منتخب بلجيكا يواجه منتخب فرنسا في نصف نهائي كأس العالم 2018

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

بدأت ملامح المربع الذهبي في كأس العالم تتضح حيث تعرفنا اليوم على ضلعان منه حيث حجز منتخبي فرنسا وبلجيكا مكانهم في نصف النهائي بعد الفوز على الاوروجواي والبرازيل بالترتيب .

فرنسا اليوم خاضت مباراة صعبة ضد الأوروجواي لكنها تمكنت من عبور تحدي سواريز ورفاقه بهدفين دون رد لتكون على الطريق الصحيح لتكرار انجاز الفوز باللقب كما حدث في عام 1998 عندما استضافوا البطولة .

ديديه ديشان في الشوط الأول وجد نفسه في مباراة دفاعية امام الاوروجواي ولم تنفك شفرة الدفاع  اللاتيني إلا في الدقيقة 40 من عمر اللقاء حيث سجل فاران من رأسية رائعة .

وفي الشوط الثاني  اطلق جريزمان تسديدة لم يحددزاويتها الحارس موسليرا حيث اصطدمت بيده ثم تحولت للشباك لتفوز الديوك بمباراة شهدت اشتباكات عديدة ببن اللاعبين .

فرنسا بذلك وصلت لنصف النهائي السادس تاريخيا لم تعبر للنهائي إلا في مرتين 1998 وفازت باللققب على حساب البرازيل، و 2006 عندما حلت وصيفاً لإيطاليا .

بلجيكا كانت على موعد مع التاريخ حيث هزمت البرازيل الخصم الذي استعصى عليهم دائما بهدفين مقابل هدف لتصل لنصف النهائي الثاني لها تاريخيا ، فيرناندينيو لم يكن رحيماً باحلام زملائه حيث سجل في مرماه في الدقيقة 13 .

ثم في الدقيقة 31 سجل دي بروين الهدف الثالث من تسديدة رائعة، البديل ريناتو اوجاستو سجل هدف حفظ ماء الوجه للسيليساو وكاد يصبح بطلاً قومياً إذا تمكن من تسجيل الفرصة التي سنحت لهم بعدها بدقائق .

بلجيكا وفرنسا سيلتقوا للمرة الثالث في تاريخهم خلا مباراة في كأس العالم حيث التقوا قبل ذلك في مونديال 1938، وفازت فرنسا 3-1، وفي مونديال 1968 وفازت فرنسا 4-2 بعد إشواط إضافية .

الأكثر مشاهدة

نتيجة مباراة منتخب البرازيل ومنتخب بلجيكا مع الأهداف

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – نجح منتخب بلجيكا في التأهل إلى نصف نهائي كأس العالم في روسيا بعدما تغلب على منتخب البرازيل بنتيجة 2/1 في مباراة قوية  وسط كوكبة من النجوم في كلا المنتخبين حيثُ لم تُحسم النتيجة حتى الدقائق الأخيرة من المباراة .

وبدأت المباراة بإثارة كبيرة حيثُ كان هناك اندفاع هجومي كبير من كلا المنتخبين في ظل الرغبة بخطف هدف حتى يخرج الخصم من مناطقه الدفاعية حتى نجح المنتخب البلجيكي في التقدم من خلال إحراز فيرناندينيو هدف التقدم بشكل عكسي في فريقه بعدما حول عرضية هازارد إلى المرمى بشكل خاطئ لتشتعل المباراة مُنذ بدايتها .

عاد المنتخب البلجيكي إلى التكتل الدفاعي مُعتمداً على الهجمات المرتدة الخطيرة بينما جعل المدير الفني تيتي فريقه يضغط هجومياً بشكل قوي ليصبح وسط ملعبه مُهدد بشكل دائم بالمرتدات الخطيرة، حيثُ كان غياب نجم وسط ريال مدريد كاسيميرو هو أكبر نقطة ضعف في السامبا البرازيلية التي تعرضت لهجمات خطيرة حتى نجح دي بروين في مضاعفة النتيجة لبلاده .

