هل ننتظر مجزرة أهداف من برشلونة وريال مدريد؟

ريال مدريد وبرشلونة عودونا على سحق ريال بيتيس وديبورتيفو لاكورونا مؤخراً

سامر جرادات
12/03/2017

article:12/03/2017

رونالدو و ميسي
رونالدو و ميسي

لم يمر ريال مدريد وبرشلونة بأسبوع سهل ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا، الأول عانى الأمرين ضد نابولي خلال الشوط الأول وارتسمت أمامه سيناريوهات مظلمة قبل أن يبددها سيرجيو راموس، والآخر كان قاب قوسين أو أدنى من مغادرة البطولة قبل أن يحقق ريمونتادا أسطورية ضد باريس سان جيرمان.

لذلك من المفترض أن يشعر الفريقين بالإرهاق والإعياء جراء المجهودات الجبارة التي قدمها لاعبيهم خلال الأسبوع المنصرم حينما يعودان للعب مباريات المتعة والإثارة في الدوري الإسباني.

الجولة السابعة والعشرين من المسابقة ستشهد نزالين مرتقبين، الأول ديبورتيفو لاكورونا ضد برشلونة في ريازور، والآخر ريال مدريد ضد ريال بيتيس في سانتياجو برنابيو، مواجهتين ربما لن يعاني خلالهما كلا الفريقين في تحقيق الانتصار.

على الورق، وحسب المنطق، فإن الليلة سننتظر رؤية مهرجان أهداف من برشلونة وريال مدريد رغم الإعياء الحاصل لهما، الأسباب التي تدعونا لقول ذلك عديدة أهمها الحالة المعنوية المرتفعة جداً لدى برشلونة والتي سيحاول الريال الرد عليها مباشرة بعدها بساعات، بالإضافة إلى أن المنافسين لا يمرون بأفضل أحوالهم.

ريال بيتيس يحتل المركز الرابع عشر على سلم الترتيب، فيما يحتل ديبورتيفو المركز السابع عشر، الملفت أكثر هنا أن كلا الفريقين يعانيان جداً على الصعيد الدفاعي حيث تلقفت شباكهم 42 و 41 هدفاً على التوالي، فيما سجلوا 28 و 29 هدفاً فقط، أرقام تجعلهما في متناول مدريد والبرسا.

ليس هذا فقط، بيتيس وديبورتيفو سبق أن تعرضت شباكهم لسيل جارف من أهداف ريال مدريد وبرشلونة، صحيح أن الديبور انتزع تعادلين من البرسا في آخر 5 مواجهات وبيتيس انتزع تعادل وحيد، إلا أن رجال الريازور اهتزت شباكهم 20 مرة خلال هذه المباريات، فيما اهتزت شباك الفريق الأندلسي 19 مرة.

هذه الإحصاءات والأرقام والماضي القريب لمواجهات ريال مدريد وبرشلونة ضد بيتيس وديبورتيفو تجعلنا نمني النفس برؤية مباريات هجومية ممتعة لكنها ربما تكون من طرف واحد خصوصاً في تظل تواجد عناصر هجومية فتاكة في كل فريق.

طبعاً تبقى المفاجآت المدوية شيء وارد حدوثه في الدوري الإسباني خلال الموسم الحالي، حيث لم يتوقع أحد أن يسقط برشلونة أمام ديبورتيفو ألافيس في كامب نو في الجولة الثالثة، كما لم يكن التعادل مع بيتيس منتظراً، كذلك الأمر بالنسبة لريال مدريد الذي سقط في فخ التعادل مع لاس بالماس مرتين وأخفق بالتفوق على إيبار ذهاباً في سانتياجو برنابيو، لذلك التوقع على الورق ليس شرطاً أن ينطبق على أرض الواقع.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة