رئيس نابولي يُلمح إلى وجود تلاعب في دوري أبطال أوروبا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أطلق أوريليو دي لاورينتيس رئيس نادي نابولي الإيطالي تصريحات مثيرة للجدل ألمح من خلالها إلى وجود تلاعب في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم بعد الأحداث التي شهدتها مباراتي إياب نصف النهائي بين ليفربول الإنجليزي وروما الإيطالي وكذلك ريال مدريد الإسباني وبايرن ميونخ الألماني.

وكان الريدز والميرينجي قد نجحا في بلوغ المباراة النهائية للتشامبيونزليج ليتقابلان وجهًا لوجه في كييف الأوكرانية في 26 مايو الجاري، بعد تعادل اللوس بلانكوس إيجابيًا بنتيجة هدفين في كل شبكة مع الفريق البافاري، وخسارة الليفر برباعية مقابل هدفين على ملعب الأولمبيكو.

وشهدت مباراتي الإياب الكثير من الجدل التحكيمي مع وجود ركلات جزاء صحيحة غير محتسبة لمصلحة الجيالوروسي وفريق المدرب يوب هاينكس.

رئيس البارتينوبي صرح قائلًا “أنا آسف لما حدث في أوروبا. التفكير السيئ أمر سهل، ولكن خلف كرة القدم، هناك الكثير من المصلحة الاقتصادية. بالتساوي، كان مهمًا أكثر وجود مباراة بين ريال مدريد وليفربول مقارنة بلقاء بين روما وبايرن ميونخ. إسبانيا وإنجلترا هما الأمتان الأكثر أهمية في كرة القدم، ونهائي بين ممثلين لهما يدر عائدات كثيرة على اليويفا، المزيد من الجمهور”.

وأضاف “من خلال تقنية الفيديو، كان روما سيذهب إلى الأوقات الإضافية، والبايرن، كان عليهم أن يذهبوا إلى منزلهم رغم وجود ضربة جزاء واضحة مثل البيت !. نحن بحاجة إلى حكم الفيديو أيضًا في دوري الأبطال”.

الكلاسيكو الأخير للأسطورة إنييستا .. فيديو وداعي

الأكثر مشاهدة

مفاجأة .. الاتحاد الأوروبي يُتوج ليفربول بلقب دوري الأبطال !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ارتكب الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” خطأ كبيرًا بإعلان ليفربول الإنجليزي بطلًا لدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، رغم تبقي 22 يومًا على موعد إقامة المباراة النهائية بين الريدز وريال مدريد الإسباني.

وتمكن الميرينجي من بلوغ المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا إثر التفوق على بايرن ميونخ الألماني بعد التغلب عليه بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد في ميونخ على ملعب أليانز أرينا بفضل هدفي مارسيلو والبديل ماركو أسينسيو، ثم التعادل معه إيجابيًا في موقعة سانتياجو بيرنابيو في العاصمة الإسبانية بهدفين في كل شبكة.

وسيلعب اللوس بلانكوس نهائي التشامبيونزليج الثالث على التوالي، في 26 مايو الجاري في كييف ضد الليفر، الذي استطاع بدوره إزاحة روما رغم السقوط برباعية في الأولمبيكو، بنتيجة 7-6 في مجموع المباراتين.

الموقع الرسمي لليويفا نشر صورة تجمع 3 عناصر من الفريق الملكي: رونالدو، راموس وكروس و3 لاعبين من تشكيلة فريق ملعب أنفيلد: محمد صلاح، فان ديك وفيرمينو، وكتب “موسم 2017-18، الفائز ليفربول”.

يُذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها خطأ يتعلق بمسابقة دوري الأبطال، حيث كان نادي روما قد طرح تذاكر مباراة إياب نصف النهائي ضد ليفربول على ملعب الأولمبيكو قبل يوم من إجراء القرعة الرسمية لدور الأربعة !.

الأكثر مشاهدة

ريال مدريد وأتلتيكو بصدد صنع التاريخ هذا الموسم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سلطت صحيفة ماركا الإسبانية الضوء على الإنجاز الذي بصدد أن يحققه قطبي العاصمة الإسبانية مدريد، الريال وأتلتيكو.

ونجح الميرينجي في الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا من خلال إقصاء بايرن ميونخ الألماني من الدور نصف النهائي إثر التفوق عليه في ميونخ على ملعب أليانز أرينا في الذهاب بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، ثم التعادل إيجابيًا في موقعة سانتياجو بيرنابيو بهدفين في كل شبكة.

أما الروخي بلانكوس فبلغ نهائي الدوري الأوروبي إثر التفوق على آرسنال الإنجليزي والإطاحة به من نصف النهائي.

ومن المقرر أن يواجه الأتلتي مرسيليا الفرنسي في 16 مايو الجاري، وبعد 10 أيام لاحقة، يصطدم اللوس بلانكوس بليفربول الإنجليزي بقيادة نجمنا العربي المصري محمد صلاح في كييف.

وفي حالة تتويج ريال مدريد وأتلتيكو بلقبي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي، ستكون مدينة مدريد ثاني مدينة على مدار التاريخ تتُوج بلقبين أوروبيين في موسم واحد، بعد ميلان في 1994 حيث تُوج ميلان بلقب دوري الأبطال والإنتر بكأس اليويفا.

وفي هذه الحالة، ستلعب أول مباراة كأس سوبر أوروبية بين فريقين من نفس المدينة، حيث لم تلعب المباراة في 1994 بين ميلان والإنتر.

الأكثر مشاهدة