المنتخب البلجيكي كان الأكثر تماسك خلال الشوط الأول فقد نجح مدربه في الخروج بالنتيجة كما أراد دون أن يتدخل مرماه أي هدف وفي الشوط الثاني عاد بالفريق دفاعياً إلى منطقة الجزاء خوفاً من تقليص النتيجة مما يجعل المباراة صعبة في الشوط الثاني، في المقابل قام المدير الفني للمنتخب البرازيلي تيتي ببعض التغيرات حتى جاءت بثمارها سريعاً من خلال هدف تقليص الفارق من اللاعب أوجستو لتصبح النتيجة 2/1 .

المنتخب البلجيكي كان قد وصل إلى هذا الدور بعدما تصدر مجموعته على حساب منتخبات بلجيكا وتونس بالإضافة إلى بنما حيثُ نجح في تحقيق ثلاث إنتصارات، وبعد مُعاناة كبيرة في مباراة دور الستة عشر أمام منتخب اليابان حيثُ كان متأخر بفارق هدفين حتى نجح اللاعبون في العودة باللقاء والفوز بنتيجة 3/2 .

أما منتخب البرازيل فقد تصدر مجموعته بعدما تعادل في أولى لقاءاته أمام سويسرا ثم حقق فوزين متتاليين أمام منتخب كوستاريكا ثم صربيا، ليتأهل لملاقاة منتخب المكسيك الذي فاز عليه بسهولة بنتيجة 2/0 ورغم البداية المتذبذبة لنجوم السامبا لكن قبضة المدير الفني تيتي القوية جعلت الفريق يعود سريعاً إلى الأداء المُعتاد عليه .

وسيلتقي منتخب بلجيكا أمام منتخب فرنسا في أولى مباريات نصف النهائي حيثُ ضمنت أوروبا أن يكون لديها بطل جديد في كأس العالم .

شاهد الهدف الأول لـ منتخب بلجيكا:

شاهد الهدف الثاني لـ منتخب بلجيكا:

شاهد الهدف الأول لـ منتخب البرازيل:

الأكثر مشاهدة

ملاحظات خرجنا بها من مباراة منتخب البرازيل ومنتخب بلجيكا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

صعق منتخب بلجيكا نظيره منتخب البرازيل وأطاح به من ربع نهائي كأس العالم 2018، بعد الفوز عليه بنتيجة 2-1 في مباراة مثيرة أخرى في مونديال روسيا.

وأحرج منتخب بلجيكا منتخب البرازيل في الشوط الأول وأظهر السيلساو في شكل ضعيف للغاية ونجح في تسجيل هدفين أنهوا اللقاء من شوطه الأول، في كشف واضح لثغرات ونقاط ضعف المنتخب البرازيلي.

البرازيل قدمت اسوأ شوط في تاريخها في وجهة نظري، شوط أول سئ من جميع النواحي الفنية والتكتيكية، الجماعية والفردية، أدى إلى انتهاء حلم الحصول على النجمة الثالثة.

هنا في هذا التقرير نقدم أهم ملاحظات مباراة البرازيل ضد بلجيكا..

روبيرتو مارتينيز يتعلم ويصحح من أخطاءه..

ليس من العيب أن يتعلم المدرب ويعود ويصحح أخطاءه، بل هذا يكشف لما مدى عقلية واحترافية هذا المدرب، الإسباني روبريتو مارتينيز على عكسب خصمه اليوم تيتي تعلم من أخطاءه في المبارايات الماضية وصححها اليوم وحقق فوز مستحق.

دي بروين ليس لاعب ارتكاز، هكذا صحح مارتينيز خطأه في المباريات الأولى التي كان يدفع فيها بصانع ألعاب مانشستر سيتي الإنجليزي في مركز الارتكاز بجوار أليكس فيتسل، الدور الذي جعل أحد أفضل لاعبي الدوري الإنجليزي يختفي تماماً.

