10 أسباب وراء خروج برشلونة الصادم من دوري الأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعدت صحيفة ماركا الإسبانية تقريرًا حول أهم الأسباب وراء خروج فريق نادي برشلونة الإسباني الصادم على يد روما الإيطالي من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وكان البرسا قد سقط بالهزيمة في ملعب الأولمبيكو بنتيجة 0-3 بعد الفوز في الذهاب على ملعب كامب نو بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، ليتأهل ذئاب العاصمة الإيطالية بفضل عامل الهدف خارج الأرض.

الصحيفة المعروفة بميولها المدريدية فندت 10 أسباب وراء هذا الخروج “السخيف” بحد تسميتها على النحو التالي:

1- رحيل نيمار

برشلونة لم يستطع أن يقوم بردة الفعل على رحيل البرازيلي، فصاحب الـ 26 عامًا كان يمثل ثقلًا موازنًا مثاليًا لليونيل ميسي عندما لا يكون الأرجنتيني في يومه، مثلما حدث في ليلة ريمونتادا باريس الموسم الماضي.

2- كارثة سوق الانتقالات الصيفية

الطاقم الفني لبرشلونة لم يستطع تعويض نيمار إلا من خلال التوقيع مع عثمان ديمبيلي، ابن الـ 20 ربيعًا الذي يفتقر إلى الخبرة ولم يستطع التكيف مع الفريق.

مسؤولو البرسا بقيادة روبرت فيرنانديز حاولوا التعاقد مع أسماء مثل فيليب كوتينيو وأنخيل دي ماريا ولكن لم ينجحوا.

3- هدف خاطئ في سوق الانتقالات

النادي الكتلوني وقع مع لاعب لا يمكنه اللعب في دوري أبطال أوروبا، فيليب كوتينيو، رغم حاجة الفريق الماسة إلى التدعيم في دوري الأبطال على خلفية أن الفريق يملك فارقًا جيدًا من النقاط في بطولة الدوري.

4- فالفيردي لا يريح اللاعبين

كثرة استعمال المدير الفني الإسباني إرنستو فالفيردي للاعبيه الأساسيين رغم فارق النقاط المريح في الليجا.

5- ميسي وحيدًا

النجم الأرجنتيني كان هو الحاسم في صدارة برشلونة للا ليجا بهذا الفارق من النقاط وكذلك الوصول إلى نهائي كأس ملك إسبانيا.

6- صفقات بدون ثقل في الفريق

لم يستطع كوتينيو لا ديمبيلي فرض أنفسهم على تشكيلة البلوجرانا منذ مجيئهم. باولينيو أدى بشكل جيد لثلاثة أشهر ثم اختفى. سيميدو هو بديل روبيرتو وياري مينا خارج حسابات فالفيردي، أما دولوفيو فرحل !.

7- قلة ثقة فالفيردي في دكة البدلاء

لم يعتمد فالفيردي على دينيس سواريز، باكو ألكاسير، توماس فيرمايلين وياري مينا إلا عند الحاجة القصوى.

8- اللاعبون لا يتعلمون من أخطائهم

كان هناك إفراط في الثقة من جانب برشلونة في مباراة العودة بسبب أسبقية 4-1، ولكنها كانت في هذه الحالة قاتلة !. قلة صلابة برشلونة في المواعيد الكبرى شيء مثير للقلق.

9- هبوط غير متوقع

هبوط مردود صامويل أومتيتي وباولينيو المخيف أثر بكل تأكيد على برشلونة.

10- قلة نقد الذات

رغم أن الفريق بدأت تظهر عليه أعراض التعب، لم يرغب في أن يحذر نفسه. فالفيردي قلل من المباراة الكارثية التي لعبها الفريق في إشبيلية وقال أن مباراة الذهاب ضد روما كانت جيدة رغم أن فريق أظهر مجددًا ثعرات في لعبه.

