الربيع الكروي .. فيلم قصير يتحدث عن كرة القدم في دول الثورات العربية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قام الزميل علي خليفة بمناقشة مشروع تخرجه بفيلم قصير عنوانه “الربيع الكروي” والذي يتحدث عن تأثير ثورات الربيع العربي على كرة القدم في سوريا ومصر وتونس وليبيا واليمن.

الأكثر مشاهدة

رحالة كرة القدم(1): جزر القمر الكروية!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
منتخب جزر القمر

كرة القدم هى رحلة يجتازها كل لاعب أو مدرب أو حتى المشجع العادي بالمتابعة والمشاركة بهذه اللعبة المجنونة وبالتالي في ” رحالة كرة القدم ” نجتاز بالمثل رحلات كروية غامضة مختلفة في أماكن تحمل هوس كروي مختلف.

جزر القمر الكروية!

دائماً ما يتم ذكر اسم دولة ” جزر القمر ” عن الإشارة للشيء البعيد أو الأقل مساحة أو قيمة جغرافياً أو مادياً خاصة في أوساط الدول العربية.

لكن على مستوى كرة القدم جزر القمر لها جانب كروي جميل يظهر ويتقدم بشكل ملحوظ خلال السنوات الأخيرة مؤخراً في الكرة الأفريقية حتى لو لم تكن النتائج مبهرة.

فكرة القدم تأسست رسمياً في جزر القمر باتحاد الكرة عام 1979 ولم تدخل المنافسات الأفريقية سوى في عام 2003 وبعدها ضمن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عام 2005 أي لا تتوقع تاريخ كروي في المشاركات أو الأرقام.

منتخب جزر القمر

منتخب جزر القمر

لكن مؤخراً في تصفيات كأس العالم روسيا 2018 تحديداً قدم منتخب جزر القمر أداء مختلف لفت أنظار أنظار العديد من متابعي الكرة الأفريقية ليؤكد أنه موجود في الخريطة الأفريقية حتى لو بشكل باهت.

ففي البداية نجح منتخب جزر القمر في تخطي منتخب ليسوتو في الدور التمهيدي بالتعادل في أرق الأخير بهدف بعد تعادل سلبي في الذهاب ثم خرج في الدور المقبل من منتخب غانا القوي جداً ولكن قدم أداء بطولي في 180 دقيقة سواء بتعادل سلبي كان أقرب به للفوز في ملعبه شيخ سعيد محمد وحتى في مباراة العودة فازت غانا بصعوبة شديدة بهدفين.

استمرت هذه الصحوة الكروية خلال تصفيات كأس أمم أفريقيا 2017 بتقديم نتائج جيدة ضد بوركينا فاسو وأوغندا وبوتسوانا وحتى ودياً ضد توجو والجابون منظمة البطولة لم يتمكنوا من الفوز على جزر القمر الذي حقق أول فوز دولي له في 2016!.

أي صحوة كروية تعتمد على لاعبين لديهم قدرات فنية وبدنية جيدة فكيف حدث ذلك في بلد لم يصل بعد لمليون مواطن؟

الإجابة هى أنه يمتلك لاعبين محترفين في أكثر من دوري أوروبي مختلف المستوى وهذا ما كون فريق لديه القدرة على تحقيق نتائج جيدة لو لعب من أجل كرة القدم والفريق وليس بدون دافع أو بدافع مادي خاصة أن جغرافياً أغلب هؤلاء اللاعبين ولدوا في فرنسا ولكن أبويهم مهاجرين من جزر القمر بحثاً عن تحسين وضعهم ومستقبلهم.

جمال باكار

جمال باكار

منتخب جزر القمر يمتلك جمال باكار صاحب الخبرة الفرنسية مهاجم قوي البنية ترعرع في موناكو ثم تألق مع نانسي ثم مونبلييه وحالياً يخوض تجربة مختلفة في بلجيكا مع سبورتينج شارلروا.

أكثر لاعب يُعجبني في منتخب جزر القمر هو ألفارادو بن نابوهان فهو لاعب ترعرع في نادي لوهافر الذي يقدم نجوم كرة القدم الفرنسية وصنع لنفسه اسم وأرقام رائعة في الدوري اليوناني مع نادي فييرا وهو ما جعله ينتقل للعملاق اليوناني أولمبياكوس وحالياً معار لنادي بانينونس ويقدم أداء رائع.

ألفارادو بن نابوهان

ألفارادو بن نابوهان

كما يمتلك منتخب جزر القمر أكثر من لاعب مميز في كل مركز ففي حراس المرمى الحارس على أحمدا حارس تولوز الفرنسي السابق وقيصري سبور التركي الحالي وفي الدفاع قاسم عبد الله مدافع مارسيليا السابق وأجاكسيو الحاليبينما في خط الوسط يتواجد قائد الفريق المخضرم نجم عبدو لاعب ميلوال الإنجليزي وفؤاد باشيرو نجم أويسترستد السويدي ويوسف مشانجما هداف نادي أجاكسيو الفرنسي.

أي نحن نتحدث عن منتخب يمتلك 20 لاعب محترف في فرنسا وإنجلترا وإسبانيا وتركيا والسويد من أصل 22 لاعب وقوة هؤلاء المحترفون أنهم يريدوا شيء واحد فقط اللعب من أجل صناعة تاريخ لبلدهم الأصلي الصغير المغمور أفريقياً وعالمياً.

لذلك أن أثق كثيراً في قدراتهم على أن يحققوا شيء في تاريخ كرة القدم بأفريقيا خلال السنوات المقبلة لأنهم لديهم الشجاعة والانتماء وهذا شيء أصبح نادر حالياً في كرة القدم.

لمتابعة الكاتب عبر الفيسبوك

الأكثر مشاهدة

ديربي مدينة حلب يعود بعد غياب 5 سنوات بفوز الاتحاد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

استقبلت مدينة حلب ديربي المدينة بعد غياب 5سنوات عندما إلتقى فريقا الاتحاد والحرية،  على استاد رعاية الشباب، ضمن الجولة 6 من بطولة الدوري السوري.

وتابع اللقاء عدد كبير من الجماهير التي تواجدت في مدرجات استاد رعاية الشباب، وسط تواجد أمني كثيف.

وغابت المباريات عن مدينة حلب منذ 5 سنوات بسبب الصراع الدائر في سوريا، حيث قامت قوات الجيش  بتحرير مدينة حلب في وقتٍ سابق.

وفاز فريق الاتحاد على الحرية بهدفين مقابل هدف، حيث تقدم الاتحاد بالهدف الأول عن طريق محمد رأفت مهتدي، وعادل الحرية النتيجة عن طريق فراس الاحمد، وخطف ربيع سرور هدف الفوز للفريق الاتحادي في الوقت بدل الضائع.

ورفع الاتحاد رصيده إلى 12 نقطة، فيما تجمد رصيد الحرية عند 3 نقاط.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

ith-s-3 ith-s-5 ithad-12 ith-s ith-s-1 ith-s-2

الأكثر مشاهدة