أخر نصف ساعة من مباراة بلجيكا واليابان لم تنقذ بلجيكا فقط في ثمن النهائي بل في مشوار البطولة وحلم المونديال بأكمله، الدفع بفيلايني وناصر الشاذلي تسبب في تبديل أداء بلجيكا 180% من حيث الأسلوب والشراسة و السرعة وتنوع الأساليب الهجومية سواء بالمرتدات والاعتماد على الاظهرة السريعة بقيادة الشاذلي أو عن طريق اندفاع فيلايني للهجوم مع لوكاكو.

لم يخجل مارتينيز في العودة وتصحيح خطأه، وبدأ بالتشكيلة الصحيحة 100% أمام البرازيل حتى لو كانت على حساب خياراته في بداية المونديال كاراسكو أو ميرتينز، ونجح في تقديم مباراة تاريخية أمام البرازيل.

ثغرة كاسيميرو

بطاقة صفراء طائشة أمام المكسيك في ثمن نهائي كأس العالم، أطاحت بكاسيميرو من اللعب في ربع النهائي بل وفي اعتقادي أطاحت بالبرازيل كلها من كأس العالم

مرتدات بلجيكا اليوم على البرازيل كانت كالسم القاتل، لا يوجد من يمنعها من لاعبي وسط البرازيل بعد غياب لاعب الارتكاز كاسيمير المتخصص في افساد هجمات الخصوم، في ظهور كارثي لفيرناندينيو لاعب وسط مانشستر سيتي الذي سجل هدف في مرماه ولم يقدم شئ طوال المباراة.

تيتي لا يتعلم ويكرر من أخطاءه

في كل مباراة كنا ننادي، ما هو دور جابرييل جيسوس في 5 مبارايات بدأها أساسياً للبرازيل في كأس العالم، 5 مبارايات كاملة لم يقدم مهاجم مانشستر سيتي شئ يذكر ليلعب كل هذه الدقائق على حساب روبيرتو فيرمينو.

تيتي  تسبب في كارثة أخرى للبرازيل في كأس العالم، انقذه بعض من لاعبيه في الأدوار السابقة ولكن لم يسلم في كل مرة،  انقاذ تيتي والبرازيل في الأدوار السابقة من كأس العالم 2018 جاء من لاعبي الوسط خصوصاً وتحديداً فيليب كوتيينو صانع ألعاب برشلونة، الذي اشترك في 3 أهداف من أصل 5 أحرزها منتخب البرازيل في دور المجموعات، سجل هدفين حاسمين أمام سويسرا الهدف الوحيد، وأمام كوستاريكا في الدقيقة 91 ومنع كارثة حقيقية لمنتخب البرازيل، وصناعته لهدف ضد صربيا في تأكيد صعود السيلساو رسمياً إلى ثمن النهائي، وصنع هدف اليوم الوحيد الذي أعطى بصيصاً من الآمل في عودة البرازيل التي فشلت في النهاية.

البرازيل كانت تتحسن في كل مرة يظهر فيها فيرمينو على الرغم من قلة الدقائق وصعوبة المشاركة، خصوصاً أمام كوستاريكا وفي الدقائق الأخير من مباراة اليوم ضد المكسيك، اللاعب الذي يستطيع التأقلم مع طريقك لعب البرازيل التي تشبه طريقة لعب ليفربول، في التحرك خارج وداخل منطقة الجزاء والالتحامات القوية واستغلال الكرات الثانية، كما ظهر في الهدف الأول للبرازيل أمام كوستاريكا في الدقيقة 91، الذي تسبب فيه فيريمنو واستغل عرضية مارسيلو داخل المنطقة ليمهدها لزميله كوتينيو، واليوم أمام المكسيك في الهدف الذي قضى على المباراة تماماً.

تيتي استمر في العناد ليثبت وجهة نظره الفارغة بالدفع بجابرييل جيسوس كل مرة على حساب فيرمينو، حتى خرجت البرازيل من كأس العالم

الأكثر مشاهدة