الأكثر مشاهدة

حكم مصري: توقعت تأهل روما .. وأكره طريقة لعب ميسي وبرشلونة!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قال محمد الصباحي حكم الساحة المصري، إنه توقع تأهل روما الإيطالي على حساب برشلونة الإسباني في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ونجح روما في قلب الطاولة على البارسا في إياب ربع النهائي بملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية، بعدما حول تأخره ذهابا 4-1 إلى الفوز بثلاثية نظيفة أهلته إلى نصف النهائي في مفاجأة مدوية.

وأشار الحكم في تصريحات إذاعية إلى أنه كتب عبر حسابه على موقع “فيسبوك” قبل المباراة إن روما سيتأهل، وتمسك برأيه حتى بعد خسارة ذئاب العاصمة برباعية ذهابا.

وأضاف قائلا: “هو توقع وتمني في نفس الوقت، لأنني بصراحة لا أحب كرة برشلونة، ولا أتقبل طريقة لعبه التي هي عبارة عن مجموعة تمريرات قصيرة”.

وتابع أيضا: “أميل لريال مدريد واعترف بذلك، وقد كنت لاعبا قبل أن أتحول للتحكيم، وأرى أن ميسي نجم برشلونة يلقى العون والمساعدة من كل زملائه بعكس كريستيانو رونالدو الذي يجتهد ويعتمد على نفسه في كل مرة”.

يذكر أن الصباحي أدار العديد من المباريات هذا الموسم من بينها لقاءات للأهلي والزمالك.

الأكثر مشاهدة

ريمونتادا روما أمام برشلونة تُسيطر على الصحافة الإيطالية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ركزت الصحف الإيطالية ، الصادرة اليوم الأربعاء ، على الانتفاضة القوية لنادي روما ، باكتساح ضيفه برشلونة بثلاثة أهداف دون رد على ملعب الأولمبيكو ، ليطيح به من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا .

وكان برشلونة قد حقق فوزاً مريحاً في لقاء الذهاب بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد ، على أرضية ملعب الكامب نو ، إلا أن إصرار الذئاب على العبور للمربع الذهبي ، كان أقوى من رغبة البلاوجرانا في الذهاب بعيداً في المسابقة الأوروبية .

وعنونت صحيفة الكوريري ديلو سبورت غلافها بالقول : ” روما الأسطورة .. عودة أسطورية بثلاثية نظيفة على برشلونة بقيادة نجم ليونيل ميسي ” .

وأوضحت الصحيفة المذكورة : ” روما قلب النتيجة وصعد لنصف نهائي دوري الأبطال ” .. وأبرزت الصحيفة أيضاً تصريحات دجيكو ودي فرانشيسكو اللذين أبديا إيمانهما بالعبور إلى النهائي .

وفي الجانب السفلي ، قالت الصحيفة : ” البيانكونيري في مدريد لأجل الرد على خسارة الذهاب بثلاثية نظيفة ” .. ونقلت تصريحات بوفون الذي قال : ” يجب علينا أن نقهر المستحيل ” .

ومن جانبها ، قالت صحيفة توتو سبورت : ” النشوة في روما ، يوفنتوس.. أرأيت كيف يمكنك فعلها ؟ ” ، في إشارة منها إلى أن يوفنتوس بإمكانه العودة من مدريد بتأشيرة العبور للدور نصف النهائي .

وكتبت صحيفة لا جازيتا ديلو سبورت على غلافها : ” الإمبراطور روما ، قلب النتيجة على البارسا وحقق عودة تاريخية ليتأهل لنصف نهائي الأبطال .. دجيكو ودي روسي قادا تلك الملحمة أمام ميسي ، والتي أنهاها مانولاس بنجاح ” .

وأولت الصحيفة اهتماما لا بأس به بتأهل ليفربول ، حيث قالت : ” محمد صلاح يتقدم مع ليفربول كذلك إلى نصف النهائي وخروج لفريق المدرب جوارديولا ” .

الأكثر مشاهدة