تيباس : الليجا في تطور ودوري أبطال أوروبا لم يعد عادلاً

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
خافيير تيباس

حضر رئيس رابطة الدوري الإسباني خافيير تيباس فعاليات مؤتمر دبي الرياضي الدولي، حيث تحدث عن تطور علامة الليجا التجارية وكيف نجح في مضاعفة نسب مشاهدات الدوري، كما لم يخفي قلقه من التعديلات التي اعتمدها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” في مسابقاته.

وتحدث خافيير تيباس عن تطوير كرة القدم حيث قال “كرة القدم الآن أصبحت صناعة، وأرغب أن تبقى على نفس القدر من العاطفة التي كانت به سابقًا، لذلك يجب إشراك الجميع بها وعدم تقييد اللعبة بوظائف أو فئات معينة، من أهم التحديات التي نواجهها هي جعل كرة القدم ذات قيمة وأهمية في أسواق تسيطر عليها رياضات أخرى مثل سوق الولايات المتحدة وآسيا”.

وعن تطور الدوري الإسباني قال خافيير تيباس “لاليجا تطورت كثيراً كعلامة تجارية وكمنافسة رياضية كذلك، يكفي القول أن أرباح الليجا اصبحت تمثل 1.1% من الناتج السنوي الإسباني المحلي، نجحنا في الخروج من جزيرتنا المعزولة وكسرنا مبدأ المواعيد الثلاثة الثابتة التي كانت تميز الدوري الإسباني، الآن أصبحنا نلعب حتى في وقت الظهيرة كما حدث في الكلاسيكو الأخير والذي حقق نجاحاً كبيراً، حيث أننا أصبحنا نجذب مشاهين أكثر وعائلات في نهاية الأسبوع خصوصاً في آسيا”.

كما انتقد خافيير تيباس دوري أبطال أوروبا في صيغته الجديدة التي تدخل حيز التنفيذ ابتداءً من الموسم المقبل حيث قال “الدوريات هي عمود أساس هيكل كرة القدم ويجب على اليويفا والفيفا التفكير في الدوريات أولاً قبل اتخاذ قراراتهم، صيغة دوري أبطال أوروبا الجديدة ستصب في مصلحة بعض الأندية الكبيرة نعم لكنها ستضر بشكلٍ كبير بالمنافسات المحلية”.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

برشلونة على طريق “الثلاثية” بعد نصف موسم بعنوان “تبديد الشكوك”

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قطع برشلونة نصف مشوار هذا الموسم بنجاح ساحق حيث حسم تقريباً لقب الدوري الإسباني لصالحه، بعد الابتعاد بفارق 9 نقاط عن أقرب ملاحقيه، أتلتيكو مدريد، ويواصل مشواره في كأس الملك ودوري أبطال أوروبا.

إذا أردنا تسليط الضوء على النصف الأول من موسم رفاق ليونيل ميسي، فسنجد أنه كان بعنوان “تبديد الشكوك”، حيث بدد المدرب إرنستو فالفيردي الشكوك حول أحقيته بقيادة سفينة البرسا هذا الموسم، حيث جاء الفني الإسباني إلى كامب نو مع كثير من الشكوك وبعض الانتقادات حول تعيين إدارة البلوجرانا لمدربين ليسوا من الصف الأول لتدريب الفريق، إلا أن صاحب الـ 53 عاماً رد على كل المشككين بكل قسوة من خلال النتائج الإيجابية الواحدة تلو الأخرى، حتى أن فريقه هو الوحيد الذي لم ينهزم محلياً أو قارياً هذا الموسم.

البرتغالي نيلسون سيميدو رد أيضاً على المشككين حول قدرته على سد فراغ الجبهة اليمنى الذي عانى منه برشلونة كثيراً بعد رحيل ألفيس، حيث قدم عروضاً طيبة وحاز ثقة فالفيردي في الكثير من المناسبات.

البرازيلي باولينيو جاء محملاً بالشكوك حول مدى جودته كصفقة جديدة للبلوجرانا، حيث تألق اللاعب القادم من الصين بشكل لافت للنظر وسجل 6 أهداف متفوقاً على أسماء بحجم كريستيانو رونالدو !.

