العودة إلى مانشستر يونايتد

الأكثر مشاهدة

موهوب ريال مدريد يطمح لفرصة أخرى قبل مباراة اليوم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
realmadrid.com

موقع سبورت 360 – يخوض نادي ريال مدريد الإسباني، مساء اليوم الأربعاء، مباراة محفوفة بالمخاطر، وذلك حينما يحل ضيفاً على مضيفه فكتوريا بلزن التشيكي، ضمن فعاليات الجولة الرابعة من مسابقة دوري أبطال أوروبا، مع العلم أن المرينجي استعاد عافيته على المستوى المحلي.

وستكون هذه المباراة بمثابتة فرصة مثالية للنجوم الشباب والموهوبين من أجل إثبات قدراتهم وإمكانياتهم الفنية لإيجاد موطئ قدم في تشكيلة المدرب المؤقت، سانتياجو سولاري، الذي قد يقود الفريق الملكي بشكل دائم في حال عدم الاستقرار على مدير فني جديد.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن فينيسيوس جونيور يرغب في المشاركة ضد فكتوريا بلزن، وذلك من أجل أن يضع بصمته في أهم مسابقات الأندية في العالم، خاصة وأن سانتياجو سولاري يثق في اللاعب البرازيلي ويمنحه بعض الدقائق لإبراز إمكانياته.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن سولاري أقحم جونيور ضد مليلية في كأس الملك قبل أسبوع، وقد بصم خلالها راقص السامبا على أداء مميز بصناعته لهدفين على ملعب ألفاريز كلارو، ليساهم بقدر وافر في انتصار ريال مدريد بنتيجة كبيرة.

وأضافت الصحيفة المذكورة، أن مدرب ريال مدريد المؤقت، قرر عدم الدفع بالموهوب البرازيلي ضد بلد الوليد منذ البداية، غير أن سولاري منحه وقتاً كافياً، وهو ما استغله فينيسيوس الذي ابتسم له الحظ، لينجح حينها في تسجيل أول هدف له بقميص المرينجي.

وأشارت الصحيفة ذائعة الصيت، إلى أن جونيور يملك بعض الخبرة القارية بمشاركته في الليبرتادوريس مع فلامنجو، لكن من المعلوم أن البطولة الأوروبية مختلفة خصوصاً إذا كان اللاعب يلعب مرتدياً ومدافعاً عن قميص ريال مدريد.

يُمكنك أيضاً مشاهدة: نجوم لم يحققوا لقب دوري أبطال أوروبا

الأكثر مشاهدة

كل ما قدمه سولاري كلاعب في دوري أبطال أوروبا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – يخوض سانتياجو سولاري مدرب فريق ريال مدريد الحالي أولى مبارياته بمسابقة دوري أبطال أوروبا مع المرينجي، حينما سيلتقي بمضيفه التشيكي فيكتوريا بلزن.

وسيستضيف فريق فيكتوريا بلزن منافسه ريال مدريد مع مدربه الجديد سانتياجو سولاري مساء اليوم الأربعاء، ضمن مباريات الجولة الرابعة من المجموعة السابعة بدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

وأصبح سانتياجو سولاري مدربًا مؤقتًا لفريق ريال مدريد بعد قرار إدارة النادي الملكي بإقالة جولين لوبيتيجي من تدريب المرينجي بسبب سوء النتائج.

وخاض سولاري مع ريال مدريد حتى الآن مباراتين، ونجح في الفوز بهما بمسابقتي الدوري الإسباني، وكأس الملك، والآن سيخوض أولى مبارياته بدوري الأبطال.

وفي هذا التقرير وقبل انطلاق مسيرة سانتياجو سولاري كمدرب في مسابقة دوري الأبطال، سنستعرض معكم عبر موقع “سبورت 360 عربية” كل ما قدمه الأرجنتيني سولاري كلاعب في المسابقة الأوروبية – دوري أبطال أوروبا – مع فريقا ريال مدريد وإنتر ميلان اللذان شارك معهما في “دوري الأبطال”.

ريال مدريد واللقب الغالي

انتقل الأرجنتيني سانتياجو سولاري لاعب خط الوسط لصفوف ريال مدريد في صيف عام 2000، قادمًا من أتلتيكو مدريد بمبلغ 3.5 مليون يورو.

وشارك مع ريال مدريد في 49 لقاء بمسابقة دوري أبطال أوروبا، ونجح في إحراز سبعة أهداف، وصنع 4 آخرين، وحصل على ثلاث بطاقات صفراء.

ونجح الأرجنتيني سانتياجو سولاري في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا مرة وحيدة مع الريال في موسم 2001/2002.

المحطة التالية الإنتر

وبعد خمس سنوات، انتقل الأرجنتيني سانتياجو سولاري لفريق إنتر ميلان الإيطالي في عام 2005، قادمًا من ريال مدريد.

وشارك مع إنتر ميلان في 15 مباراة بمسابقة دوري أبطال أوروبا، ولم ينجح مع النيراتزوري في التتويج باللقب الأوروبي.

وعلى المستوى الأوروبي بشكلٍ عام، لعب أيضًا سانتياجو سولاري بمسابقة كأس الاتحاد الأوروبي “اليوروبا ليج“، ولكن مع فريقه القديم أتلتيكو مدريد، وخاض معه 8 مباريات.

الجدير بالذكر أن سانتياجو سولاري اعتزل اللعب بشكل نهائي في شهر يناير من عام 2011، حيث كان فريق فريق بينارول الأوروجواني محطته النهائية مع الساحرة المستديرة.

بعثة ريال مدريد في طريقهم إلى بلزن

الأكثر مشاهدة