بوسكتس، بيكيه وسواريز ردوا على الشكوك كذلك في قدرتهم على مواصلة اللعب على المستوى العالي، حيث تألق الثلاثي في الكلاسيكو الأخير ولعبوا دوراً بارزاً في انتصار الكتلان بثلاثية في عقر دار الغريم.

المهاجم الإسباني باكو ألكاسير والمدافع البلجيكي توماس فيرمايلين قاما بالرد أيضاً على المشككين، فبعد أن كانا خارج الصورة تماماً، استطاعوا أن يقدموا الإضافة المطلوبة عندما حصلوا على الفرصة ودقائق اللعب، حتى أن فيرمايلين يملك سجلاً رائعاً من عدم الهزيمة عندما يحضر في تشكيلة البرسا في الليجا !.

الجميع في برشلونة يبلي بلاءً حسناً هذا الموسم ولا أعتقد أن هناك من قصر في صفوف البلوجرانا فيما عدا أندريه جوميز، الذي لا يزال يشكل لغزاً حقيقياً في ظل العروض الباهتة التي يقدمها كلما وطأت قدمه أرض الملعب.

وفيما يتعلق بأهداف الموسم الثاني بالنسبة لفريق ملعب كامب نو، فهي واضحة: التتويج بالثلاثية الثالثة في ظرف 9 سنوات فقط بعد التتويج بها في 2009 و2015، وأعتقد أن رفاق القائد أندريس إنييستا على الدرب الصحيح نحو بلوغ هذا الهدف، ولكن ينبغي الاستمرار على هذا المستوى الفني وذلك الانضباط التكتيكي بالإضافة إلى الإدارة السليمة من جانب فالفيردي للمباريات الكبيرة.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

5 أسباب تجعل هاري كين الخليفة الأمثل لرونالدو وليس نيمار

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أكدت الكثير من التقارير الصحفية سعى ريال مدريد الإسباني جاهداً نحو التعاقد مع نيمار دا سيلفا نجم باريس سن جيرمان الفرنسي لخلافة كريستيانو رونالدو في سانتياجو بيرنابيو.

وما عزز من هذه التقارير، تصريحات رئيس الملكي فلورنتينو بيريز التي دعا فيها البرازيلي علانية إلى القدوم إلى صفوف اللوس بلانكوس، حيث سيتيح له ذلك تحقيق أهدافه الفردية والجماعية.

من دون أدنى شك، ابن الـ 25 ربيعاً هو من أفضل اللاعبين في العالم حالياً وهو نجم كبير يملك الكثير من القدرات والإمكانيات الفنية والمهارية، ومجيئه إلى الميرينجي سيمثل إضافة كبيرة، ولكن هل هو الخيار الأمثل بالفعل لخلافة صاروخ ماديرا في مدريد؟!.

أتصور أن الإجابة على هذا السؤال هي: لا، لأنه يوجد في شمال لندن، لاعب يتميز عن نيمار في مختلف النواحي وهو هاري كين.

هداف توتنهام والبريميرليج حقق الكثير من الأرقام المميزة والإنجازات هذا العام، ليس فقط بفضل قدراته التهديفية، ولكن بفضل تركيزه على كرة القدم وهدوؤه وعدم انشغاله بأي مسائل أخرى غير التركيز مع توتنهام وفي كرة القدم.

في رأيي المتواضع، هاري كين هو الخليفة الأمثل على الإطلاق لكريستيانو رونالدو في فريق العاصمة الإسبانية، وهو اللاعب الذي يجب أن يجري خلفه بيريز من أجل الظفر بخدماته بأي ثمن وبأي طريقة لعدة أسباب، نسردها على النحو التالي:

1- معدلاته التهديفية

من المؤكد أن أكثر ما يميز رونالدو هو معدلاته التهديفية العالية جداً وهي ما عادت بالنفع على ريال مدريد في التتويج بالكثير من الألقاب السنوات القليلة الماضية، وهاري كين هو أقرب لاعب في العالم لتلك المعدلات التهديفية الخرافية للدون، حتى أنه تفوق هذا العام على صاحب الـ 32 عاماً وليونيل ميسي نجم برشلونة وأصبح هداف العام لأول مرة منذ سنين طوال.

نيمار لاعب هداف بالطبع، ولكنه لا يملك تلك المعدلات التهديفية المميزة كتلك التي يتمتع بها ابن الـ 24 ربيعاً.

2- سهولة الحصول عليه مقارنة بانتزاع نيمار من براثن سان جيرمان

جاءت تصريحات رئيس باريس سان جيرمان واضحة وقاطعة بأن نيمار لن يخرج من حديقة الأمراء، وهي تصريحات منطقية بالطبع، فأثرياء فرنسا حصلوا أخيراً على النجم الذين يريدونه منذ رحيل زلاتان إبراهيموفيتش، ودفعوا مبلغاً قياسياً للحصول على توقيعه، وبالتالي فإن التفريط به أمر صعب المنال بالنسبة للميرينجي.

على الجانب الآخر، لا تبدو مهمة جلب هاري كين من لندن سهلة بالمرة، ولكنها بالتأكيد ستكون أسهل من انتداب نيمار، فمبلغ 200 مليون باوند أتصور أنه سيكون كافياً ومُرضياً لإدارة السبيرس للموافقة على رحيل النجم الإنجليزي.

3- غير مهووس بالنجم الأول مقارنة بنيمار

نيمار

أشارت بعض التقارير الصحفية الإسبانية إلى أن نيمار يشترط أن يكون النجم الأول في سانتياجو بيرنابيو من أجل الموافقة على القدوم إلى اللوس بلانكوس، وهو أمر متوقع، على غرار ما يحدث في الباريسي، عندما اختلف نيمار مع كافاني على تسديد الركلات الحرة، فنيمار مهووس بمسألة النجم الأول ولا يقبل أن يشاركه هذه المكانة أحد !.

في المقابل، لا يأبه هاري كين بمثل هذه الأمور على الإطلاق، وبالتالي، فإن ذلك سيسهل على ريال مدريد جلب نجوم آخرين إلى جانب كين مثل هازارد وديلي آلي ومبابي دون حدوث أي مشاكل في غرفة الملابس.

4- كين هادئ ويركز فقط في كرة القدم

خرجت الكثير من التقارير الصحفية هذا الموسم تتحدث عن أزمات افتعلها البرازيلي، فتارة مع المدرب أوناي إيمري وضيق نيمار ذرعاً بحصص الفيديو التي يحرص عليها المدرب الإسباني، وتارة تعامل نيمار وألفيس على أنهما قادة باريس سان جيرمان، وهو الأمر الذي أزعج النجوم القدامى في الفريق، علاوة على أزمته مع كافاني.

في المقابل، لم نسمع أبداً عن تسبب هاري كين في أي أزمات في توتنهام، فاللاعب هادئ جداً ولا يثير أي مشاكل أو بلبلة.

هاري كين أيضاً لاعب يركز فقط في وظيفته، كرة القدم ولا يهتم بأية أشياء بعيدة عن المستطيل الأخضر، عكس نيمار الذي يحب السهر والموسيقى وهي أمور تشغل حيزاً من تفكيره وتركيزه بالقطع !.

5- إمكانية حسم صفقة خليفة رونالدو في 2018

تحدثت بعض التقارير الصحفية أن نيمار يرغب في الاستمرار بين صفوف الباريسي حتى صيف 2019 على أقل تقدير، مما يعني أن ريال مدريد لن يتمكن من انتدابه قبل ذلك، في مقابل إمكانية الظفر بخدمات هاري كين في صيف 2018، خصوصاً بعد انخفاض مردود نجم مانشستر يونايتد السابق فنياً وتهديفياً هذا الموسم، مما قد يعجل برحيله !.

الأكثر مشاهدة

  • ريال مدريد يوافق على رحيل كريستيانو رونالدو منذ 19 ساعات

  • نشرة أخبار 360 منذ 12 ساعات

  • فيديو – رسائل 360 وحقلة جديدة 16/01/2018

  • باريس سان جيرمان يستهدف التعاقد مع سيرجيو... 15/01/2018

  • ريال مدريد يستحيل عليه التعاقد مع نيمار... 16/01/2018

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة